اقتصاد وأسواق

استمرار حملة «أفضل منتج» يدعم مبيعات «التجزئة»


محمد مجدى

قال أحمد مسعد، رئيس شعبة البقالة والمواد الغذائية بالغرفة التجارية فى كفر الشيخ، إن استمرار حملة «أفضل منتج لأكرم شعب» والتى تبنتها وزارة التموين والتجارة الداخلية يساهم فى زيادة مبيعات التجزئة ويدعم استقرار أسعار السلع فى الأسواق.

 
 احمد الوكيل
وأضاف مسعد لـ«المال» أن بعض المحال التجارية فى محافظة كفر الشيخ بدأت بالفعل تطبيق الحملة على السلع الغذائية التى يتم عرضها للمستهلكين، مشيرا الى أن تلك المحال خفضت هامش ربحها بنسبة %4.

وأوضح أن الحملة التى تقدمها وزارة التموين والتجارة الداخلية تقدم السلع بأسعار منخفضة عن مثيلاتها فى الأسواق بنسبة %15، لافتا الى أن تقليل هامش ربح التاجر مرتبط بعوامل أخرى مثل الضرائب وأجور العمالة وفواتير الكهرباء والمياه، مشيرا الى أن السلاسل الكبرى المشاركة فى الحملة تحصل على السلع الاستهلاكية من المصانع بأسعار أقل من التجار بنسبة %10.

وعقد الدكتور باسم عودة، وزير التموين والتجارة الداخلية اجتماعا نهاية الأسبوع الماضى مع أحمد الوكيل، رئيس اتحاد الغرف التجارية، والمهندس محمد شكرى، رئيس غرفة الصناعات الغذائية باتحاد الصناعات، وأصحاب السلاسل التجارية والهايبر ماركت ومنتجى وموردى السلع الأساسية من أجل تطوير مبادرة «أفضل منتج لأكرم شعب».

وأكد عودة أن الوزارة ستعمل على توفير السلع الأساسية بأسعار مناسبة طوال الشهور المقبلة مع التركيز على جودة المنتجات المعروضة والعمل على توفير السلع الغذائية بأسعار مناسبة للمواطنين بمشاركة السلاسل التجارية.

وأوضح الوزير أن الحملة ستشمل 25 نوعا من السلع الأساسية للمستهلك وسيتم تطبيقها خلال الأيام المقبلة فى جميع محافظات الجمهورية، وذلك من خلال السلاسل الكبرى «هايبر ماركت» والمجمعات الاستهلاكية والسيارات المتنقلة والمعارض المؤقتة، لافتا الى أنه تم الاتفاق على تشكيل أمانة فنية لوضع ومتابعة الإجراءات التنفيذية للمبادرة والتنسيق بين الأطراف المختلفة.

يذكر أن مبادرة «أفضل منتج لأكرم شعب» بدأت فى شهر فبراير الماضى بمشاركة وزارات التموين والدفاع والزراعة والصناعة والتنمية المحلية فى محافظات الجيزة والقاهرة والقليوبية، وتبدأ من يوم 25 من كل شهر وتنتهى فى يوم 5 من الشهر التالى.

وأشار وزير التموين والتجارة الداخلية الى أن الحملة مستمرة حتى منتصف شهر أغسطس المقبل والذى يوافق نهاية شهر رمضان، كما تم الاتفاق على طرح الحملة شهريا بالتعاون مع السلاسل التجارية لمدة عشرة أيام من كل شهر.

وأكد أحمد الوكيل، رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية أنه تم الاتفاق خلال الاجتماع على تكوين أمانة فنية للحملة لمناقشة ومتابعة جميع التفاصيل الفنية المرتبطة بها على أن تقوم الأمانة الفنية بإعداد بروتوكول تعاون مشترك برعاية التموين بين السلاسل التجارية الكبرى وكبار الموردين للسلع الأساسية والمجمعات الاستهلاكية وكذلك المئات من محال البقالة والمواد الغذائية.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة