أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

وترحيب مصرفي بتأسيس شركة جديدة‮ ‬


إسماعيل حماد
 
اثأر تأسيس شركة جديدة لتمويل المشروعات متناهية الصغر عدة تساؤلات عن مخاطر تمويل تلك المشروعات اضافة الي تساؤلات حول مدي نجاح الشركة وعما اذا كان هذا التوجه ستتبعه البنوك في وقت لاحق أم لا؟.
 
 
 ياسر عمارة
من جانبهم أكد عدد من المصرفيين ان تلك التجربة متوقع لها النجاح بدعم من عناصر متعددة ياتي في صدارتها تراجع حجم مخاطر التمويل في ظل وعود الحكومة بشراء منتجات تلك المشروعات في حال حصولها علي التمويل، وتوقعوا ان تكون هناك شركات جديدة تعمل في نفس النشاط تطلقها البنوك او المؤسسات المالية الاخري خلال الفترة المقبلة.
 
 ياسر عمارة الخبير المصرفي والاقتصادي اكد ان ما يتجاوز %60 من الناتج المحلي او الاقتصاد المصري يعتمد علي نشاط المشروعات متناهية الصغر، وهذا ما بدأت الحكومة مؤخرا تفهمه حيث بدأت في دعم هذا النوع من المشروعات خلال الوزارات المعنية والتنسيق مع الجهات الممولة بالسوق المحلية ودعمها بالمحفزات المختلفة للاقدام علي توفير التمويل اللازم لهذا النوع من المشروعات.
 
وتابع عمارة قائلا إن تأسيس شركة جديدة  لتوفير التسهيلات الائتمانية للمشروعات متناهية الصغر يعد بمثابة نقلة للسوق المحلية متوقعا ان يلقي نشاط تلك الشركة نجاحا داخل السوق المحلية بنسب كبيرة اضافة الي انه سيعد مثالا تحتذي به المؤسسات المالية والمصرفية العاملة بالسوق.
 
وعن الاسباب التي دفعته للتوقع بنجاح الشركة قال ياسر عمارة انه من خلال تصريحات الدكتور محمود محيي الدين وزير الاستثمار، التي اكد فيها ان الحكومة ستقوم بشراء منتجات المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر والتي ستحصل علي التمويل فانه يمكن الجزم بان اجمالي ما ستنتجه تلك الشركات سيتم تسويقه بنسبة %100.
 
واضاف ان تسويق الانتاج بالكامل يدعم انخفاض حجم المخاطر الائتمانية لتلك المشروعات الي ادني مستوياتها مما يقلص بدوره اي توقعات بالتعثر في المستقبل.
 
واشار عمارة الي انه يتعين علي الشركة ان توفر الخدمات الاستشارية لتلك الشركات لتضمن نجاح المشروع وجودة منتجاتها مما سيعود عليها بالربح في النهاية من خلال ما ستحققه تلك المشروعات من عائد.
 
ولان توقعاته اشارت الي نجاح شركة تمويل المشروعات متناهية الصغر فان الخبير المصرفي والاقتصادي اكد ان البنوك الاخري العاملة في السوق المحلية ستاخذ نفس التوجه لكنها لن تكون في وقت قريب نظرا لانها ستحتاج الي فترة لتختبر نتائج التجربة وبناء عليه ستأخذ قرارها النهائي.
 
من جانبه اتفق مصدر مسئول باحد البنوك العاملة بالسوق المحلية - مع الرأي السابق - ان تلك الشركة ستلقي نجاحا بدعم من ارتفاع عدد المشروعات متناهية الصغر التي تحتاج لتمويل بشرط تقديمه بفائدة منخفضة نسبيا.
 
وتابع انه من المتوقع ان تقدم البنوك العاملة في السوق المحلية علي خطوة مماثلة كما كان لشركات التمويل العقاري التي بدأت البنوك في تأسيسها مؤخرا الا ان شركات تمويل المشروعات متناهية الصغر ستحتاج لكوادر متخصصة في تقديم الاستشارات الفنية والمالية لصالح المشروعات التي ستقدم لها التسهيلات الائتمانية.
 
واضاف المصدر انه في حال تأسيس شركات كثيرة متخصصة في تمويل متناهية الصغر فانها ستسحب البساط من تحت اقدام البنوك التي تقدم نفس المنتج الا انه اكد ان المنافسة بينهما ستحكمها تكلفة القروض المقدمة.
 
يذكر ان مجموعة القلعة افتتحت منذ ايام قطاع التمويل الصغير ومتناهي الصغر بتأسيسها شركة "تنمية" وذلك من خلال شركة "فاينانس انليمتد" التابعة للمجموعة المتخصصة في قطاع الخدمات المالية.
 
يبلغ رأسمال شركة تنمية المرخص به 35 مليون جنيه وتمتلك شركة فاينانس انليمتد %51 من أسهمها في حين يمتلك البنك المصري الخليجي %24، وتتنوع بقية الاسهم مابين ادارة الشركة %25 والذي يضم فريق عملها كوادر عملت في هذا النوع من التمويل علي مستوي العالم.
 
وتقوم الشركة حاليا بإنهاء مراحل التعاقد الأخيرة مع البنك المصري الخليجي والتي ستستفيد الشركة بمقتضاها بما يقرب من 420 ميون جنيه من المقرر أن يتم اتاحته لأصحاب المشروعات متناهية الصغر.
 
كان أحمد الحسيني العضو المنتدب بمجموعة القلعة قد قال في تصريحات صحفية سابقة إن هناك حجما هائلا من الطلب علي خدمات التمويل متناهي الصغر في مصر في حين لاتوجد بنوك مهيأة لتلبية هذا الطلب المتزايد
 
وأكد الحسيني أن الشركة ستوفر فرصة للأفراد والشركات الذين يواجهون صعوبات في الحصول علي تمويلات لمشروعاتهم من قبل وهو مايسهم بشكل كبير في تحريك عجلة الاقتصاد ومن المنتظر ان تقوم شركة تنمية بمنح القروض للمؤهلين من أصحاب المشروعات في غضون 5 أيام من صدور الموافقة الائتمانية بحد أدني 4 آلاف جنيه لقيمة القرض و35 ألف جنيه كحد أقصي.
 
وتستهدف الشركة افتتاح 15 فرعا لها خلال السنة الأولي من بدء تشغيل الشركة كما تهدف خطة الشركة أيضا الي توسيع شبكة فروعها لتضم 400 فرع في مختلف مناطق الجمهورية مع التركيز علي التواجد المباشر في المحافظات الريفية التي تعاني من ارتفاع معدلات البطالة
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة