أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اتصالات وتكنولوجيا

إيمان دراز رغم مرور عام تقريباً علي دخول شركات المحمول سوق خدمات نقل البيانات في مصر، وتقديمها مجموعة جديدة من المنتجات تعتمد علي شبكات الـ»GSM


علاء الطويل
 
وصلت الخلافات الاخيرة بين شركات الانترنت وعدد كبير من العملاء الذين تقدموا بشكاوي للجهاز القومي للاتصالات بشأن تنظيم آلية تسمح بحرية انتقال المشتركين بين شركات الانترنت إلي طريق مسدود، بعد تأخر الوصول إلي حلول للقضاء علي المشاكل بين الطرفين.

 
وأرجع مسئولون بشركات الانترنت التأخر في الوصول إلي رؤية تجمع بين وجهات النظر المختلفة بخصوص حماية حقوق العملاء، بسبب إلقاء عدد من مسئولي الشركات الكرة في ملعب الجهازلعدم حصولهم علي رد نهائي من الجهاز حول تساؤلات الشركات خاصة المتعلقة بحقوق الشركات تجاه العملاء.
 
وترغب شركات الانترنت في وضع ضوابط لتنظيم عملية انتقال المشتركين بشرط المحافظة علي حقوق الشركات وتسهيل عملية الانتقال من شركة إلي أخري.
 
وقد أكد الدكتور عمر الشريف المستشار القانوني بالجهاز القومي لتنظيم الاتصالات ان مسئولي الجهاز تلقوا بالفعل طلبات توضح رؤية شركات الانترنت لآلية تسمح بانتقال العملاء بين الشركات، موضحا ان الوقت بات اقرب حاليا للخروج بأطر لتنظيم تلك الآليات بحيث تسهم في تنظيم افضل لسوق خدمات الانترنت في مصر.
 
وأشار الشريف إلي ان تحديد مطالب الشركات من الناحيتين المالية والقانونية استحوذت علي الجزء الاكبر من المناقشات التي ارجأت خروج الاطر التنظيمية، مشيراً إلي ان إدارة الجهاز تبحث ردود الشركات في الوقت الحالي ومدي تطابقها مع حقوق العملاء للخروج بالشكل النهائي.
 
من جانبه كشف المهندس كريم بشارة الرئيس التنفيذي لشركة لينك دوت نت عن عدة مقترحات قامت الشركة بتقديمها للجهاز بخصوص تنظيم عمليات الانتقال للعملاء من شركة إلي اخري، بحيث تضمن الشركات حقها في استرجاع المودم في حال تأجيره من جانب العميل وضمان سداد المستحقات المتأخرة وفي الوقت نفسه اتاحة حرية الاختيار من جانب العميل لأي شركة تقدم افضل الخدمات.
 
وأشار بشارة إلي ان من بين الحلول المقترحة إذا امتنع العميل عن سداد المستحقات طرف الشركة المنتقل منها هو قيام تلك المنتقل إليها بتحصيل تلك المستحقات لصالح الاولي لضمان تيسير آليات الانتقال بين العملاء وتوفير المرونة في السوق.
 
موضحاً أن شركته تمتلك بالفعل طلبات للانتقال إليها من جانب شركات الإنترنت الاخري وهو نفس الموقف الذي يواجهه عدد من عملاء الشركة الساعين للانتقال إلي شركة اخري، ومازال الموقف معلقاً لعدم وجود اطار منظم يسمح بتنظيم عملية الانتقال.
 
وقال المهندس أحمد أسامة عضو المنتدب للشركة المصرية لنقل البيانات »TEDATA « ان الشركات العاملة في سوق تقديم خدمات الانترنت فائق السرعة كانت قد اتفقت فيما بينها علي وضع آلية تحت اشراف الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات لتنظيم عملية الانتقال بين عملاء شركات الانترنت، بعد تزايد المطالب بتوفير آلية مرنة في عمليات الانتقال، مشيراً إلي ان تلك الآلية تتضمن الرد علي العميل في مدة اقصاها 5 أيام علي طلبه للانتقال إلي شركة أخري.
 
وأشار أسامة إلي عدد من التساؤلات بعثت بها الشركة للجهاز القومي لتنظيم الاتصالات اهمها حقوق الشركة نحو العميل إذا أراد الانتقال لشركة اخري ومصير المستحقات المالية طرفه.
 
وأكد مسئول باحدي شركات الانترنت أن آلية الانتقال من شركة مقدمة لخدمات الانترنت إلي شركة اخري، ربما تحد من الخلافات المتزايدة بين العملاء والشركات وتساهم في تنظيم عمليات انتقال المشتركين بين الشركات، والقضاء علي العديد من العقبات التي تصاحب عمليات انتقال المشتركين، مثل اشتراط شركة الانترنت ضرورة توافر شهادة اخلاء طرف للعميل من جانب الشركة وامتناع بعض العملاء عن سداد مستحقات الشركات بدواعي سوء مستوي الخدمة وانقطاعها في بعض الأحيان.
 
وطالب عدد من خبراء الانترنت بوجود جهة محايدة تتوافر لديها الخبرة لوضع الاطر التنظيمية لتفعيل آلية الانتقال ببن الشركات، بحيث تملك صلاحيات الفصل في الأمور الفنية والمالية بين العميل وشركة الانترنت وتخضع تلك الجهة لاشراف تنظيمي فقط من جانب الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، بوصفه الهيئة المسئولة عن تنظيم قطاع الاتصالات والانترنت المصري.
 
ويؤكد الدكتور عبدالرحمن الصاوي رئيس شعبة الاتصالات بغرفة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ان تنظيم عملية انتقال مشتركي الانترنت هو البوابة للمحافظة علي حقوق شركات الانترنت التي يتم اهدار الكثير منها عند انتقال المشترك من شركة لاخري دون سداد مستحقات الشركة الاولي، بالاضافة إلي الحفاظ علي احقية العميل في الحصول علي خدمات بمستوي جودة مرتفعة وبأسعار مناسبة.
 
يذكر أن عدد مستخدمي الانترنت فائق السرعة بنهاية العام الماضي ارتفع إلي 620 ألف مشترك وفق اخر بيانات متاحة من الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، ويستخدم أكثر من 2 مليون منهم الانترنت بصورة غير شرعية مما أثر علي جودة الخدمة المقدمة وقلل من معدلات النمو الفعلي لسوق خدمات الانترنت فائق السرعة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة