اقتصاد وأسواق

الغرفة الأمريكية تبدأ الإعداد لمؤتمر الخريف


المال - خاص

تبدأ غرفة التجارة الأمريكية بالقاهرة، خلال الفترة المقبلة، إعادة صياغة استراتيجياتها بغرض الاستفادة من الصدي الايجابي لخطاب الرئيس الأمريكي باراك أوباما الذي وجهه للعالم الإسلامي الأسبوع الماضي من مصر.

واعتبر جمال محرم، رئيس الغرفة الجديد، في تصريحات خاصة لـ»المال«، خطاب أوباما نقلة نوعية لطبيعة العلاقات الاقتصادية والسياسية مع الولايات المتحدة الأمريكية. واعتبر »محرم« نفسه محظوظاً لتوليه مسئولية رئاسة الغرفة في ظل إدارة أوباما.

وأكد رئيس الغرفة أنها ستبدأ جمع المعلومات حول مؤتمر الخريف المقبل الذي أعلن عنه أوباما في خطابه، والذي سيتم تخصيصه لتعريف طبقة من المستثمرين الأمريكيين بالأسواق الإسلامية، مع التركيز علي المشروعات
الصغيرة والمتوسطة.

ورصد »محرم« تغيراً في أسلوب وسياسة الإدارة الأمريكية تجاه العالم الإسلامي، والذي بدأت ملامحه في أبريل الماضي أثناء زيارة بعثة طرق الأبواب للولايات المتحدة، وعززه خطاب أوباما الأخير، مشيراً إلي أن مجرد اختيار مصر لالقاء الخطاب من شأنه وضعها في بؤرة الاهتمام لعدة سنوات مقبلة من جانب المستثمرين، وكشف عن أن استراتيجية الغرفة خلال الفترة الماضية كانت تقتصر علي محاولة تبادل خبرات التعامل مع الأزمة المالية مع الجانب الأمريكي والخروج بأهم الدروس المستفادة، مشيراً إلي أن خطاب أوباما سيدفع الغرفة إلي تغيير الاستراتيجية لمحاولة جذب المزيد من الاستثمارات الأمريكية في ظل المزايا النسبية التي يتمتع بها الاقتصاد المصري وفي مقدمتها حجم السوق الكبير، بالإضافة إلي دفع عجلة التجارة بين البلدين إلي أقصي سرعة لها.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة