استثمار

إعادة هيكلة «الوطنية للملاحة الجوية» بالتعاون مع جهة محلية


يوسف مجدى- هاجر عمران

أكد محيى راغب، رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية للملاحة الجوية، إحدى الشركات التابعة «للقابضة للمطارات»، أن إعادة هيكلة الشركة أصبح هدفاً تسعى كل من «القابضة» ووزارة الطيران لتنفيذه، مشيراً إلى أن ذلك سيتم من خلال جهة محلية بالتنسيق مع الوزارة فى إطار القوانين واللوائح.

أضاف فى تصريحات لـ«المال»، أن الاحتجاجات التى ينظمها بعض الفنيين وعاملى الصيانة بالشركة ترجع إلى مطالبتهم بالمساواة المادية مع المراقبين الجويين، مشيراً إلى أن الشركة ألغت عن فكرة التعاقد مع مكتب استشارى أجنبى لإعادة هيكلتها، مبدياً تخوفه من سن نظام لا يتمشى مع متطلبات العاملين مع اختلاف الثقافات بين سوقى الطيران المصرية والأجنبية.

وأكد راغب أن العمل بالشركة يسير بانتظام، لافتاً إلى أنه من حق المتضررين، المطالبة بحقوقهم، غير أنه لن يسمح بتعطيل العمل، مشيراً إلى عقد اجتماعات مكثفة مع العاملين على مدار الأيام الثلاثة الماضية للتفاوض معهم بشأن ما تستطيع الشركة تنفيذه من بين مطالبهم خلال الفترة الحالية.

وفى سياق متصل، توقع راغب أن يشهد أوائل شهر أكتوبر المقبل انطلاق أولى الرحلات الداخلية لطائرة الاختبارات الجديدة التى تم تنفيذها بالتعاون مع شركة «SMART »، مشيراً إلى أنه يجرى حالياً استخراج التراخيص اللازمة للطائرة من سلطة الطيران المدنى، وأنه تم الانتهاء من %70 من ترتيبات عملها.

وأضاف أنه تم بنجاح تدريب العاملين على الطائرة التى وصلت تكلفتها إلى 10 ملايين دولار، وتهدف لإجراء عدد من الاختبارات لأجهزة الرادار فى المطارات، علاوة على اختبار دقة الاتصالات، مؤكداً أن تشغيل الطائرة يساهم فى توفير مليون دولار سنوياً، كان يتم إنفاقها فى التعاقد مع شركات تمتلك طائرات اختبار.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة