أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

ليبيا ترحل 600 عامل مصرى بحجج واهية



ONA:

استقبل منفذ السلوم البري خلال اليومين الماضيين حوالي 600 عامل مصري، قدم معظمهم من العاصمة طرابلس، وقامت السلطات الليبية بطردهم من أراضيها بحجج مختلفة، وصفها العمال المطرودون بأنها واهية وغير حقيقية، منها الإصابة بفيروس "سي" الكبدي الوبائي أو امتلاك تأشيرات مزورة. وشهد منفذ السلوم تجمهر المصريين المستبعدين من ليبيا فور وصولهم، حيث هتفوا ضد السلطات الليبية، مؤكدين أن حكم القذافي كان أفضل في معاملتهم من النظام الحالي، وانتقدوا تخاذل الحكومة المصرية في الدفاع عن العاملين في الخارج ورعاية مصالحهم.


 
وفي المقابل، شهد منفذ السلوم توقف حركة دخول شاحنات البضائع إلى ليبيا بسبب قيام أهالي بعض مدن محافظة مطروح بقطع الطريق الدولي أمام شاحنات البضائع المتجهة لليبيا احتجاجا على الممارسات الليبية في حق المصريين والمطالبة بالمعاملة بالمثل.

وأكد عدد كبير من العمال المصريين المستبعدين أنهم تعرضوا للتعذيب على يد  آمر سجن عين زاره بطرابلس أثناء فترة احتجازهم لمدة 15 يوما، حتى موعد استبعادهم على نفقتهم الخاصة، حيث استأجروا أتوبيسات لترحيلهم للحدود المصرية، وطالبوا بتدخل حكومة قنديل لحل مشاكل المصريين في ليبيا، حيث من المتوقع أن تشهد الأيام القليلة القادمة زيادة في أعداد المصريين المستبعدين من ليبيا.

ويشهد الطريق الدولي (الإسكندرية - مطروح - ليبيا) تجمع مئات الشاحنات وسيارات النقل على طول الطريق الدولي عند بوابة قرية "أبوزريبة" وأمام الكافتريات بـ"سيدي برانى" وبوابة مرور الكيلو 21 بـ"مرسى مطروح" وعند قرية "جلالة" بالضبعة بعد رفض السلطات الليبية مرور عشرات السيارة المصرية المحملة بالبضائع إلى مصر، وذلك عملاً بمبدأ المعاملة بالمثل.

وتشير الأنباء الواردة من الجانب الليبي إلي ارتفاع أسعار الخضر والفاكهة والبضائع المختلفة، التي يتم شحن معظمها من جانب شركات التصدير المصرية إلي أسواق المنطقة الشرقية بليبيا.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة