أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

مهرجان القلعة للموسيقى.. التنوع مفتاح النجاح


كتبت ـ نانسى الجمل ودعاء كمال :

 

   
تختتم اليوم «الأربعاء » فعاليات الدورة الـ 22 لمهرجان القلعة للموسيقى الذى تقيمه دار الأوبرا المصرية منذ يوم 29 أغسطس الماضى .

 

وشهد المهرجان خلال هذه الدورة 23 حفلا تميز بقدر ملحوظ من التنوع فى ألوان الموسيقى والغناء المقدم ما بين الكلاسيكى والأوبرالى والمعاصر، كما شهد المهرجان هذا العام إنشاء دار الأوبرا لمسرح جديد الى جانب المسرحين المعتادين «المحكى 1» و «المحكى 2» ، وهو «المسرح المكشوف » ليسع 1000 مشاهد .

 

وقد شارك فى المهرجان هذا العام عدد كبير من الفرق منها فرقتا «اسكندريلا » و «بساطة » ، كما شارك به عدد من مشاهير المطربين مثل على الحجار، محمد الحلو، جنات، لؤى، طارق فؤاد، مجد القاسم، والمطربة الشابة مروة ناجى .. إلخ، هذا بالإضافة الى عدد من فرق الموسيقى الكلاسيكية والغربية مثل أوركسترا القاهرة الاحتفالى، وأوركسترا النور والأمل، وفرقة «أحمد ربيع لموسيقى الجاز » وعازفة الماريمبا نسمة عبدالعزيز .. وغيرهم .

 

وقد شهد المهرجان هذا العام إقبالا كبيرا على جميع الحفلات خاصة حفل فرقة «اسكندريلا » والذى لم يسع المسرح المكشوف لعدد الحضور الذى فاق 4000 متفرج، علما بأن تذكرة حضور الحفل قيمتها 5 جنيهات وتذكرة الوصول للمسرح من مدخل القلعة جنيه «وذلك على الرغم من أنه تم الإعلان بتوفير دار الأوبرا للمواصلات مجانا ».

 

وقال محمد حسنى، مدير إدارة الإعلام بدار الأوبرا، إن إقبال الجماهير فاق جميع التوقعات هذا العام وذلك على الرغم من الظروف التى تمر بها مصر، مؤكدا أن المهرجان قد حقق رسالته هذا العام، موضحا أن حفل الافتتاح شهد تنوعا كبيرا عبر بالفعل عن روح المهرجان، كما عزفت اوركسترا القاهرة، وتغنى نجوم فرقة الأوبرا .

 

وأشار الى أن الهدف من فرض قيمة رمزية لتذكرة الحفل لم يكن بهدف الربح بقدر ما كان بهدف ضمان اهتمام الحضور فعلا بتلقى الفن والموسيقى .

 

من جانبها، أكدت د . إيناس عبدالدايم، رئيس دار الأوبرا، أن المهرجان هذا العام لم يتميز فقط بحضور كبير من الجمهور المصرى بل شهد أيضا عددا ملحوظا من العرب والأجانب الذين جاءوا ليستمتعوا بالموسيقى وسط عبق تاريخ المكان .

 

وأوضحت أن إدارة المهرجان وفرت مواصلات مجانية للحضور، إلا أن أمن القلعة اعترض عليها لأنها ستؤثر على عمل المواصلات الداخلية التى توفرها القلعة بأسعار زهيدة، مما دفع بعض الحضور الى التندر بأن الأوبرا أعلنت على مجانية المواصلات، إلا أن أمن القلعة هو صاحب الكلمة فى هذا الصدد .

 

وأكد المطرب السورى مجد القاسم، أحد النجوم المشاركين بمهرجان القلعة هذا العام، أن المهرجان كان منظما للغاية، وأن الجمهور كان فى كامل لياقته، وعلى الرغم من كونها السنة العاشرة التى يشارك فيها لكنه يعتبر أن هذا العام من أنجح الأعوام من ناحية تجهيزات الإضاءة والصوت واختيار الموقع الذى أنشئ فيه المسرح المكشوف وكذلك تفاعل الجمهور .

 

وأعرب القاسم عن سعادته بحضور عدد كبير من الأجانب العرب من جميع الأجناس خاصة السوريين والذين حضروا حفلته بأعداد هائلة، متمنيا أن تهتم الدولة أكثر بهذا الموضع الأثرى والتاريخى العظيم بحيث تقام فيه مهرجانات عالمية خاصة أنه ليس فقط مكانا تاريخيا عظيما ولكنه أيضا ذو موقع متميز يطل على القاهرة القديمة ومساجدها ذات الفن المعمارى الأصيل .

 

وقالت نادية جميل، ربة منزل، حضرت إحدى حفلات المهرجان، إنها لأول مرة تحضر مثل هذا الحدث الفنى، وقد جاءت اليه مع زوجها وأولادها، لكى يستمتعوا بالفنون الموسيقية المقدمة، وأشادت بالتجهيزات والاستعدادات التى قامت بها دار الأوبرا بالقلعة، داعية الى ضرورة زيادة الوجود الأمنى بشكل أكثر كثافة خاصة أن قيمة التذكرة ليست كبيرة .

 

وأكد محسن محمد، موظف بالإدارة التعليمية، أنه تعود على حضور حفلات مهرجان القلعة هو وأسرته كل عام، لافتا الى أن المهرجان هذا العام تميز بالتنوع واستطاع بالفعل ارضاء جميع الأذواق .

 

وقالت جوليا جيلاخ، ألمانية مقيمة بالقاهرة، إنها عرفت بالمهرجان عن طريق الانترنت، وقررت هى وزوجها أن يحضرا حفلاته لأنهما يعشقان هذا المكان لما له من تاريخ وموقع مميز، وأكدت أنها استمتعت كثيرا بالألوان الموسيقية المتعددة خاصة الموسيقى الشرقية وأغانى التراث .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة