أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

‮» المال« ‬ترصد أسباب تأخر تصرف بولفارا في الأراضي القابلة للبيع‮ ‬


أحمد مبروك
 
أثار الصعود اللافت لسهم »العربية بولفارا« للغزل والنسيج منذ مطلع مارس الماضي بنسبة %240 حتي الآن..التساؤلات حول جدية الشركة في دخول القطاع العقاري، والذي تسبب إعلان إدارة الشركة عن اتجاهها إليه في صعود السهم بهذه المعدلات.

 
رصدت »المال« خلافات أعضاء مجلس إدارة الشركة حول أسلوب الاتجاه للقطاع العقاري، سواء بفصل النشاط العقاري في شركة مستقلة تنتقل إليها الأراضي القابلة للبيع أو بمشاركة إحدي الجهات التي تمارس النشاط أو التخلص من الأراضي الزائدة عن حاجة الشركة بالبيع في مزايدة علنية، كما وقفت علي العروض التي تلقتها للمشاركة في النشاط العقاري وعلي رأسها عرض كويتي تم رفضه بأغلبية أعضاء مجلس الإدارة.
 
في البداية رد أيمن إسماعيل، رئيس »العربية بولفارا«، علي التساؤلات التي تنتاب العديد من المتعاملين حول أسباب تأخر الشركة في الإعلان عن خطوات ايجابية فيما يخص دخولها في نشاط الاستثمار العقاري، وقال إن الشركة مازالت تعمل في نشاط الغزل والنسيج ولن تخطط للتخارج من ذلك النشاط، وتجري الآن دراسة الدخول في النشاط العقاري من حيث تحديد أسلوب ممارسة هذا النشاط سواء ببيع الاراضي البالغة 111 الف متر في مزاد، أو من خلال تأسيس شركة استثمار عقاري مستقلة.
 
واعتبر إسماعيل تأخر الشركة في اتخاذ أي خطوات إيجابية او سلبية في هذا الملف طبيعياً، نظراً لحاجته إلي دراسات دقيقة خاصة في الظروف الراهنة، بالاضافة الي دراسة اسلوب التمويل في حالة اتخاذ قرار الانخراط في لنشاط العقاري، وتحويل تراخيص الاراضي المملوكة للشركة من صناعي الي استثمار عقاري، وأسلوب تسويق تلك الاراضي تمهيداً لبيعها.
 
أوضح رئيس مجلس الادارة ان دخول »بولفارا« قطاع الاستثمار العقاري لم يتعد مرحلة الموافقة المبدئية من قبل مجلس ادارة الشركة علي دراسة جدواه، وتحديد أسلوب ممارسته سواء ببيع الاراضي المتاحة للبيع، او تأسيس شركة استثمار عقاري مستقلة، وأضاف: ليس من المستبعد أن تسفر الدراسات التي تجريها الشركة في الوقت الحالي عن نتائج سلبيه، مما سيؤدي الي الغاء فكرة الاستثمار العقاري.
 
وأعلنت »بولفارا« عزمها الدخول في النشاط العقاري مطلع مارس الماضي، مما ساعد بقوة علي ارتفاع سعر سهمها بنسبة %240 ليصل الي مستوي 7.9 جنيه في اغلاق الخميس الماضي، مقابل2.09  جنيه قبل الاعلان.
 
من جانبه توقع علاء طلبة، عضو مجلس ادارة الشركة ورئيس اللجنة النقابية للعاملين بها، ان تؤيد الدراسات التي تقوم بها الشركة في الوقت الحالي فكرة التصرف في الاراضي المتاحة للبيع من خلال المزايدة، حيث اختلف اعضاء مجلس الادارة حول تأسيس شركة استثمار عقاري بصورة اقوي من اختلافهم البسيط حول التصرف في الاراضي بالبيع في مزايدة وحول الاسعار التي تستهدفها الشركة.
 
وفي سياق متصل، أشار طلبة إلي الصعوبات التي تواجه شركات الاستثمار العقاري في الوقت الحالي، خاصة في منطقة السيوف التي تقع بها الأراضي المتاحة للبيع بالشركة، حيث تعاني السوق العقارية حالة من الركود، مما يدفع بانخفاض العائد من انشاء شركة استثمار عقاري.
 
وعلمت »المال« ان »العربية بولفارا« كانت قد حاولت بيع اراضي الوحدة الخامسة البالغة 11 الف متر مربع في الفترة التي شهدت رواج القطاع العقاري قبل اندلاع الازمة المالية العالمية لكنها لم تتمكن من بيع تلك المساحة بسعر أعلي من 1500 جنيه للمتر، علما بأن مصدراً مسئولاً بالشركة كان قد أعلن في تصريح سابق أن »بولفارا« تستهدف بيع الاراضي في الفترة الحالية بسعر أعلي من 2000 جنيه للمتر!.
 
كما علمت »المال« أن شركة استشارات كويتية تقدمت بعرض مبدئي لشركة »العربية بولفارا« منذ شهرين تقريبا لمشاركتها في تأسيس شركة استثمار عقاري بنسبة %60 للأولي و%40 للثانية، فيما رفض اجتماع مجلس ادارة الشركة الطارئ الذي انعقد لمناقشة ذلك الأمر بواقع 6 اصوات معارضة
 
وقبول 3 أصوات.
 
واستند الجانب المعارض لذلك الاقتراح إلي عدم إمتلاك الشركة الخبرات التمويلية الكافية لممارسة هذا النشاط، كما لا تمتلك السيولة الكافية لتغطية النفقات الاستشارية التي قد تطلبها الشركة الكويتية من »العربية بولفارا« للغزل والنسيج، مقارنة بنسبة الارباح التي ستتحصل عليها »العربية بولفارا«.
 
كانت شركة الاستشارات الكويتية قد طلبت من »العربية بولفارا« قبل تشكيل مجلس الإدارة الجديد مشاركتها في نشاط الغزل، إلا أنها تراجعت عن ذلك الاقتراح بعد الاطلاع علي ميزانية الشركة وقوائمها المالية.
 
كما رفض مجلس ادارة الشركة اقتراحا قدمه أحد الاعضاء بتقسيم الشركة إلي شركتين، الأولي »العربية بولفارا للغزل والنسيج« وتعمل في مجال الغزل والنسيج وستضم الوحدات المستمرة في العمل بشبكات النقل الخاصة بها.
 
والثانية تنتقل إليها ملكية الأراضي القابلة للتصرف فيها، علما بان الأخيرة ستستطيع الحصول علي التمويل من البنوك نظرا لانخفاض نفقاتها مقارنة بالشركة الاولي.
 
وعلي صعيد آخر، توقع مصدر مسئول بالشركة العربية بولفارا للغزل والنسيج فضل عدم نشر اسمه ان تزداد نتائج اعمال الشركة سوءاً في الفترة المقبلة، رغم الرواج النسبي الذي شهده القطاع بسبب اعلان الحكومة عن دعمه، حيث يتجه المصدرون الأجانب الي المزيد من التخفيضات في اسعار البيع عن الاسعار السابقة والتي تعتبر في الوقت نفسه اقل بكثير من اسعار بيع معظم شركات الغزول والنسيج العامله بالسوق، بالتزامن مع انخفاض مبيعات شركة »العربية بولفارا« للغزل والنسيج خلال الربع الحالي عن الربع الماضي.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة