أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

جدل حول الشراكة بين المنظمات الحقوقية المصرية والأجنبية


فيولا فهمي
 
شهدت العاصمة الفرنسية »باريس«، امس الاربعاء، تدشين اول مركز دولي لتوثيق الذاكرة الحقوقية في العالم العربي، بتعاون مصري يمثله مركز القاهرة لدراسات حقوق الانسان ولجنة احترام الحريات وحقوق الانسان في تونس و3 جمعيات حقوقية في باريس، ويضم المركز الوثائق المتاحة حول وضعية حقوق الإنسان والمنظمات الدفاعية في المنطقة العربية من تقارير، بيانات، مطبوعات، منتجات سمعية اوبصرية من خلال ترجمتها الي اللغتين الانجليزية والفرنسية واتاحتها للباحثين الأوربيين، بهدف مد جسور التواصل بين المجتمع المدني الدولي ونظيره العربي، الي جانب القيام بتوصيل الصوت الحقوقي العربي الي العالم بدلاً من الحديث داخل الغرف المغلقة التي تقطع »حبال« التواصل.

 
وحول اسباب اختيار دولة غربية كفرنسا لافتتاح مركز دولي لتوثيق الذاكرة الحقوقية العربية اوضح معتز الفجيري، المدير التنفيذي لمركز القاهرة لدراسات حقوق الانسان، ان هذا الإختيار جاء بسبب الرغبة في حماية الانتاج الفكري الحقوقي للعالم العربي، لاسيما في ظل صعوبة حماية تلك الذاكرة داخل أحد البلدان العربية الذي قد يفرض حظراً عليها في اي لحظة دون توفير ادني درجات الأمن والحماية اوالاعتداد بالحريات الفكرية والتوثيقية، بالاضافة الي الدلالات الثقافية والفكرية لدولة فرنسا، مؤكداً ان المركز سوف يعمل علي جمع انتاج وعمل المنظمات الحقوقية، بهدف توثيق حركة حقوق الانسان في العالم العربي واتاحة تلك المعلومات لباحثي الشرق الاوسط والدول الاوربية.
 
ولفت الفجيري الي ان تمويل المشروع مازال مقصوراً علي المساهمات الذاتية للجمعيات الحقوقية الفرنسية، ولكنه سوف يحتاج الي تمويلات ضخمة تقتضي التعاون مع احدي جهات التمويل الكبري - مستقبلاً - وذلك لتنفيذ الخطة الطموح للمشروع القائمة علي ترجمة كل المطبوعات باللغات الاجنبية وانشاء موقع الكتروني لعرض سائر البيانات الحقوقية علي الانترنت، معلناً ان مشروع توثيق الذاكرة الحقوقية العربية سوف يساهم في عقد لقاءات بين الحقوقيين الاورويين والعرب من جميع البلدان لتقريب وجهات النظر وتبادل الخبرات الحقوقية والدفاعية ومخاطبة الرأي العام الدولي.
 
ومن جانبه انتقد المستشار محمد عامر، امين سر لجنة حقوق الانسان بمجلس الشعب، اتجاه بعض المنظمات الحقوقية المحلية إلي تنفيذ مشروعاتها في الخارج، مؤكداً ان تلك التصرفات غير مبررة لاسيما في ظل عدم وجود موانع ادارية او أمنية تحول دون تنفيذ تلك البرامج والمشروعات الحقوقية في مصر، خاصة انها تتعلق بتوثيق الاوضاع الحقوقية في البلاد العربية.
 
ويري عامر ان افتتاح مراكز ومقار حقوقية مصرية في دول اجنبية تحت مزاعم مد جسور التواصل اوتبادل الخبرات مع الحقوقيين الاوروبيين والامريكيين، أمر يحض علي تفاقم الاتهامات الموجهة للحقوقيين بتنفيذ اجندات اجنبية، مطالباً القائمين بتلك التصرفات باعادة النظر، لاسيما ان التواصل الحقوقي لا يتطلب العمل خارج البلاد بل يقتضي العمل المشترك علي الارضية الوطنية.

 
بينما اشاد جمال عيد، المدير التنفيذي للشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان، باتجاه بعض الحقوقيين نحو تنفيذ مشروعات وبرامج خاصة بالدول العربية بالشراكة مع مؤسسات وجمعيات اجنبية، رافضاً ما يتردد حول شبهة تلك التحركات، معتبراً أن حركة ومفاهيم حقوق الانسان اصبحت عالمية وعابرة للحدود الجغرافية والاقليمية، الي جانب ان هذه التحركات سوف تساهم في تطور الحركة الحقوقية المحلية في الدول العربية، نظرا لتبادل الخبرات واتساع رقعة ادراك العالم القضايا الحقوقية العربية.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة