أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

%31.5‮ ‬تراجعاً‮ ‬في صادرات الرخام خلال‮ ‬3‮ ‬شهور


علا العلاف
 
كشف خبراء قطاع الرخام والجرانيت عن تراجع صادرات مصر من الرخام بنسبة %31.5 خلال الربع الأول من 2009، نتيجة تباطؤ حركة التجارة العالمية وارتفاع اسعار نقل المادة الخام والرسوم المبالغ فيها التي تفرضها المحليات والتي تجاوزت 80 ألف جنيه سنويا بعد ان كانت 20 ألفا، مشيرين الي تراجع حجم الاستهلاك المحلي، التي تجاوزت نسبة %40 خلال الربع الأول من العام الحالي بالاضافة الي إحجام البنوك عن تمويل قطاع الرخام والجرانيت.

 
 
 رؤوف جورج
أكد رؤوف جورج رئيس المجلس التصديري لمواد البناء انخفاض صادرات مصر من الرخام في العام الماضي 2008 بنحو 350 مليون دولار وانخفض في الربع الأول من العام الحالي 2009 بنحو %31.5 أي ما يعادل 200 مليون جنيه بينما وصلت صادراتنا في الربع الأول من العام الماضي 2008 إلي 290 مليون جنيه، مشيراً الي تراجع عقود التصدير لعدد كبير من الشركات الأمر الذي انعكس علي صناعة الرخام بالسلب.

 
وأكد رئيس المجلس التصديري لمواد البناء أهمية دعم الألواح التي يتم تصديرها والتي تصل الي %70 من الكميات التصديرية موضحا ان أكثر الانواع التي يتم تصديرها من الرخام المصري الي الصين كالجلالة وسيليفية والصني.

 
وتوقع رئيس المجلس ان تنخفض حجم صادراتنا من الرخام للتنافس الذي تواجهه صادرات القطاع من الدول الأخري كاليابان وكوريا واستراليا والولايات المتحدة والبرازيل وتركيا لانخفاض التكاليف ورخص الايدي العاملة وايضا كفاءة جودة المنتج.

 
وأشار الي أن الصين دعمت صناعة الرخام بنسبة %11 من تكاليف الانتاجية منذ بداية شهر نوفمبر الماضي من عام 2008 لتجنيب تداعيات الازمة الحالية بينما وصل حجم صادراتنا الي الصين بنسبة %40 من حجم التصدير و%10 الي ايطاليا من حجم صادراتنا.

 
وأوضح رئيس المجلس التصديري للمواد البناء ان وجود اكثر من 600 مصنع و3 آلاف ورشة انتقلت الي محافظة حلوان لتدرس اعباء المنطقة الصناعية »شق الثعبان«. قامت المحافظة بضم مجموعة من مستثمري قطاع الرخام والجرانيت في لجان للمساهمة في وضع خطة استراتيجية للنهوض بالمنطقة الصناعية لصناعة الرخام والجرانيت.

 
ونوه رئيس المجلس التصديري الي أهمية تأجيل تطبيق قانون الضرائب العقارية علي المصانع وأكد أهمية تطبيق القرار رقم 15664 لسنة 2000 الذي ينص علي استخدام المنتج المصري من الرخام المصري في المشروعات الحكومية بدلا من استخدام المنتج المستورد.

 
أكد رئيس المجلس التصديري للمواد البناء ضرورة تخفيض رسوم المحاجر التي تفرضها المحليات والتي وصلت هذا العام الي 80 ألف جنيه بعد أن كانت لا تتعدي 20 ألف جنيه سنويا وايضا العقوبات التي تواجه القطاع في ارتفاع اسعار نقل البلوكات وتصل قيمة الكارتة الي ألف جنيه وانخفاض اسعار الرخام عالميا بنسبة تتراوح بين 10 و%15 للخروج من تداعيات الازمة الحالية، واضاف ان اسعار الرخام المحلي لم يتم خفضها بل قد تكون في زيادة بسبب ارتفاع الرسوم التي تفرضها المحاجر علي مستثمري قطاع الرخام والجرانيت.

 
أكد المهندس مدحت رمضان رئيس شعبة الرخام والجرانيت باتحاد الصناعات تراجع حجم التصدير بنسبة %31.5 في الربع الاول من العام الحالي المتجهة الي الاسواق الاوروبية وايضا عن تراجع حجم الاستهلاك المحلي من الرخام بنسبة %40  من الربع الاول من العام الحالي بينما وصل حجم الاستهلاك المحلي في العام الماضي 2008 الي 100 مليون دولار.

 
واشار رئيس شعبة الرخام والجرانيت الي ضرورة فتح أسواق جديدة للتصدير في دول أفريقيا وشرق أوروبا، وأكد رئيس شعبة الرخام والجرانيت باتحاد الصناعات وجود منافسة من الشركات الصينية للمنتج المصري في ظل ارتفاع تكلفة الانتاج الرخام محليا وعالميا بنسبة تصل الي %15.

 
كما طالب رئيس شعبة الرخام والجرانيت باتحاد الصناعات بالحد من الصعوبات والمعوقات التي تواجهها صناعة الرخام، منها ارتفاع الرسوم المفروضة علي المحاجر وعلي الموزانين والتي وصلت الي ألف جنيه علي السيارة بالاضافة الي زيادة رسوم التخزين داخل الموانئ بـ5 أضعاف.

 
واوضح رئيس شعبة الرخام والجرانيت باتحاد الصناعات ان الصين من اكثر الدول المستوردة للرخام المصري كما وصل حجم صادراتنا المصرية من الرخام ما يعادل100  مليون دولار العام الماضي إلا أنها تراجعت بنحو%30  خلال الربع الأول من العام الحالي 2009 اثر تراجع حركة التجارة العالمية في ظل الازمة المالية إلا أن ذلك يعطي الفرصة للصادرات المصرية من الرخام في فتح أسواق جديدة.

 
وعلي صعيد آخر أشار المهندس ياسر راشد، رئيس شعبة المحاجر باتحاد الصناعات الي انخفاض حجم صادرات الرخام والجرانيت في عام 2002 الي 5 مليارات جنيه وبينما وصل في عام 2008 الي 1.96 مليار جنيه نظرا للتوسع الرأسي والافقي للمصانع الذي توصل إليه القطاع في الاعوام الماضية، مشيرا الي أنه من المتوقع ان يتراجع حجم الاستثمار في العام الحالي بالنسبة للجرانيت وأما بالنسبة لقطاع المحاجر فقد انخفض استثمارها لعدة عوامل منها زيادة تكاليف النقل لعدم وجود طرق مؤهلة للوصول الي المحاجر بالاضافة الي احجام اصحاب المحاجر عن الدخول في مخاطرة نظرا لزيادة التكلفة.

 
واكد رئيس شعبة المحاجر باتحاد الصناعات ان معظم المصانع تعتمد في احتياجاتها علي قطاع المحاجر للحصول علي الزجاج والجرانيت والسيراميك والرمال بأنواعها بالاضافة الي تعدد الجهات التي تشرف علي قطاع المحاجر للحصول علي رسوم من هذا القطاع دون تقديم أي خدمات من الهيئة العامة للطرق والكباري والتنمية المحلية.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة