أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

10‮ ‬بنوك أمريكية تسدد‮ ‬25‮ ‬مليار دولار للخزانة‮.. ‬وتؤكد استعادة قوتها


إعداد - خالد بدر الدين
 
تعتزم الإدارة الأمريكية برئاسة باراك أوباما اتخاذ تدابير مالية عاجلة، لتوفير 600 ألف فرصة عمل خلال الـ100 يوم المقبلة، تعادل قيمة هذه التدابير أربعة أضعاف ما حققته خطة الانقاذ من توفير وظائف خلال الـ100 يوم الأولي بحكم أوباما، والتي بلغت نحو 787 مليار دولار.

 
جاء هذا التحرك من جانب إدارة أوباما مدفوعاً بما أظهرته بيانات حكومية من تزايد حالات تسريح العمالة خلال شهر مايو الماضي.
 
وأشارت البيانات الي أنه تم الاستغناء عن 345 ألف موظف الشهر الماضي يأتي ذلك متزامناً مع إعلان 10 بنوك أمريكية عن عزمها سداد ديون مستحقة عليها للحكومة الأمريكية ضمن برنامج »TARP « والذي نفذته الحكومة في 2008 لإنقاذ هذه البنوك من فخ الازمة المالية.
 
وبموجب هذا البرنامج حصل بنك »JP مورجان« علي 25 مليار دولار، بينما حصل بنك جولدمان ساكس علي 10 مليارات دولار، وأمريكان اكسبريس 3.4 مليار دولار، و»أوف نيويورك مليون« 3 مليارات دولار، وستيت ستريت 2 مليار دولار ووفق البرنامج لن تسدد هذه البنوك مجتمعة أكثر من 25 مليار دولار فقط خلال العام الحالي، لوزارة الخزانة الأمريكية وتناقض إعلان البنوك الأمريكية الـ10 عن استعادة قوتها التي كانت عليها قبل نشوب الازمة العالمية، مع تحذيرات صندوق النقد الدولي، ومؤسسات اقتصادية عالمية، تؤكد استمرار تعرض النظام المالي العالمي لضغوط، تمنعه من التعافي سريعاً من تداعيات الازمة العالمية.
 
من جانبه أشار بول كروجمان الحائز علي جائزة نوبل في الاقتصاد إلي قدرة الاقتصاد الأمريكي علي الخروج من الازمة بحلول سبتمبر المقبل رغم أن خسائر الائتمان التي تعاني منها البنوك والمؤسسات المالية بلغت نحو 1.47 تريليون دولار.
 
وفي اتجاه مخالف ذكرت شركة باسيفيك انفستمنت مانجمنت »Rimco « بلندن، والتي تدير أكبر صندوق سندات في العالم وتقدر عوائده بحوالي 157 مليار دولار، أن توقعات التعافي الاقتصادي عالمياً تبدو متشائمة، وأكدت أن البنوك المركزية لن ترفع أسعار الفائدة، وأن بوادر الانتعاش عالمياً تشير إلي تباطؤ إيقاع الانهيار، مقارنة ببداية الانتعاش الاقتصادي.
 
وأوضحت الشركة أن التوقعات الاقتصادية عالمياً خلال الفترة الممتدة ما بين الـ3 إلي الـ5 سنوات المقبلة، تتجه إلي تحقيق نمو ضعيف لاسيما باقتصادات الدول المتقدمة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة