اقتصاد وأسواق

توقف‮ »‬ماراثون‮« ‬خفض أسعار الحديد


كتب - يوسف إبراهيم:
 
توقف »ماراثون« خفض أسعار الحديد بين المصانع التركية والمصانع المحلية.
استقر سعر الحديد التركي المستورد عند متوسط 440 دولاراً للطن مدفوعاً بالركود وعدم وجود صفقات شراء كبيرة.
 

قال رمزي بخيت، أحد كبار المستوردين، إن الأسعار تراجعت الي أدني مستوياتها بعد سباق الخفض الذي دخلته الشركات بداية يونيو الحالي، بهدف الحصول علي حصص سوقية مناسبة.. ومازال المستهلك يرجئ قرار الشراء انتظاراً لمزيد من خفض الاسعار.
 
وأوضح حمدي الصفطاوي، أحد كبار التجار في الدقهلية، ان الموزعين والتجار أوقفوا خططهم الرامية الي فتح منافذ بيع وتوزيع جديدة بسبب الركود.
 
في سياق متصل أكد تقرير لغرفة الصناعات المعدنية أمس استقرار سعر البليت - المادة الخام لصناعة الحديد - في الاسواق العالمية عند 380 دولاراً للطن، وكذلك الخردة عند 235 دولاراً للطن، والزهر 280 دولاراً للطن، وهي نفس الاسعار التي كانت سائدة خلال الاسبوع الماضي.
 
وأظهر التقرير ارتفاع سعر لفائف الصلب مسطح علي الساخن إلي 400 دولار للطن، مقارنة بـ375 دولاراً الأسبوع الماضي، بينما انخفض سعر النحاس إلي 4936 دولاراً للطن، مقابل 4947 دولاراً للطن الاسبوع الماضي، والزنك إلي 1521 دولاراً مقارنة بـ1551 دولار.
 
وارتفع سعر الألومنيوم إلي 1571 دولاراً للطن مقابل 1425 دولاراً الاسبوع الماضي.
 
وقال محمد حنفي، مدير عام غرفة الصناعات المعدنية، إن الاسعار العالمية أصبحت شبه مستقرة عند حد معين نتيجة الركود الموجود في السوق، وعدم دخول المتعاملين في صفقات كبيرة تؤثر علي مستويات الاسعار.
 
وأوضح أن هذه الحالة ستستمر لحين بداية الانتعاش في الطلب علي الحديد والمتوقع أن تحدث مع بداية شهر يوليو المقبل.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة