أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

السفير الألمانى: الغرب لن يمنح مصر مساعدات لحين معالجة الخلافات الداخلية


كتبت - سمر السيد:

أكد ميشائيل بوك، السفير الألمانى فى القاهرة، أن الدول الغربية والاتحاد الأوروبى لن تمنح مصر أى مساعدات اقتصادية، إلا بعد انتهاج الحكومة سياسات إصلاح هيكلى لمعظم القطاعات الاقتصادية الداخلية، بجانب إصلاح منظومة الدعم الحالية والضرائب، ليتم فرضها على قطاعات كبرى من الأغنياء، مشيراً إلى أن استمرار تدفق المساعدات الغربية للحكومة المصرية لن يكون فى صالحها، ولن يجعلها تبذل جهوداً أكثر لحل المشكلات الداخلية على الصعيد السياسى أو الاقتصادى.

 
 ميشيل بوك
وأضاف أن هناك ارتفاعاً فى حجم المعونات الألمانية لمصر بلغت خلال العام الحالى 300 مليون يورو مقارنة بـ100 مليون يورو منذ 3 سنوات، يتم توجيهها لعدد من القطاعات الاقتصادية مثل المياه، والطاقة المتجددة.

ولفت بوك إلى أهمية حصول مصر على قرض صندوق النقد الدولى بقيمة 4.8 مليار دولار، نظراً لصعوبة الظروف الاقتصادية والسياسية الحالية، وهو ما يحتم على كل الدول دعم مصر، لكن يجب على الحكومة أيضاً اتخاذ قرارات لعلاج المشكلات الداخلية.

وأوضح السفير الألمانى فى القاهرة، خلال اجتماع المجلس المصرى الأوروبى برئاسة رجل الأعمال محمد أبوالعينين، أمس الأربعاء، أن مصر تعانى حالياً أزمة سياسية كبيرة، وهو ما يحتم على الحكومة التعامل بجدية مع كل الأحزاب والقوى الليبرالية التى تعتبر من أكثر الفئات المثقفة فى المجتمع.

وأكد ميشائيل بوك أن الحكومة تحتاج إلى المضى فى تنفيذ استراتيجية كاملة تستهدف جميع فئات المجتمع، وزيادة معدلات التوظيف، والقضاء على الفقر، لافتاً إلى أن مجهودات الحكومة الألمانية لزيادة حجم التعاون الثقافى مع مصر، أكثر من زيادة حجم الاستثمارات المالية، وهو ما سيعمق فى وجهة نظره العلاقات الثنائية بين الطرفين.

وأشار إلى أن هناك أكثر من 73 شراكة بين الجامعات المصرية والألمانية، كما أن عدد المدارس الألمانية فى مصر والذى يصل إلى 8 مدارس يفوق عدد المدارس الألمانية فى إسبانيا.

كان السفير الألمانى ميشائيل بوك، قد بدأ كلمته خلال الاجتماع باعتذار عن دعمه نظام مبارك، وهو ما جعله يتعرض للهجوم، كما تعرض للهجوم أيضاً بسبب دعمه لنظام الإخوان المسلمين، مشيراً إلى أن بلاده تعتبر صديقة لمصر والمصريين، وليست صديقة لأى نظام أو أى حزب سياسى أو تيار بعينه وهذا يعد من تقاليد التمثيل الدبلوماسى الذى يجبره على التعامل مع أى نظام بغض النظر عن أيديولوجيته.

وأشار السفير خلال الاجتماع أن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، أعلنت خلال زيارة مرسى ألمانيا استعداد بلادها لدعم مصر.

على صعيد متصل، أكد أن مشروع «مبارك كول» الدراسى الذى بدأ فى عهد الرئيس السابق مبارك تم تغيير اسمه فى الوقت الحالى لكنه لم يكشف عن الاسم الجديد، مشيراً إلى أنه بعد ثورة 25 يناير اجتمع مع عدد من رجال الأعمال لتدريب أكثر من 5000 طالب لتوفير فرص عمل لهم، مشيراً إلى أنه رغم ذلك فإن المشروع قد توقف فى الوقت الحالى، وهو ما أدى لتوقيف ألمانيا الدعم الخاص به نتيجة اتجاه الأشخاص لتعلم الحرف دون الاعتماد عليه.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة