أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

‮»‬سياحة الصفوة‮« ‬الحل السحري لمواجهة الأزمة العالمية


بسمة حسن
 
تعكف وزارة السياحة حاليا علي وضع الاجراءات الخاصة بادخال شريحة جديدة من السائحين الي المقصد السياحي المصري تحت نمط »سياحة الصفوة« التي تحتاج الي خدمات ذات مستوي عال وتختلف عن السياحة الوافدة الي مصر نظرا لانها شريحة حساسة وتفضل خدمات ومتطلبات معينة في المقصد الذي تتجه إليه.
 
أكد خبراء السياحة ان هذه الشريحة من السائحين تعتبر من أهم ما تحتاجه مصر خلال هذه الفترة في ظل تداعيات الازمة المالية العالمية التي انخفضت بسببها الحركة السياحية العالمية خاصة من شريحة السائحين متوسطة الانفاق.
 
واشاروا الي أن السائح الواحد من هذه الشريحة »الصفوة« يعادل100  سائح من الشريحة متوسطة الانفاق واضافوا أن هذه السياحة تحقق خلال العام الواحد ما يقرب الـ20 مليار جنيه.
 
كانت هيئة التنشيط السياحي قد أعلنت مؤخراً عن وضعها بعض الاجراءات الخاصة بجذب شريحة السائح الغني أو العالي الانفاق من خلال وضع حزمة من التيسيرات الخاصة بدخول اليخوت الي مصر وتعتبر من أهم ادوات هذه الشريحة.
 
من جهته أكد نبيل عبداللطيف الخبير السياحي، رئيس شركة ستاركو للسياحة ان سياحة الصفوة كانت تستقطبها مصر منذ سنوات ماضية إلا أنها اختفت الان في ظل المستوي المتدني المقدم من الفنادق المصرية وإن كان اغلبها يحمل فئة 5 نجوم والذي من المفترض ان يقدم اعلي مستوي خدمة للسائحين إلا أن الفنادق الان تهتم بزيادة نسب اشغالاتها من سائحي الشريحة المتوسطة دون الاهتمام بتحقيقها ايرادات مرتفعة حيث تتعامل الان بمبدأ »الكم وليس الكيف« خاصة في ظل الظروف الحالية.
 
وأشار عبداللطيف إلي ان ما ينفقه السائح الواحد من شريحة »الصفوة« يوازي انفاق مائة سائح من الشريحة المتوسطة التي تستقبلها مصر نظرا لأن الخدمات المقدمة إليه مرتفعة الاسعار مقابل مستوي الخدمة العالية المقدمة إليه حيث يحتاج سائح الصفوة الي خدمات مختلفة عن الشرائح الاخري.

 
وأوضح عبداللطيف ان سائح »الصفوة« يحتاج الي آليات جذب اهمها وجود اماكن متخصصة لاستقبال طائراتهم الخاصة بالمطارات وهي الخطوة التي اتخذتها مصر مؤخراً حيث تم تخصيص صالة رقم 4 بمطار القاهرة لاستقبال كبار الزوار بطائراتهم الخاصة وهو ما يجب أن يطبق في جميع المطارات الاخري مثل »مطارات شرم الشيخ والغردقة والاقصر وأسوان وغيرها الي جانب انشاء المارينا الخاصة باستقبال اليخوت وتيسير اجراءات دخولها مصر.

 
وطالب عبداللطيف الجهات المعنية بالاهتمام بجذب سياحة الصفوة أو السائح العالي الانفاق خاصة خلال الفترات الحالية التي تتفاقم فيها تداعيات الازمة المالية العالمية بجانب انخفاض الحركة السياحية خاصة من الشريحة متوسطة الانفاق والتي تأثرت سلبا من الازمة موضحا أهمية ان تقوم وزارة السياحة بعمل خريطة لاهم الفنادق والمنتجعات السياحية التي تجذب سياحة الصفوة علي وجه الخصوص وايضا الخدمات المقدمة لهم سواء في المطارات أو في المارينا المستقبلة ليخوتهم وايضا ملاعب الجولف.

 
من جهته اكد وسيم محيي الدين رئيس غرفة المنشآت الفندقية ان الدراسة التي تقوم بها وزارة السياحة وهيئة التنشيط السياحي في الاعداد لحملة تنشيطية واجراءات خاصة لجذب سياحة الصفوة في ظل تداعيات الازمة المالية العالمية سوف تؤتي ثمارها خلال هذه الفترة خاصة بعد تراجع هذه السياحة خلال الفترة الماضية.

 
وأشار »محيي الدين« الي أنه لابد من التركيز خلال 2009 علي جذب سياحة الصفوة بعد أن تم توجية الاهتمام الاكبر بالقوافل السياحية المتجهة الي الدول الاوروبية والعربية لجذب الحركة السياحية الوافدة الي مصر خلال الفترة المقبلة لتنشيط السياحة الشاطئية والترفيهية بالبحر الاحمر وجنوب سيناء وعرض الامكانات التي تتمتع بها مصر وتناسب جميع الشرائح والجنسيات الاجنبية والعربية.

 
واضاف محيي الدين ان الاسكندرية اهتمت بإنشاء اكثر من يخت للارتقاء بسياحة الصفوة وعقد المسابقات الدولية والمحلية وتنشيط هذا النوع من انواع السياحة موضحا انه يجري حاليا اصدار تشريع جديد لتنظيم اليخوت البحرية وسهولة دخولها وخروجها وتخفيض الرسوم المفروضة واساليب التعامل مع سائحيها وتقديم جميع التسهيلات الممكنة لهم وهم عادة من سياحة الصفوة، وقال عمرو صدقي الخبير السياحي ان سياحة الصفوة يجب التعامل معها باهمية شديدة وتقديم جميع الخدمات والاجراءات التي تعمل علي جذبها مرة أخري في ظل وضع استراتيجية جديدة لتطوير اساليب جذب سياحة الصفوة وأهمها الحملات الدعائية والترويجية لتنشيطها ومحاولة استقطاب جنسيات جديدة من السائحين وذلك من خلال الاعلان عن برامج سياحية جديدة عن طريق ربط المناطق الاثرية بالسياحية مثل شرم الشيخ بالاقصر والغردقة بأسوان.

 
واضاف صدقي أن سياحة »الصفوة« بدأت في التراجع خلال الفترة الماضية بسبب المفهوم الخاطئ لها والتي تعتبر شريحة الاغنياء إلا أن هذه السياحة تشمل ايضا السائحين الباحثين عن التميز والانفراد في الخدمات المقدمة لهم من مقصدهم السياحي.

 
وأكد عادل شكري أمين عام غرفة المنشآت الفندقية بشرم الشيخ ضرورة الاهتمام بسياحة الصفوة في مصر والدعوة لجذبها بجميع المناطق السياحية موضحا ان سائحي الصفوة يبحثون في مقصدهم السياحي علي الراحة والاستجمام والخدمات المتميزة الجيدة بجانب الخصوصية والفخامة في الاماكن المقيمين بها.

 
وأضاف »شكري« أن السياحة النيلية الطويلة و»البوتيك« أوتيل لهما دور كبير في استقطاب شرائح سياحة الصفوة مع الارتقاء بها موضحا ان معظم السياحة العالية الانفاق أو الصفوة تفضل السياحة النيلية خاصة بجانب توفير الخصوصية التي يهتم بها سائح الصفوة وتوسيع الدائرة السياحية لكي تشمل مناطق متنوعة تحتوي علي مقومات سياحية مختلفة قادرة علي المساهمة في عملية تطوير هذه السياحة.

 
وقال »شكري« ان السائحين هم الطاقة البشرية التي تستوعبها الدولة المضيفة صاحبة المعالم السياحية وفقا لمتطلبات كل سائح ولابد من عرض كل ما لدينا من امكانات في هذا المجال تتناسب مع متطلبات السائح من أجل إيجاد بيئة سياحية ناجحة، موضحا ان اليخوت والقوارب الترفيهية أهم انواع السياحة الراقية في مصر لاستقطاب اعداد متزايدة من السائحين المهتمين بسياحة الصفوة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة