أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

"محررو الإسلام السياسي" تقرر مقاطعة أعضاء بمكتب الإرشاد


إسلام المصري:

أكدت رابطة محررو الإسلام السياسي أن "الانتهاكات التي تعرض لها الصحفيون أمام مكتب الإرشاد وممارسات العنف والاعتداءات والبلطجة التى تعرض لها الصحفيون، تؤكد استمرار الهجوم على حرية الرأي والتعبير والصحافة وتراجعها في ظل النظام الحاكم، الذى أصبح لا يحترم القانون للدرجة التى جعلت "قانون الغاب" هو الحاكم لمصر، ومع قيام وزارة الداخلية بحماية مقر الإخوان ورفض الوزارة توفير حماية لصحف تعرضت مؤخرا لاعتداءات ومنها صحيفتا "الوفد" و"الوطن".

 
وأضافت الرابطة في بيان لها، أنه بدلا من أن تخرج جماعة الإخوان لتعتذر عن اعتداء شبابها وحراس المهندس خيرت الشاطر، نائب المرشد، على الصحفيين، قام الدكتور محمود غزلان، المتحدث باسم الإخوان، باتهام الزملاء المعتدى عليهم بأنهم كانوا فاعلا رئيسيا في أحداث موقعة المقطم، وتبعه الدكتور سعد الكتاتنى، رئيس حزب الحرية والعدالة، والذى برر الاعتداء على الصحفيين بأن لديهم اتجاها سياسيا، فى أمر يخالف الحقيقة ويمثل استمرارا للنهج الذى اتبعته جماعة الإخوان ضد وسائل الإعلام، فى التصريحات المعادية المتكررة من قبل قيادات الإخوان وعلى رأسهم الدكتور محمد بديع، مرشد الإخوان، عندما وصف الإعلاميين بأنهم "سحرة فرعون"، و"يرضعون من إبليس"، فضلا عن عدم تداول المعلومات الذى تتبعه جماعة الإخوان، وعدم توفير مكان داخل مكتب الإرشاد يستطيعون منه الحصول على المعلومة، وتعاملها مع الصحفيين مثلما قال الدكتور رشاد البيومى، نائب المرشد بأنهم مثل "الشحاتين"، وهو أمر يمثل سبا وقذفا تجاه الجماعة الصحفية، ويستوجب محاكمة نائب مرشد الإخوان عليه، علي حد وصف بيان الحركة.

فيما قرر محررو الإسلام السياسي بشأن هذه الاعتداءات المقاطعة الإعلامية لكل من الدكتور رشاد البيومى والدكتور محمود غزلان حتى يخرجا ويعتذرا عما بدر منهما تجاه الصحفيين، مع تقديم بلاغ للنائب العام ضد رشاد البيومى بتهمة سب وقذف الصحفيين، كما طالبوا بلفت نظر الدكتور سعد الكتاتنى حول ما بدر منه من تصريح ضد الصحفيين.

وأعلنت الرابطة عن عمل ملف صحفى حول الانتهاكات التى قامت بها جماعة الإخوان ضد الصحفيين والإعلاميين سينشر فى عدد من الصحف فى نفس اليوم.

وأكدت الحركة تأييدها لكل مواقف نقابة الصحفيين تجاه الاعتداء على الصحفيين، سواء بتقديمها بلاغ للنائب العام، أو اتخاذ أى إجراءات تصعيدية فى اجتماع مجلس النقابة، وإعلان التنسيق الكامل مع اللجنة الوطنية للدفاع عن حرية الرأى والتعبير  والاستمرار فى الإجراءات القانونية التى اتخذها الزملاء فى النيابة لمحاكمة المتورطين فى الاعتداء عليهم.

وطالبوا مؤسسات الدولة ممثلة في الرئاسة والحكومة ووزارة الداخلية بتوفير حماية للصحفيين أثناء عملهم والتحقيق الفورى فى الاعتداء على الصحفيين، خاصة أن الوقائع مسجلة بالصوت والصورة، وعرضتها أكثر من قناة فضائية.

وأكدت الرابطة أن هذه الاجراءات التى اتخذتها تمثل بداية التصعيد تجاه الإخوان، وأن هناك إجراءات أخرى ستتخذ خلال الأيام المقبلة، إذا لم تعتذر الجماعة عن اعتداء شبابها على الصحفيين، وتنفذ قرار النيابة بضبط وإحضار حراس خيرت الشاطر الذين ثبت تورطهم فى الاعتداء عليهم.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة