أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

التيار الثالث يرفض الإسلاميين


 
 علاء عبد المنعم
على صعيد تحالف التيار الثالث الذى شكله العديد من الرموز السياسية والوطنية قبيل إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية لتوحيد صفوف المعارضة ضد عسكرة وأخونة البلاد، أكد علاء عبدالمنعم، منسق تحالف التيار الثالث، أن التيار يستهدف جمع القوى السياسية والتيارات المدنية لتشكيل جبهة قوية تخوض الانتخابات البرلمانية فى مواجهة التيارات والفصائل الإسلامية وعلى رأسها جماعة الإخوان المسلمين .

 

وأضاف عبدالمنعم أن التحالف ينتظر اقرار قوانين الانتخابات وتقسيم الدوائر والقواعد المنظمة لمسار العملية الانتخابية برمتها، لافتاً إلى أن الاتفاق على ترتيبات الترشيح لن تحدد سوى بعد تقسيم الدوائر، فهذه الامور التفصيلية سوف تدرج فى قانون مباشرة الحقوق السياسية وتقسيم الدوائر .

 

ونفى علاء عبد المنعم إمكانية التحالف مع الاحزاب المدنية ذات المرجعية الدينية مثل احزاب الوسط ومصر القوية، مؤكدا أن التحالف حسم موقفه فى هذه القضية، ولن يقبل التنسيق مع الأحزاب الدينية المقنعة، على حد تعبيره، لأن التحالف لن يتنازل عن المبادئ من اجل الحصول على مكاسب انتخابية .

 

من جانبه قال فريد زهران، عضو الأمانة المركزية للحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى، إن المشاورات واللقاءات مستمرة، ولم تنقطع بين أحزاب التيار الثالث، وإن هناك جهداً كبيراً لبناء تحالف انتخابي - سياسى خلال الفترة المقبلة، وإن آخر تلك اللقاءات كانت بقاعة المؤتمرات يوم الجمعة الماضى، وتشهد اللقاءات تفاهمات بين القوى تبشر بنتائج ايجابية .

 

وأشار زهران، إلى أن التيار الثالث ينسق مع العديد من التكتلات السياسية الاخرى وان هناك توقعات بتكوين تكتل مدنى انتخابى - سياسى، وعن استمرارية التحالف الذى تسعى إليه القوى المدنية والتيار الثالث، قال زهران إن استمرار التحالف من عدمه يرتبط بالظروف السياسية ومواقف الكيانات المختلفة داخل هذا التحالف .

 

وأشار زهران إلى أن هناك مبادرات حميدة خارج التيار الثالث مثل جهود الدكتور محمد غنيم، لتجميع القوى الثورية والمدنية واليسارية والليبرالية فى كيان انتخابى - سياسى واحد، ودعوات بعض النشطاء السياسيين مثل دعوة القيادى اليسارى كمال خليل، لمرشحى الرئاسة السابقين لدخول تلك التحالفات الانتخابية والخروج بمصر من مأزق الأخونة .

 

ولفت زهران إلى أن الأيام المقبلة ستشهد إعلان العديد من التحالفات الانتخابية وان الامر ليس فى مواجهة مرشحين بعينهم ولكن فى مواجهة السعى إلى أخونة الدولة وتحويل الدستور إلى اداة سهلة فى ايدى جماعة الاخوان المسلمين والابتعاد عن تحقيق مطالب الثورة .

 

من جانبه، كشف شاهين جورج، عضو المكتب السياسى لحزب «مصر الحرية » أن الحزب يشارك بفاعلية فى التيار الثالث الذى يمثل القوة الحقيقية لتحقيق ديمقراطية كاملة قوية تستوعب جميع القوى السياسية دون إقصاء .

 

وأوضح جورج أن التحالفات التى سيسعى إليها حزب مصر الحرية تهدف فى الأساس إلى احداث توازن فى السياسة المصرية، خاصة بعد حالة الاستقطاب الحاد التى شهدتها البلاد عقب الثورة من قبل التيارات الإسلامية وفى مقدمتها حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين وحزب النور والجماعات السلفية .

 

وأوضح عضو المكتب السياسى لحزب مصر الحرية أن التحالفات التى سيسعى الحزب لاقامتها يمكن أن تكون مع «الدستور » و «المصرى الديمقراطى الاجتماعى » ، وذلك بهدف الحفاظ على مدنية الدولة، مشيراً إلى أن هذا التحالف لا يهدف إلى معاداة أو إقصاء تيار الإسلام السياسى فى مصر بل القضاء على بعض الممارسات الاحتكارية التى تمارسها تلك التيارات وفى مقدمتها محاولة الإخوان الاستحواذ على الجمعية التأسيسية للدستور والاعتماد على مشروع النهضة فى إحداث تنمية حقيقية بالبلاد، بالإضافة إلى تعمد بعض القيادات الإخوانية حجب المعلومات عن الخطوات الأخيرة عن شروط القرض والخطة الاستثمارية المتعلقة به .

 

وأكد جورج استعداد الحزب للتحالف مع تيار الإسلام السياسى بهدف تشكيل وطن جديد تحت سمائه متسع للجميع ولا يعانى أى فصيل خلاله من الإقصاء لخوض انتخابات تشريعية جديدة، على أن يكون التوافق بين القوى الليبرالية والإسلامية قائماً على مبادئ ديمقراطية سليمة .

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة