أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

‮»‬الاتحاد‮« ‬الإماراتية تشتري محركات طائرات بقيمة‮ ‬6.7‮ ‬مليار دولار


خالد بدرالدين
 
تعتزم شركة الاتحاد ايرويز الوطنية في دولة الإمارات العربية المتحدة شراء محركات طائرات إيرباص وبوينج بقيمة 6.7 مليار دولار لحوالي 100 طائرة من طائرات الشركة منها 35 طائرة بوينج والباقي إيرباص بطرازاتها المختلفة، خاصة السوبر جامبو الجديدة إيرباص »A380 «، وإن كانت شركة جنرال الكتريك الأمريكية هي التي ستقوم بتوريد محركات البوينج، بينما تخصصت رولز رويس جروب التي تتخذ من لندن مقراً لها في توريد محركات طائرات الإيرباص.

 
ويقول جيمس هوجان، المدير التنفيذي لشركة الاتحاد الإماراتية خلال معرض باريس الجوي الذي بدأ منتصف يونيو الحالي في فرنسا إن شركات المحركات العالمية تتنافس للفوز بتعاقدات شراء منتجاتها في مناطق قليلة من العالم ومازالت تحظي بالسيولة المالية مثل دول الشرق الأوسط، خاصة منطقة الخليج لدرجة أن طلبات شراء المحركات قد تصل الي 13 مليار دولار إن لم يتم إلغاء شراء 105 طائرات والمقرر تسليمها فيما بين عامي 2011 و2020 منها 25 طائرة من طراز »A350 « طلبت الاتحاد شراءها.
 
أما شركة قطر ايرويز فقد أعلنت هذا الشهر عن نيتها شراء 24 طائرة من طراز إيرباص »A320 « التي تتسع لحوالي 150-130 راكباً، حيث تتوقع انخفاض عدد ركاب الرحلات خلال الفترة المقبلة وإن كانت تؤكد عدم الغاء صفقات شراء الطائرات الضخمة مثل إيرباص »A380 « التي تريد تسلمها في المواعيد المقررة في تعاقدها مع كونسورتيوم إيرباص الأوروبي.
 
واستطاع كونسورتيوم إيرباص أن يتفوق علي بوينج الأمريكية في عدد طلبات شراء الطائرات، حيث حقق طراز إيرباص »A350 « وحده أكثر من 480 طلباً تم تسليم العديد منها، برغم أن طائرة دريم لاينز »787« التي تنتجها شركة بوينج حصلت علي 865 طلباً لشرائها، غير أن الشركة تأخرت في ميعاد تسليمها والذي كان مقرراً في أكتوبر 2007 ولم يتم تسليمها حتي الآن رغم تأكيدات بوينج  علي أنها ستقوم بأول رحلة لها في معرض باريس للطيران الحالي ولكن الطائرة لم تظهر للمرة الثانية، مما جعل المستثمرين يفقدون الثقة في الشركة الأمريكية لدرجة أن أسعار أسهم بوينج تراجعت بنسبة تتجاوز %50 منذ عام 2007، وحتي الآن ولن تشهد ارتفاعاً مرة أخري مالم تحلق هذه الطائرة في الأجواء.
 
وتقول شركة أول يثبون ايرويز اليابانية التي تتواجد في معرض باريس للطيران هذا العام الذي يشهد استعراض طائرات من أكثر من 2000 شركة لأول مرة في تاريخ المعرض، إن بوينج الأمريكية أكدت لها أنها ستحصل علي أول طائرة من طراز دريم لايز »787« بحلول فبراير المقبل.
 
وهذه الطائرة التي تتسع لحوالي 250 راكباً مصنوعة من لدائن مركبة تجعلها أخف وزناً من الألومنيوم التقليدي، كما أنها تستخدم نظاماً كهربائياً مكثفاً يساعدها علي توفير استهلاك الوقود.
 
وتعتزم بوينج انتاج 10 طائرات شهرياً من طراز دريمر لايز »787« ابتداء من منتصف عام 2012 والتي يشرف علي تجميعها مركز برود اكشن انتجريشن في مصنع بوينج للطائرات العريضة في مدينة ايفريت بولاية واشنطن والذي يعد أكبر مصنع لانتاج الطائرات من حيث حجم الانتاج في العالم.

 
ورغم أن كونسورتيوم إيرباص الأوروبي لصناعة الطائرات يتعرض هذا العام لإلغاء حوالي ألف صفقة لشراء طائرات الإيرباص بأحدث طرازاتها، فإن توم إيندرز الرئيسي التنفيذي يؤكد أن الكونسورتيوم يمكن أن يحقق أرباحاً أيضاً خلال عام 2009 بفضل ضخامة عدد الصفقات التي أبرمها مع العملاء والتي يبلغ عددها حتي الآن 3500 طلب.

 
وخلال معرض باريس للطيران الذي بدأ منذ يوم 15 الشهر الحالي أكد أيضاً جون ليهي، رئيس قسم مبيعات كونسورتيوم إيرباص أنه برغم الغاء أو تأجيل صفقات الشراء، بسبب خسائر شركات الطيران العالمية التي تعاني من انكماش عدد رحلاتها الجوية مع تفاقم الركود الاقتصادي من جهة واندلاع وباء أنفلونزا الخنازير من جهة أخري، فإن العملاء الموجودين حالياً في تعاقدات شراء طائرات الباص من نوعية تمتاز كثيراً في العامين الحالي والمقبل عن عملائها في العام الماضي.

 
واستطاع الكونسورتيوم الذي يحتل المركز الاول عالميا في صناعة الطائرات ان يحقق مبيعات منذ بداية هذا العام وفي نهاية مايو 32 طائرة مقابل إلغاء 21 صفقة فقط بينما لم تتمكن بوينج الامريكية ثاني اكبر شركة انتاج طائرات في العالم من بيع اي طائرة هذا العام مع الغاء 65 صفقة شراء طائراتها.

 
واذا كان العملاء ينتظرون 7 أو8 سنوات من التوقيع علي تعاقدات شراء الطائرات وهي استلامها فان هذا يعني ان الغاء الصفقات او تأجيل التسلم حدث منذ العام الماضي وقبله ولكنه يستمر حتي الآن مع بقاء العديد من طائرات شركة الطيران متوقفة عن الحركة في المطارات العالمية، بسبب انكماش أعداد المسافرين الذين يفضلون ترشيد الانفاق، حيث تسببت الأزمة العالمية في تسريح ملايين الموظفين وتقليص الأجور أيضا.

 
ومن الأساليب التي تطبقها ايرباص لاجتذاب شركات الطيران والاحتفاظ بدفتر طلبات شراء الطائرات مزدحما بالصفقات منح شركات الطيران قروضا قدرها مليار يورو في العام الحالي لتمويل طلبات الشراء، ومن المتوقع زيادة هذه القروض أيضا عام 2010 وربما في 2011 إذا لزم الأمر، لاسيما أن البنوك لاتزال تحجم عن منح قروضها بسبب أزمتها المالية.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة