أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

3‮ ‬أسلحة لمواجهة عمليات القرصنة علي بطاقات الائتمان


نشوي عبد الوهاب - أمنية إبراهيم
 
فرضت مشاكل الاحتيال والقرصنة علي بطاقات الائتمان نفسها من جديد مع إقدام البنك المركزي علي بدء المرحلة الثانية من الاصلاح المصرفي وهي المرحلة التي من المنتظر ان تشهد استكمال خطط اصلاح وتقوية النشاط البنكي في جميع قنواته وخدماته.

 
 
وقال مسئولون من البنوك وقطاع تنكولوجيا المعلومات ان ايجاد تشريعيات واضحة لمواجهة عمليات الاحتيال التي تتم عبر القرصنة علي بطاقات الائتمان هو الحل الامثل لوقف أي محاولات لتحقيق مكاسب.
 
واضافوا ان التحديث المستمر للنظم التكنولوجية المستخدمة داخل البنوك بالاضافة الي تكثيف عمليات تدريب القائمين علي ادارات المعلومات في الجهاز المصرفي هي من أبرز الحلول اللازمة للحد من هذه العمليات.
 
قال محمد أوزالب نائب رئيس مجلس ادارة بنك مصر أن سرقة الهوية الشخصية للمستهلكين زادت بقدر كبير في وقت تطورت فيه وسائل التكنولوجيا بشكل هائل ويري ان هناك علاقة طردية بين تقديم الخدمات للمستهلكين وسرقات الهوية وانتشار انتهاك البيانات مع وجود شبكة معلومات واسعة يقوم القراصنة بتحديد نقاط ضعف الشبكة واقتحامها والوصول الي البيانات الشخصية الخاصة بالعملاء بالاضافة الي أن آلات السحب الالكتروني يتم نقل البيانات والمعلومات والرقم السري لبطاقات الائتمان بطرق احترافية يجيدها القراصنة وبعد ذلك يقومون بفتح حسابات بأسماء اصحاب الهوية والقيام ببعض العمليات المصرفية والعمليات غير المشروعة مما يمكن ان يعرض صاحب الهوية للمسئولية الجنائية لعمليات لم يعرف عنها شيئاً.
 
وأكد أوزالب  ضرورة التحقق من دقة إدارة الملفات والمعلومات الخاصة بالبيانات الشخصية للمستهلكين وبذل المزيد من الجهد للعمل علي حماية المستهلكين سواء افراد ..أو مؤسسات للارتقاء بالنشاط الاقتصادي والعمل علي زيادة وعي وتثقيف المستهلكين وتوجيه عنايتهم الي المخاطر المقبلة وذلك لضرورة التحقق من القيام بالممارسات المطلوبة بشكل سليم.
 
ولفت أوزالب الي ضرورة الاهتمام بالتكاليف الاقتصادية وتهديد ثقة المستهلكين بالسوق والتجارة الالكترونية مشيرا الي ان المخاوف المتعلقة بحماية معلومات وبيانات المستهلكين أدت الي قيام حوالي %30 من المستهلكين بتقليل تعاملهم مع البنوك والسوق الالكترونية.
 
من جانبه قال حسن أبوزيد مدير إدارة تكنولوجيا المعلومات في بنك »HSBC « ان قطاع البنوك قام في الآونة الاخيرة باستخدام وسائل تحقق نوعا من التكنولوجيا من خلال توفير كاميرات في مكاينات الـ »ATM « وهي باهظة الثمن ولكننا نستخدمها من اجل حماية الرقم السري »Password « الذي يضعه العميل وتوفير صور لكل شخص يحاول الاحتيال عن طريق استخدام بطاقات ائتمان مزيفة وأكد ان هذا النوع من التكنولوجيا يتفق مع الملاحقة الدائمة للقراصنة حيث يتوجب علينا ان نسبقهم بخطوة والتأكد من اننا نستطيع التحقق من هوية العميل.

 
واشار الي انه يجب علي الافراد التعامل بحذر وحيطة مع البيانات الخاصة بحساباتهم المصرفية ،خاصة المعلومات التي تأتي عن طريق البريد وعدم الاهمال في هذه المستندات بالاضافة الي حماية البيانات الشخصية والمعلومات الموجودة علي أجهزة الحاسب الآلي والتحقق من تحطيم الـ»Harddisc « بعد التخلص من المعلومات والبيانات وحتي لا يستطيع القراصنة الوصول إليها حيث إنها الطريقة الوحيدة لحماية المعلومات والبيانات.

 
واشار الي ضرورة التحديث المستمر لنظم التكنولوجيا المتبعة في البنوك لمواكبة التطورات السريعة التي تشهدها تكنولوجيا المعلومات ..وحذر ابوزيد من عمليات الاحتيال التي يقوم بها قراصنة دول جنوب الصحراء عن طريق انتحال شخصية احد الموظفين بالبنك والقيام باجراء اتصال باحد العملاء والاستفسار عن إجراء عملية ما في وقت ماثم ما يتبع ذلك من التحقق من البيانات الشخصية للعميل والرقم السري مشيرا الي دور الحكومة بضرورة ايجاد تشريعات أو علي الاقل انفاذ تلك التشريعات علي قراصنة دول جنوب الصحراء ومكافحة الرسائل التي ترسل الي الهواتف المحمولة والبريد الالكتروني والتي تنص علي أن العميل ربح جائزة مالية كبيرة وانه لابد من القيام بسداد الرسوم للحصول عليها مؤكدا ضرورة التعاون بين دول العالم لمكافحة تلك الرسائل.

 
واضاف ابوزيد انه علينا التحقق من نشر الوعي حتي لا تثار حالة من الذعر للمتسهلكين جراء عمليات القرصنة وأكد أن قنوات التكنولوجيا لاتزال آمنة مقارنة بالوسائل التقليدية وان المخاطر لاتزال اكثر ارتفاعا في اطار العمل التقليدي مقارنة بالعمل الإلكتروني ..قال كريم رمضان مدير عام شركة ميكروسوفت انه اجري دراسة خلال الايام القليلة الماضية لعمليات القرصنة وسرقة الهوية ما أثار ذعره وجود تلك الجوانب السيئة في شبكة المعلومات وان هناك قدراً كبيراً من التكنولوجيا استخدمت لاقتحام شبكة المعلومات وسرقة المستهلكين وان القراصنة »الهاكرز« يستخدمون الشبكة الدولية للمعلومات لسرقة هوية الآخرين وهو ما يثير انتباهنا الي مدي تأثير تلك العمليات علي معدلات النمو والمستهلكين افراد اً أو مؤسسات وأكد رمضان  ضرورة التأكد من كيفية ادارة قاعدة البيانات والمعلومات التي نرصدها للمستهلكين والتحقق من عدم التخلص منها بطريقة تعرضها للسرقة بالاضافة الي التعاون مع شركات »IT « المتطورة لحماية قواعد البيانات.

 
مشيرا الي ضرورة توعية المستهلكين بعدم اعطاء البيانات الشخصية لاي شخص غير موثوق به.

 
واوضح رمضان ان هناك مشكلة تكمن في أن السجلات العامة مفتوحة امام الجميع وتوفر جميع البيانات الشخصية للقراصنة »الهاكرز« وان هناك بعض الامور النمطية مثل مطالبة بعض المواقع علي شبكة الانترنت بإدخال بعض البيانات ولكن كيف يتم التحقق من ان هذه المطالبة ليست من شخص محتال؟!

 
واشار الي انه هناك فجوة بين مصر والولايات المتحدة الامريكية في سرقات الهوية لكن هذه الفجوة اصبحت ضيقة وانه يجب التعلم من الخبرات الامريكية في مواجهة تلك المشكلة مؤكدا أن لدينا مجتمعاً جيداً قادراً علي معالجة هذه المشكلة.

 
وألمح رمضان الي امكانية تقليل حجم البيانات والمعلومات المخزنة من خلال استخدام بطاقات معلوماتية بلاستيكية تكون بها المعلومات مشفرة ويتم استخدامها عن طريق الحاسب الآلي وفي البنوك يتطلب الامر رقم الحساب فيتم تقديمه دون غيره من المعلومات وبهذا الصدد فإننا في حاجة الي اتباع نهج جديد لاقامة تكنولوجيا معلومات المستهلك وذلك للحماية من سرقة الهوية الشخصية.

 
وأكد رمضان انهم يبذلون قصاري جهدهم لنشر الوعي للمستهلكين لتأمين »Software « الخاص بهم مشيرا الي ان هناك العديد من الفلاتر في طرق التشغيل وعلي المستهلكين ادراك استخدام تلك الفلاتر.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة