أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيــارات

رابطة السائقين تحذر من التحول للعمل بالغاز


إيمان عوف
 
أصدرت رابطة سائقي التاكسي بياناً حذرت فيه من مدي خطورة تحويل السيارات الأجرة للعمل بالغاز الطبيعي، لأن ذلك يهدد المحركات، بالاضافة الي ارتفاع تكلفة التحويل، جاء ذلك البيان كرد فعل علي توقيع المهندس سامح فهمي، وزير البترول، وهاني سيف النصر، الأمين العام للصندوق الاجتماعي إتفاقية تنفيذ المرحلة الـ13 من مشروع تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي، باجمالي تمويل 5 ملايين جنيه من الصندوق، ولتحويل 1000 سيارة للعمل بالغاز.

 
أكد سيد عبدالعاطي، أمين صندوق رابطة سائقي الأجرة أن هناك أزمة ضخمة نتجت من قرار الدولة تحويل عمل السيارات الأجرة للعمل بالغاز الطبيعي، تمثلت في ارتفاع تكاليف التحويل، بالاضافة الي مدي خطورة التحويل علي محركات السيارات، مشيراً الي أن هذا القرار يهدد السائقين علاوة علي أن التوفير الذي تدعي الدولة أنها توفره علي السائقين من خلال تقليل نفقات البنزين يتم صرفه مرة أخري بأضعاف المرات علي الصيانة لهذه السيارات، وهو ما يعني أنها عملية غير اقتصادية تتسبب في تعطيل السائقين عن العمل وتعريض السيارات للتلف.
 
وقال علي سليمان مهندس تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي، إن عملية التحويل تكلف السائقين الكثير من النفقات في اصلاح المحركات، وذلك لفترة مؤقتة ثم يتم اتلاف المحرك تماماً بحيث لا تصلح معه عمليات الصيانة الموجودة في مصر.
 
وأشار سليمان الي أنه بالاضافة لخطورة التحويل علي المحركات فإن اسطوانة الغاز تستحوذ علي مساحة كبيرة من شنطة التاكسي، وهو ما يعطل السائق ويقلل من فرصه في التعامل مع الزبائن، خاصة في المطارات والتي تعد من أشهر الأماكن التي يعتمد عليها السائقون في الحصول علي زبائن.
 
ومن جانبه أكد أشرف سيد سائق تاكسي أن هناك أزمة في تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي، خاصة في ارتفاع تكلفة التحويل، حيث يصل سعر الاسطوانة الي 10 آلاف جنيه، وهو ما يؤدي بصورة واضحة الي تكبيل سائقي التاكسي بديون كثيرة لا يستطيعون تحملها.
 
أما وليد توفيق، عضو شعبة تجار وموزعي السيارات بالغرفة التجارية، فقد أكد أهمية المشروع في حد ذاته، مشيراً الي أن تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي يحقق أهدافاً قومية لمصر من خلال حصولها علي منحة الاتحاد الأوروبي المرتبطة بالحفاظ علي البيئة، وهو ما يعود بالنفع علي جميع المواطنين سواء من أصحاب التاكسيات أو غيرهم.
 
واستطرد توفيق قائلا: إن المشروع يوفر أيضاً الكثير من التكاليف علي السائق حيث ان سعر لتر الغاز 45 قرشاً مقابل 100 قرش للبنزين وهو ما يقلل من نفقات التاكسي ذاته.
 
ونفي توفيق ما يتردد عن أن التحويل يتلف محركات السيارات، مرجعاً ما يشاع من قبل الكثير عن ذلك بأنه رغبة من البعض في المعارضة من أجل المعارضة، وعدم الرغبة في الخضوع لعمليات الاحلال والتجديد.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة