أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيــارات

ركود مبيعات السيارات مرشح للانتهاء في الربع الأخير من العام‮ ‬


أحمد نبيل
 
شهد معرض أوتوماك أخبار اليوم، الذي انتهت فعالياته منتصف الأسبوع الماضي، ظهور كبري شركات السيارات التي تعمل في السوق المحلية، لكونه واحداً من أكبر تجمعات الشركات، وقطع الغيار، والدراجات البخارية، وغيرها من مستلزمات السيارات وحقق المعرض رواجاً في مبيعات الشركات خاصة بعد فترة ركود استمرت منذ أواخر عام 2008 والربع الأول من العام الحالي حيث انخفضت مبيعات السيارات بنسبة %40.8 في الربع الأول من عام 2009 مسجلة بيع 39 ألفاً و289 سيارة مقارنة بـ66 ألفاً و444 سيارة خلال نفس الفترة من العام الماضي.

 
 
وقد سجلت مبيعات سيارات الركود 11 ألفا و665 سيارة مقابل 18 ألفاً و496 سيارة خلال مارس 2009 مقارنة بنفس الشهر العام الماضي.
 
وأكد الشاذلي مصطفي، مدير الدعاية والاعلان بشركة جي بي أوتو، الوكيل الوحيد لسيارات هيونداي الكورية الجنوبية أن السوق بدأت في استرداد عافيتها اعتباراً من مارس الماضي، متوقعاً أن يشهد شهر يونيو الحالي مزيداً من الرواج في المبيعات خاصة بعد تقديم الشركات مجموعة من العروض السعرية والمفاجآت لعملائها خلال فترة معرض أوتوماك وعلي أن تعود السوق إلي معدلاتها الطبيعة خلال الربع الأخير من العام الحالي وأكد الشاذلي أن السبب الرئيسي في حالة الركود هو الحالة النفسية لدي المستهلك المحلي ومخاوفه من انخفاض الأسعار بسبب بعض الشائعات عن مزيد  من الانخفاضات في أسعار السيارات في الفترة المقبلة لتأثر الشركات بالأزمة المالية العالمية، نافياً أي انخفاضات في أسعار السيارات في الفترة الحالية وذلك لارتفاع سعر صرف العملات الأجنبية وثبات الضريبة الجمركية حيث إن هذين العاملين هما المتحكمين في أسعار السيارات المحلية، وأوضح الشاذلي أنه لا يجب مقارنة ما يحدث في الخارج من عروض تصل إلي انخفاض %75 من سعر السيارة بالسوق المحلية لاختلاف المصنع والوكيل الأم عن المستورد حيث لا توجد بهذه الدول جمارك كما هو في السوق المصرية.
 
وذكر الشاذلي ان شركته قدمت العديد من المفاجآت لعملائها خلال معرض أوتوماك، منها السيارة I20 وI30 ، بالإضافة إلي »سوناتا« وقد قدمت هذه العروض حتي تحصل علي ثقة المستهلك مؤكداً أن شركته تدرس تصنيع سيارات أخري محلياً، بالإضافة إلي فيرنا وألنترا، والتصدير إلي الأسواق الخارجية وذلك للاستفادة من الاتفاقيات التي قد عقدتها مصر مع أسواق أخري مثل اتفاقية أغادير، الشراكة الأوروبية التي ستنفذ بدءاً من العام المقبل.
 
وتوقع الشاذلي أن تشهد الفترة المقبلة أزمة بسبب لجوء   المصانع لتخفيض إنتاجها بشكل كبير لمواجهة الأزمة الطاحنة ولم تستطع في الوقت الذي سيزداد فيه حجم الطلب علي السيارات، موضحاً أن الشركات تخلصت من المخزون لديها وسيواجه السوق حجم طلب كبير مقابل عدم وجود سيارات منتجة أو مخزونة لدي الشركات.

 
من جانبه أكد عبد القادر طلعت مدير المبيعات والتسويق بشركة »فكري جروب«، الوكيل الوحيد لسيارات فورد الأمريكية، أن السوق تمر بحالة من الركود بسبب ضعف القوة الشرائية لدي المستهلكين وتأثرهم بانخفاض دخولهم تأثراً بالأزمة المالية العالمية إضافة إلي كثرة الأخبار حول افلاس الشركات العالمية والاحصائيات التي نشرتها بعض الصحف مما أثر علي ثقة المستهلك في الاقتصاد العالمي، وأضاف أنه منذ شهر مارس تحسنت المبيعات بشكل ملحوظ، خاصة بعد معرض أوتوماك، الذي يعد أكبر تجمع للمستهلكين الذين رأوا عدم امكانية تقديم تخفيضات بالحجم المتوقع من الشركات مؤكداً أن شركته قدمت مجموعة من العروض والطرزات الجديدة للمستهلكين علي رأسها »فورد فيستا« و»فورد كا« وذلك لتلبية جميع رغبات المستهلكين.
 
ونفي عبد القادر تأثر الشركات العالمية خاصة بعد افلاس بعض الشركات العالمية مثل جنررال موتوز مؤكداً أن الافلاس من ليس بالمعني المتعارف عليه لدي المستهلك فهو مجرد افلاس حمائي،  تقوم به الشركة في حماية حكومية لها من الدائنين وتحدد طرازات معينة تتعامل فيها مثل تحديد 5 طرازات بدلاً من إنتاج 10 طرازات.
 
يذكر أن شركة فكري جروب حصرت جائزة أفضل أداء لخدمات ما بعد البيع بين وكلاء وموزعي فورد حول العالم.
 
ويري عمرو الحبال مدير المبيعات بشركة رينو أن المعرض قد يساهم في تحريك المياه الركدة التي تسببت فيها مخاوف البنوك من تمويل هذا القطاع.
 
وأضاف الحبال أن أغلب مبيعات السيارات كانت عن طريق تمويل البنوك لعملاء وتسهيل اقتناء سيارة، أما الوضع الحالي فواجهت البنوك تجاوزات زادت من مخاوف وجعلتها تحجم عن منح القروض أو وضع ضوابط مشددة لضمان سداد الأقساط.
 
وأوضح عمرو أن أسعار الشركة كي تنخفض في الوقت الحالي خاصة السيارة »رينو لوجان« لكونها أقل سعراً من الطرازات الأخري التي تنافسها مؤكداً أن لديه حجوزات حتي شهر أغسطس المقبل، كما قدمت الشركة السيارة رينو mcv والتي نجحت في تحقيق منافسة قوية في معرض أوتوماك مع جميع الطرازات الأخري، ونفي الحبال ما تردد عن قيام شركته برفع دعوي قضائية ضد وزير المالية بشأن عدم اشتراك رينو في مشروع احلال وتجديد التاكسي القديم. وتوقع الحبال أن تسترد السوق المحلية عافيتها اعتباراً من الآن وحتي منتصف العام المقبل وتحسن المبيعات بشكل بطيء خلال الفترة المقبلة.
 
ويري صبري خليل، مدير التسويق بشركة مودرن موتورز، وكيل سيارات »سوزوكي« اليابانية أن المبيعات قد تحسنت منذ بداية  شهر مارس وتوقع أن تنتعش أكثر خلال يونيو خاصة ان معرض أوتوماك يعد أكبر تجمع للمستهلكين مؤكداً أن شركته قد قدمت السيارة سيلاريو لكل محبي شعار سوزوي إضافة إلي العروض السعرية والبنكية لتسهيل عملية الشراء.
 
وأضاف خليل أن شركة مودرن موتوز قد قدمت الدراجة النارية Intrader لعشاق الدراجات النارية موضحاً أن شركته تضخ العديد من الاستثمارات في هذا الاتجاه خلال الفترة المقبلة خاصة أن الشركة تقوم بإنشاء مركز خدمة ما بعد البيع للدرجات النارية فقط وأوضح أن الفترة المقبلة ستشهد استيراد الشركة جميع الدراجات السوزوكي لمحبي هذا الاتجاه ومنها GSXR 1000 وGSXR 1300 .
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة