اقتصاد وأسواق

نموذج‮ ‬تمويل‮ »‬مصر للفنادق‮« ‬يحسم قيمة القرض المستهدف عند‮ ‬380‮ ‬مليون جنيه


المال - خاص:
 
حسمت الدراسة التي تعدها شركة القاهرة القابضة للاسثتمارات المالية، المستشار المالي لشركة مصر للفنادق القيمة النهائية للقرض الذي تسعي الشركة للحصول عليه، وحددته الدراسة بقيمة 380 مليون جنيه، لتطوير فندق هيلتون النيل علي أن تصل مدة القرض إلي 7 سنوات، منها فترة سماح عامين.

 
قال أشرف سلمان، الرئيس التنفيذي للشركة المنظمة للقرض، إنه تم الانتهاء من الدراسة المالية لنموذج التمويل المستهدف ومن المقرر عرضها علي أكثر من 15 بنكاً من ذوي الملاءة المالية الكبيرة في  غضون أسبوعين علي الأكثر.
 
وأوضح سلمان أن النموذج المعد لم يتطرق إلي تحديد سعر الفائدة علي القرض، وترك تحديدها لآليات التنافس بين البنوك التي ستتقدم للتمويل بعد عرض الدراسة عليها.
 
وأكد سلمان أن حجم التدفقات النقدية لشركة مصر للفنادق جيد جداً، حيث إن هيكلها المالي قادر علي استيعاب قروض تصل قيمتها إلي 600 مليون جنيه، مشيراً إلي أنه تم تحديد أجل القرض بـ7 سنوات، منها عامان سماحاً يمثلان الفترة التي سيستغرقها الفندق في عمليات التجديد، خاصة أن الفندق تقادم بصورة تدعو إلي ضرورة إجراء  عملية تجديد شاملة له تجعله قادراً علي منافسة باقي الفنادق الـ5 نجوم، حيث إن هيلتون النيل يتمتع ببنية أساسية ضخمة.
 
كانت تقارير صحفية قد أشارت في الفترة  الأخيرة، إلي أن قيمة القرض التي تسعي »مصر للفنادق« للحصول عليه لإتمام عملية تطوير وتجديد فندق النيل تتراوح بين 275 و350 مليون جنيه، خاصة بعد توصية الجهاز المركزي للمحاسبات بضرورة إجراء عملية تجديد شاملة للفندق، الأمر الذي دعا إدارة »هيلتون النيل« إلي الاقتراح بإجراء زيادة في رأسمال الشركة بمقدار 300 مليون جنيه.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة