اقتصاد وأسواق

«القابضة الغذائية»: «التموين» لم توفر الاعتمادات المالية لاستيراد الزيوت رغم انخفاض المخزون


كتب - محمد مجدى - أحمد عاشور - سمر السيد - هاجر عمران :

 نفى وزارة التموين والتجارة الداخلية، فى بيان لها أمس، عدم وجود أى نقص فى الاعتمادات المالية اللازمة لاستيراد زيوت التموين، أكد المهندس حسن كامل، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات الغذائية، فى تصريحات لـ «المال » ، أن الشركة القابضة للصناعات الغذائية، أرسلت خطاباً منذ أكثر من 10 أيام لهيئة السلع التموينية لتدبير الاحتياجات المالية اللازمة لاستيراد كميات تتراوح بين 45 و 50 ألف طن من الزيوت، لكن الهيئة لم ترد حتى الآن .

وأضاف كامل أن المخزون المتاح لدى الشركة من الزيوت لا يكفى لتلبية احتياجات الفترة المقبلة بحد أقصى شهر ونصف الشهر، مشيراً إلى أن «القابضة الغذائية » لا يتعدى دورها أكثر من طرح المناقصة، فيما تتولى «السلع التموينية » تدبير الاعتمادات المالية .

وقال مصدر بالشركة القابضة للصناعات الغذائية، إن الشركة لم تطرح أى مناقصات جديدة لاستيراد الزيوت منذ أوائل فبراير الماضى، مشيراً إلى أن المخزون الحالى من الزيوت لن يكفى احتياجات السوق المحلية لأكثر من شهر ونصف الشهر، متوقعاً أن تتفاقم أزمة نقص الزيوت أوائل شهر مايو المقبل، وهو ما لا تستطيع الحكومة إنكاره .

إلى ذلك أكد عماد عابدين، سكرتير شعبة المواد الغذائية فى الغرفة التجارية، بالقاهرة، مسئول ملف البقالة التموينية، وجود عجز فى توريد الزيت الإضافى بأكثر من نصف الحصص المفترض أن تتسلمها خلال فبراير الماضى، وتابع : إن المحال التموينية تسلمت %45 فقط من حصص الشهر الماضى .

وأشار عابدين فى تصريح لـ «المال » إلى وجود عجز لدى الشركة المصرية لتجارة الجملة فى توريد حصة الزيت الأساسى للمحافظات بنسبة %60 ، مشيراً إلى أن ذلك يتنافى مع ما تعهد به باسم عودة وزير التموين بتسليم كامل الحصص التموينية، قبل يوم 20 من كل شهر . على الجانب الآخر، اتهم محمد عبدالله، وكيل أول وزارة التموين والتجارة الداخلية، رئيس شئون الاستيراد بهيئة السلع، الشركة القابضة للصناعات الغذائية بالتضليل بعد خسارتها المناقصة التى تم طرحها مؤخراً، حيث تعاقدت عليها شركة ميدتريد . وأشار إلى أن رصيد الزيوت التموينية الحالى يصل إلى 249 ألف طن تكفى لتلبية احتياجات الأشهر الثلاثة المقبلة، حيث تصل احتياجات الشهر الواحد إلى 83 ألف طن . ونفى عبدالله تأكيدات الشركة القابضة للصناعات الغذائية بوجود أزمة حالية فى احتياطات الزيوت التموينية، فيما قال حسن كامل، رئيس مجلس إدارة «القابضة الغذائية » ، إن الشركة لا تنافس القطاع الخاص، حيث إنها تتعاقد شهرياً على 45 ألف طن . كانت «المال » قد كشفت أمس، على لسان مصادر حكومية، أن مجلس الوزراء برئاسة الدكتور هشام قنديل، سيعقد اجتماعات مكثفة خلال يومين، مع كل من هيئة السلع التموينية والشركة القابضة للصناعات الغذائية، لبحث كيفية مواجهة الأزمة، ومن بين الحلول المتاحة تخفيض الحصص التموينية من الزيوت، بسبب عدم طرح أى مناقصات استيراد، تأثراً بتراجع الاحتياطى الأجنبى، بينما نفت الوزارة وجود أى أزمة من خلال بيان أرسلته للصحفيين .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة