أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

النرويج تسعى لمعاهدة دولية جديدة لتقنين تجارة السلاح


أ ش أ

أكد وزير خارجية النرويج إسبن بارت آيداه اليوم "الأثنين"أن بلاده ستساند جميع الجهود التي سيتم بذلها من أجل التوصل إلى معاهدة دولية جديدة قوية وصلبة لتقنين تجارة السلاح في جولة المفاوضات الثانية التي تبدأ اليوم بمقر الأمم المتحدة بنيويورك حول تجارة الأسلحة التقليدية والتي تستمر لمدة عشرة أيام.

  وقال أن تجارة السلاح التي تتسم باللامشروعية واللامسئولية تؤدي إلى إزهاق أرواح الأبرياء وزيادة معاناة العديدين كل عام منوها بأن هذه الجولة الجديدة تعتبر في الأغلب الفرصة الأخيرة للتوصل إلى هذه المعاهدة تحت إشراف الأمم المتحدة.

  وشدد بارت آيداه في هذا الاطار على أهمية بذل جميع الأطراف جهودهم من أجل تحقيق تقدم في هذه المفاوضات التي ترتكز على الانجازات التي تم تحقيقها في الجولة الأولى التي جرت خلال الفترة من 2 إلى 27 يوليو 2012 معربا عن اقتناعه بأن اتفاقية قوية من شأنها الحد من التداعيات الإنسانية للتجارة غير المشروعة وغير المسئولة للسلاح.

  وأشار إلى أن الوفد النرويجي لن يدخر أي جهد من أجل التوصل إلى اتفاقية مرضية بالرغم من أن المفاوضات ستكون صعبة للغاية نظرا للمصالح المختلفة المرتبطة بتجارة السلاح عبر العالم مؤكدا أن نجاح المفاوضات سيساهم بشكل كبير في دعم الجهود المبذولة من أجل الحد من العنف المسلح في شتى بقاع العالم وتعزيز دور الأمم المتحدة في مجالي نزع السلاح ومراقبة التسلح.

  يجدر بالذكر أن مسئولية فشل الجولة الأولى للمفاوضات حول معاهدة دولية جديدة لتقنين تجارة الأسلحة التقليدية تقع على عاتق الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا الاتحادية والصين الذين طالبوا بمزيد من الوقت للتوصل إلى مثل هذه الاتفاقية بالرغم من أن المفاوضات إستمرت لمدة ناهزت أربعة أسابيع.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة