أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

ترقب ارتفاع الفائدة أبعد المستثمرين


محمد البعلي

تسببت حالة الترقب التي تسود السوق حول احتمالات رفع اسعار الفائدة في احجام المتعاملين في البورصة عن إجراء أي عمليات علي سندات الخزانة المصرية طوال الاسبوع الماضي وخلال الايام الثلاثة الاخيرة من الاسبوع قبل الماضي.

محمد حجازي مدير حسابات العملاء بشركة المجموعة المالية  هيرمس للتداول اوضح ان الاحجام عن التعامل علي السندات بدأ منذ يوم الثلاثاء قبل الماضي (4 مارس الجاري)  بعد قرار البنك المركزي بإلغاء احتساب اذون الخزانة التي لم يبق علي موعد استردادها سوي 15 يوماً او اقل ضمن نسبة الاحتياطي القانوني لدي البنك المركزي، الامر الذي اعتبره السوق اشارة في اتجاه رفع اسعار الفائدة وترتب عليها بالفعل ارتفاع الفائدة علي الاقراض بين لابنوك «الانتربنك» فتراوحت بين 11 و% 15  لليلة واحدة و 13.5 و%15 لأسبوع حسبما اوردته وكالة رويترز نهاية الخميس 6 مارس الجاري وقد اختفت الطلبات علي سندات الخزانة المصرية منذ ذلك الوقت لان المتعاملين اصبحوا يتوقعون ان يفوق العائد علي الودائع العائد علي السندات.

اضاف حجازي ان غالبية حائزي سندات الخزانة من البنوك ايضا اتجهوا الي الاحتفاظ بما لديهم سواء لاستخدامها في ضبط نسب الاحتياطي القانوني او لتفادي تحقيق خسائر عند بيعها لانهم في الغالب اشتروها بعائد حتي الاستحقاق يدور حول %7  ولكن ظهرت عروض قليلة جداً في السوق في حدود %8 في الايام القليلة الماضية ولم توجد في مواجهتها اي طلبات حيث مازال المشترون في انتظار وضوح الرؤية حول اسعار الفائدة.

وقد علق مصدر مصرفي علي ضعف الاقبال علي السندات في اطار الترقب الحالي لتحرك اسعار الفائدة معتبراً إياه امراً طبيعيا لان الارتفاع المتوقع في اسعار الفائدة سوف يجعل الاستثمار في الودائع اكثر عائداً وبالتالي يبعد المستثمرون الذين يفضلون الاستثمار في القنوات الاقل مخاطرة عن سوق السندات.

كانت البورصة قد شهدت تعاملات علي نوع واحد من سندات الخزانة المصرية خلال اليومين الاوليين من اسبوع التداول قبل الماضي يومي 2 و 3 مارس الجاري بقيمة تداول 49 مليونا و460 الف جنيه، ولم يتم تداول اي من سندات الخزانة المصرية في الايام التالية لذلك وحتي نهاية الاسبوع الماضي.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة