استثمار

مجلس الاعمال "المصرى ـ الإيطالي" يناقش نقل المصانع والممر الاخضر والخط الملاحى بين البلدين


أ‌. ش. أ

ناقش مجلس الأعمال المصري الإيطالي فى إجتماعة اليوم برئاسة المهندس خالد ابو بكر رئيس المجلس متابعة الإتفاقيات التى تم التوقيع عليها خلال الزيارة التى أجراها الرئيس محمد مرسى الى روما فى شهر سبتمبر من العام الماضى الى جانب رصد تطور دور المجلس فى مشروع نقل المصانع الذى تتبناة وزارة الصناعة والتجارة الخارجية وإتفاقية الزراعة والمواشى.

 
خالد ابو بكر 
وصرح خالد ابو بكر ان الإجتماع الذى حضرة السفير الإيطالى بالقاهرة ماريو مساري تطرق الى إقتراح المناطق التى يمكن طرحها كمنطقة صناعية إيطالية وتحديد المعايير الازمة لذلك الى جانب الدور الذى يمكن أن يقوم به المجلس والوزراء لإحياء الخط الملاحى الذى يربط بين مصر وإيطاليا.

واضاف ابو بكر انه تم ايضا التركيز خلال الاجتماع على دراسة مقترح إنشاء الممر الأخضر ببورسعيد بالإضافة الى مناقشة دور المجلس فى مبادرة إنشاء الجامعة الإيطالية بالقاهرة والإستفادة من التكنولوجيا المتقدمة فى إيطاليا والخبرة العالمية فيما يتعلق بالتهريب الجمركى وكذلك عمل الترتيبات اللازمة لعقد الإجتماعات القادمة للمجلس .

ومن جانبه اوضح السفير الإيطالى بالقاهرة ماريو مساري،أن بلادة تولى عناية خاصة بدعم مصر ومساندتها خلال الفترة الحالية وتعتبر نجاح مصر بمثابة نجاح لها مشيرا الى أن سرعة إستعادة الإستقرار والهدوء الى الشارع وتحقيق التوافق بين الأطياف السياسية المختلفة سيساهم بشكل كبير فى تنشيط الإقتصاد وعودة عجلة الإنتاج الى الدوران مجددا وشدد السفير الايطالى على أن الإقتصاد المصرى واعد ويتميز بفرص كبيرة للنمو مستندا الى السوق الإستهلاكية الكبيرة التى يتمتع بها الى جانب المقومات المرتبطة بالموقع والمناخ الأمر الذى يؤهله لتحقيق طفرة كبيرة فى الآداء.

وكشف السفير الايطالى عن وجود مباحثات مكثفة بين الجانب المصرى والإيطالى لإستكمال ملف مبادلة الديون المستحقة على مصر لإيطاليا بمشروعات إستثمارية تكون مساهمة إيطاليا فيها على قدر المديونية المستحقة على مصر الى جانب التعاون التام فيما يتعلق بمكافحة الهجرة غير الشرعية والتى يرتبط القضاء عليها بوجود تنمية إقتصادية تحقق للمواطن المصرى فرصته فى العمل ببلادة بعيدا عن اللجوء للهجرة غير الشرعية لأى بلد فى العالم.

جدير بالذكر ان وزير التجارة والصناعه كان قد اصدر قرارا بتشكيل مجلس الاعمال المصرى الايطالى قبل زيارة الرئيس محمد مرسى لايطاليا وعقد المجلس اول اجتماع مشترك له بالفعل فى روما خلال تلك الزيارة وتم الاتفاق خلالها على عدد من النقاط الهامة لتفعيل النشاط التجارى والاقتصادى بين البلدين وقيام المجلس بالدور الهام فى قيادة هذا التوجه الجديد.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة