أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

خلاف بـ"الشورى"بشأن الدوائر الإنتخابية،و"لكح"يطالب بتخصيص مقاعد للأقباط


ona

 شهدت لجنة الشئون التشريعية والدستورية بمجلس الشورى،اليوم "الأحد"،جدلا واسعا حول إعادة تقسيم الدوائر الانتخابية،حيث نشب خلاف حول معيار تقسيم الدوائر بين عدد السكان وعدد الناخبين، وخلاف آخر مع ممثل وزارة الداخلية حول النظرة الأمنية في إعادة تقسيم الدوائر.

 
 
 رامي لكح
وطالب النائب رامي لكح بتقسيم الدوائر الإنتخابية وفق التعداد السكاني وليس وفق عدد الناخبين في الدائرة،وأنه فى حالة إعتمادنا على عدد الناخبين سيكون هناك شبهة عدم دستورية.

   ودعا إلى أن تكون كل محافظة دائرة واحدة وإلغاء تقسيم المحافظة لعدد من الدوائر لتسهيل العملية الانتخابية رافضا اقتراح الدكتور إيهاب الخراط،رئيس لجنة حقوق الإنسان، بخصوص إعادة تقسيم الدوائر في القاهرة،وخاصة في دائرتي شمال وسط القاهرة، مجددًا طلبه بأن يُخصص للأقباط عدد من المقاعد داخل البرلمان القادم.

   من جانبه رفض صبحي صالح،النائب عن حزب "الحرية والعدالة"،الحديث عن عدد السكان،قائلاً:“إن المحكمة الدستورية العليا هي التي قررت في حكمها أن يكون عدد الناخبين وليس عدد السكان، ونحن ملتزمون بما ذهبت إليه" .

   وإتفق النائب ماجد الحلو أستاذ القانون الدستوري مع صبحي صالح في أن المحكمة ذهبت إلى أن يكون معيار التقسيم عدد الناخبين لأنه هو الأدق من عدد السكان .

   ورفض النواب وجهة نظر الداخلية في تقسيم الدوائر وأكد نائب حزب الوسط محمد فاروق أن وجهة نظر وزارة الداخلية في الدوائر والأقسام تخلق لدينا قلقًا شديدًا على مستقبل مصر.

   كما هاجم لكح مساعد وزير الداخلية،واتهم الوزارة بأنها السبب في حرق مصر لمدة 30 سنة،ويجب أن تكف عن ممارساتها، مستنكرًا النظرة الأمنية لتقسيم الدوائر.

   وأشار صبحي صالح إلى أنه من حق الداخلية أن تبدي رأيها وأنه يجب كتابة رأي الداخلية والإدارة المحلية وإرفاقها بالقانون وإرساله إلى المحكمة لتطلع على الحيثيات بشكل كامل.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة