أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

الكويت تستضيف خبراء موسوعة جينيس لتوثيق ارقام قياسية لعام 2013


أ ش أ

استضافت الكويت خبراء موسوعة جينيس العالمية لتوثيق أرقام جديدة لعام 2013، وبدأت الرحلة مع أقصر امرأة في الكويت، وحصلت على اللقب الشابة هندية الأصل جويتي أمغي، التي تبلغ من العمر 19 عاما، ويصل طولها إلى 62.8 سنتمتر، وحملت أمغي اللقب منذ ديسمبر عام 2011، حتى أصبحت مؤهلة للحصول عليه رسميا العام الماضي، عندما بلغت 18 عاما.

وتشير أمغي إلى أن القائمين على موسوعة جينيس سمعوا عني عندما كنت طفلة، واستدعوني مع والدي إلى مكتبهم في اليابان في عام 2009 للتأكد من القياسات الصحيحة، لأصبح أقصر مراهقة في العالم، ومن ثم حصلت على لقب أقصر امرأة مع بلوغي عمر 18 عاما.

وقالت إن أكثر الصعوبات التي تواجهها خلال حياتها، أن يقوم الناس في الشارع بمداعبتها وقرص خدودها، كما يداعبون الأطفال، وأنها لا تستطيع المشي لمسافات طويلة، إذ يتوجب أن يكون هنالك مرافق لها لحملها عند قطع مسافات طويلة، بالإضافة إلى صعوبة إيجاد مقاسات لتلائمها من الثياب أو الإكسسوارات التي تصمم خصيصا لتلائمها، غير أن امغي لا تمانع الشهرة، وتقول إن "حجمي ساعدني بالسفر إلى أماكن عديدة، إذ ذهبت إلى اليابان وإيطاليا" ، كما أن الشابة تفكر بالدخول في خط السياسة وتقول 'لقد أصبحت معروفة ، وأريد أن أستغل شهرتي في تحقيق منفعة للإنسانية".

وعلى الجانب الأخر، كان كل شيء عاديا في حياة إبراهيم تقي الله من المغرب إلى أن بدأ قياس قدمه يكبر فوق الطبيعي حين بدأ يلبس حذاء أبيه وهو في سن 11 عاما، وظلت القامة الطويلة في السنوات التالية لا تعني له أكثر من لعب كرة السلة والجلوس خلف زملائه في الفصل، حتى تنبه الأطباء إلى أن طول إبراهيم غير عادي ويستدعي التدخل الطبي الفوري، وتبين إصابته بمرض ضخامة الأطراف ما يؤدي إلى تسارع النمو بشكل غير طبيعي، وظل طوله يزداد إلى أن بلغ 193 سم عام 1997 عندما كان في الـ 15 من عمره في مرحلة الإعدادية، وفى عام 2007 بدأ في أخذ حقن متابعة للعملية لإيقاف عملية النمو المتسارع.

وبعد إنهاء دراسته في جامعة ابن زهر في المغرب انتقل إبراهيم للعيش في فرنسا مع والدته لتلقي العلاج وهناك بدأ شعوره بالانزعاج من نظرات الناس إليه يزداد حيث كان يراها نظرة مختلفة عن تلك التي كانت تلاحقه في بلاده وكان يعتبرها نظرات، تطفل غير أن تقبله لهذه النظرات تغير بعد دخوله موسوعة جينيس ليصبح ثاني أطول رجل في العالم في مارس عام 2011.

ويقول إبراهيم إن أكثر ما يزعجه هو كثرة الانحناء الأمر الذي أصبح يقوم به بشكل لا إرادي وينحني حوالي 50 سم، ولا يجد شيئا على مقاسه سواء ملابس أو أحذية، وأيضا الأبواب والأثاث ووسائل التنقل، ومن أكثر ما يزعجه هو عدم حصوله على رخصة قيادة وذلك لعدم توافر سيارة يقودها تتناسب مع حجمه وطوله، ويأمل إبراهيم أن يحصل على الاستقرار التام في حياته من خلال إيجاد وظيفة بشهادته وتكوين أسرة.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة