أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

اليوم‮.. ‬اعتصام أطباء الأسنان للمطالبة بتحسين رواتبهم


شيرين راغب 
 
باح اليوم - الخميس - اعتصام أطباء الأسنان بمقر دار المهن الطبية، ويأتي هذا الاعتصام - الذي من المقرر له أن يستمر 24 ساعة - كخطوة تصعيدية من جانب أطباء الأسنان الذين يرون تمييزاً سافراً في معاملة وزارة الصحة بين الأطباء البشريين وأطباء الأسنان، بعدما اقرت وزارة الصحة زيادات للأطباء البشريين دون أطباء الأسنان، في خطوة اعتبرها أطباء الأسنان ظالمة لأن وزارة الصحة تنظر لهم باعتبارهم أطباء من الدرجة الثانية.

 
يأتي اعتصام أطباء الأسنان تنفيذاً لقرار جمعيتهم العمومية الطارئة التي عقدت في نهاية شهر مايو الماضي وحضرها ما يزيد علي 1000 طبيب أسنان طالبوا فيها بزيادة رواتبهم التي وصفوها بأنها أقل من رواتب خريج دبلوم التجارة، وطالبوا بكادر خاص بهم مؤكدين انه لن يكلف الحكومة إلا ما يقرب من مليون جنيه سنوياً.
 
يذكر ان مجلس النقابة كان قد أرسل في يونيو 2008 مشروعاً بقانون كادر خاص لأطباء الأسنان إلي رئيس الوزراء ووزير الصحة دون أن يرد أي منهما حتي الآن، وانتقدت الجمعية العمومية قانون 75 لعام 2006، والذي يمنع أطباء الأسنان من الحصول علي الحوافز، وتحديد قيمة النبطجية بمبلغ 7 جنيهات فقط.
 
أكد الدكتور نبيل العطار، امين صندوق نقابة أطباء الأسنان، ان اعتصام أطباء الأسنان اليوم يبدأ 11 صباحاً ويستمر 24 ساعة بمقر دار المهن الطبية، ويشارك فيه أطباء من مختلف محافظات الجمهورية، بناء علي قرار الجمعية العمومية الصادر يوم 28 مايو الماضي، واعترف العطار بعدم اقتناعه بالاعتصام كطريقة للحصول علي مطالب أطباء الأسنان، واصفاً اياه بـ»غير المجدي«، في حين توجد آليات اخري اكثر فاعلية مثل اقامة دعاوي قضائية امام مجلس الدولة بعدم دستورية القرارات الوزارية التي اصدرها وزير الصحة بزيادة رواتب الأطباء البشريين دون أطباء الأسنان واعتبرهم فيها أطباء من الدرجة الثانية، واتخاذ خطوات اخري بالتوازي لعرض ملف أطباء الأسنان امام امانة المهن بالحزب الحاكم، وعقد جلسات استماع مع وزارة الصحة للوصول الي حلول تناسب أطباء الأسنان.
 
ووصف العطار الاعتصام بانه محاولة لتحريك تجاهل وزارة الصحة تجاه مطالب أطباء الأسنان واهمها المطالبة بكادر خاص، وتحسين رواتب 10 آلاف طبيب اسنان - يعملون بوزارة الصحة - من أصل 25 ألف طبيب اسنان علي مستوي الجمهورية يتقاضي الطبيب أول راتب له 235 جنيهاً ويحال علي المعاش وهو يتقاضي 800 جنيه فقط، أي بعد 35 سنة من خدمته بوزارة الصحة.
 
وطالب العطار باصدار قرارات وزارية خاصة بأطباء الأسنان علي غرار القرارات الأربعة التي صدرت من وزير الصحة لتحسين رواتب الأطباء البشريين وتناسي أطباء الأسنان. بالاضافة لعدم تولي أطباء الأسنان اي مناصب قيادية بالمستشفيات _ كمنصب مدير المستشفي - مثلما هو متاح للأطباء البشريين، مشيراً الي ان طبيب الأسنان يستمر 30 عاماً وعندما ياتي ابنه الطبيب البشري يصبح رئيساً له.
 
وقلل العطار من اهمية الاتحاد بين أطباء الأسنان والبشريين في المطالبة بكادر خاص وتحسين احوالهم المعيشية، مؤكداً انه لا يمكن ان يطالب أطباء الأسنان بالمساواة مع الأطباء البشريين ويطالبونهم بالتعاون معهم لتحقيق تلك المطالب.
 
أكد العطار ان هناك يداً خفية بوزارة الصحة تقف وراء تجاهل مطالب أطباء الأسنان.
 
من جانبه أكد الدكتور حازم فاروق، عضو الكتلة البرلمانية للاخوان المسلمين بمجلس الشعب، عضو مجلس نقابة أطباء الأسنان، ان أطباء الأسنان يتعرضون لمخاطر عدوي اخطر بكثير من الأطباء البشريين، ويحق لهم الحصول علي بدل عدوي وغيرها من الحوافز التي يحصل عليها الطبيب البشري، وارجع فاروق عدم استجابة وزارة الصحة لمطالب أطباء الأسنان بسبب صغر عددهم البالغ 25 ألف طبيب مقارنة بعدد الأطباء البشريين، نافياً ان يكون هذا سبباً يحول دون الاستمرار بالمطالبة بحقوقهم، مؤكداً ان أطباء الأسنان مستمرون في تصعيدهم حتي يحصلوا علي حقوقهم مطالباً رئيس الجمهورية بتنفيذ وعوده، بتحسين أوضاع الأطباء.
 
وأضاف فاروق ان مهنة طب الأسنان تعاني تدهوراً بسبب سوء تدريب أطباء الأسنان، وعدم وجود امكانيات بكليات طب الأسنان لتدريب الطلبة علي احدث الاساليب الطبية ما يؤدي لارتفاع نسبة البطالة بين حديثي التخرج، لذلك طالب فاروق بتقليل اعداد طلاب طب الأسنان بالكليات.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة