أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

العمالة الأجنبية تهدد المصرية بأنفلونزا الخنازير


إيمان عوف
 
أصدرت اللجنة التنسيقية للحقوق والحريات النقابية والعمالية بياناً أعربت فيه عن بالغ قلقها إزاء غياب قواعد الأمن الصناعي والمهني في الشركات والمصانع المختلفة، ووجهت اللجنة تحذيراً للحكومة من تفشي مرض أنفلونزا الخنازير بين العمال المصريين نتيجة لمخالطتهم العمال الأجانب، وتعرض البيان للعديد من القضايا، أبرزها ان عدد العمالة الأجنبية في مصر بلغ نحو 2 مليون عامل - وفقاً للجهاز المركزي للاحصاء والإدارة - رغم ان عمليات تسريح العمالة المصرية طالت نحو نصف مليون عامل وفقا لتقديرات رسمية حديثة.

 
 
قال كمال عباس منسق مؤسسة »دار الخدمات النقابية« والعمالية، إن هناك عشوائية في توزيع فرص العمل في مصر، مدللاً علي ذلك بان عدد العمالة الأجنبية بلغ نحو 2 مليون عامل خلال الفترة الأخيرة، رغم تسريح نصف مليون عامل مصري بحجة الازمة المالية العالمية، منتقداً استجلاب عمالة اجنبية في ظل تفاقم معدلات البطالة التي بلغت في القاهرة وحدها نحو %9.3.
 
وعن خطر انفلونزا الخنازير والالتزام بمعايير الامن المهني والصناعي في الشركات والمصانع، اكد عباس ان الدولة تتخذ العديد من التدابير الوقائية لمواجهة انفلونزا الخنازير الا انها تتناسي الخطر الناجم عن مخالطة العمالة الأجنبية بالمصرية في ظل غياب معايير الوقاية والحماية. وطالب عباس الدولة بضرورة ترحيل العمالة الأجنبية واستبدالها بالعمالة المصرية لتحقيق أكثر من منفعة، من خلال تقليل نسبة البطالة بالاضافة إلي حماية العمال من خطر انفلونزا الخنازير، لاسيما في بؤر انتشار الفيروس، ومنها عنابر العمال بالمناطق الصناعية الجديدة التي تنتشر بها العمالة الأجنبية.
 
ويتفق مع الرأي السابق سعود الشريف، المهندس بشركة مصر للبترول، مؤكداً أن العمالة الأجنبية موجودة في العديد من القطاعات وتزاحم بقوة العمالة المصرية دون اي مبرر، موضحاً ان قانون العمل أقر تشغيل نسبة لا تزيد علي %10 من العمالة الأجنبية لكن الواقع يتجاوز هذه النسبة.
 
وأوضح الشريف أن هناك اصراراً من قبل الدولة علي الحفاظ علي العمالة الأجنبية رغم خطورتها علي العديد من المستويات، وهو ما يعني ان هناك عشوائية قد تكون مقصودة من قبل الدولة في الاعتماد علي العمالة الأجنبية لاسباب تتعلق بتسهيل تنفيذ برنامج الخصخصة واعادة الهيكلة.
 
وطالب الشريف بضرورة أن تتوقف الدولة عن الاستخفاف بحقوق العمال، وان تستغل خطر انفلونزا الخنازير التي تتسبب العمالة الأجنبية في انتشاره وتقوم بترحيلهم أعمالا لمبدأ الحفاظ علي صحة العمالة المصرية.
 
وعلي الجانب الآخر، استبعد هشام عمارة مدير تنمية الموارد البشرية بشركات الخرافي، قيام الدولة بترحيل العمالة الأجنبية، وذلك لانها في حاجة ملحة لها نظرا لندرة تخصصاتها، وعدم وجود أيدي عاملة مصرية يمكنها العمل في هذه التخصصات، رغم انها - يقصد العمالة الأجنبية -مرتفعة التكاليف وكثيرة المطالبة بالعطلات.
 
أضاف عمارة ان الدولة تشرف علي جميع الشركات، في تطهير وتأمين عنابر العمل بالتعاون مع وزارة الصحة والسكان، مطالبا بعدم تضييع وقت مؤسسات المجتمع المدني في البحث عن قضايا لا قيمة لها، وطالب بضرورة ان يتم ترشيد هذه الجهود في البحث عن سبل لتدعيم دور الدولة في مواجهة خطر انفلونزا الخنازير.
 
ومن جانبها أكدت نوال التطاوي، وزيرة الاقتصاد سابقاً، أن العمالة الأجنبية في مصر عملة ذات وجهين، الوجه الاول يتمثل في انها تسد حاجة الدولة في بعض التخصصات الفنية النادرة في مصر، والوجه الثاني يتمثل في ارتباطها بالقوانين والاتفاقيات الدولية التي تنظم العلاقة بين الدول المختلفة، موضحة ان قانون العمل أقر أن تكون نسبة العمالة الأجنبية في مصر %10 وهو ما يلزم مصر بالاحتفاظ بهذه العمالة، حفاظاً علي القانون والاتفاقيات الدولية من أجل استمرار العلاقات الاقتصادية والسياسية بين مصر والدول الأجنبية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة