بنـــوك

‮»‬الانتظار‮« ‬تحول إلي اتجاه عام‮.. ‬والغالبية تميل إلي التثبيت


لجأ عدد من البنوك إلي تفضيل خيار الانتظار بدلاً من التسرع في إقرار موقف واضح تجاه أسعار الفائدة، ورغبة منها في اكتشاف أي اتجاه عام يسير بالسوق نحو تبني قرار محدد بشأن الفائدة، ولمراجعة مدي تأثير قرار تثبيت بنكي الأهلي ومصر للفائدة علي حركة الأموال داخل السوق.

 
ياسر إسماعيل
وبين 24 بنكا استطلعت »المال« مواقفهم بشأن الفائدة، أكد 12 منهم -نحو %50 من إجمالي الشريحة- أن اجتماعات لجان الأصول والخصوم التي تحدد مصير العائد لم تعقد بعد، وأن هناك حالة من الارتباك بعد تبني الأهلي ومصر قرارات عكس ما أعلنته لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي.

فمن جهته، قال عمرو ماهر المدير الإقليمي للخزانة بمنطقة شمال إفريقيا في البنك العربي إن البنك لم يجر حتي الآن أي تخفيض لأسعار الفائدة، مشيرًا إلي أن لجنة الأصول والخصوم بالبنك ستجتمع بداية الأسبوع المقبل.

كما أكد مصدر مسئول ببنك نوفا سكوشيا أن قرار الفائدة سيتخذ خلال أسبوعين من الآن، وأن توقع إقدام مصرفه علي إجراء خفض متفاوت في أسعار العائد علي الودائع، مشيرًا إلي أن مصرفه له طبيعة خاصة، فهو علي سبيل المثال لا يقدم خدمات تجزئة مصرفية ويعتمد في ايداعاته علي شريحة كبار العملاء، لذا من الصعب علي البنك تثبيت الفائدة، كما أنه من الصعب أيضًا خفضها بنسبة كبيرة.

وأكد مصدر مسئول ببنك بلوم مصر أن اجتماع لجنة الأصول والخصوم سيكون في نهاية الشهر الحالي، ورجح إقرار تثبيت الفائدة علي الإيداع، علي أن يتم تخفيضها لاحقًا إذا ما اتجهت معدلات التضخم نحو مزيد من التراجع، وقال إن مصرفه ينتظر نتيجة قرارات البنوك العامة.

وقال الدكتور ياسر إسماعيل حسن العضو المنتدب للبنك الوطني المصري إن مصرفه لم يقر حتي الآن أي خفض في أسعار الفائدة، وأن اجتماعًا مرتقبًا خلال الأسبوع المقبل سيشهد حسم هذا الأمر، كما أكد مسئول بالبنك الأهلي سوسيتيه جنرال أن حالة الانتظار فرضت نفسها علي قرار الفائدة داخل البنك، مشيرًا إلي أنه لا يوجد داع للعجلة في اتخاذ اي قرار سريع، لكنه توقع إجراء خفض طفيف علي بعض الأوعية الادخارية استجابة لقرار البنك المركزي.

وقال مصدر مسئول بالبنك الوطني للتنمية إن اجتماعًا مرتقبًا للجنة الأصول والخصوم بداية الأسبوع المقبل سيشهد الوقوف علي أسعار الفائدة الملائمة لهيكل الودائع داخل البنك، وأن توقع اجراء خفض بين ربع أو نصف نقطة مئوية علي بعض الأوعية.

وقال عمرو طنطاوي رئيس قطاع الفروع ببنك مصر إيران للتنمية إن لجنة الأصول والخصوم ينتظر أن تجتمع الأسبوع الحالي لتحديد أسعار الفائدة واستبعد مسئول ببنك قناة السويس وجود ترجيحات لتعامل البنك مع أسعار الفائدة، وقال إن لجنة الأصول والخصوم ستجتمع خلال أيام.

وقال مسئول ببنك الإستثمار العربي إن لجنة الأصول والخصوم ستجتمع نهاية الأسبوع الحالي وأن هناك اتجاها للخفض في حدود أقل من ربع نقطة مئوية، مشيرا إلي أن البنك سيسعي للموازنة ما بين تكلفة الأموال وبين الحفاظ علي أموال المودعين.

وأكد مسئول ببنك عودة أن لجنة الأصول والخصوم لم تجتمع بعد وهناك اتجاه بتثبيت أسعار الفائدة كما هي دون تغيير، خاصة أن البنك قام منذ أسبوعين فقط بإجراء خفض طفيف في أسعار العائد علي أوعيته الادخارية وقال إن قرارات البنوك العامة كانت سببا في إرجاء عدد كبير من البنوك اتخاذ قرارات بشأن الفائدة كما ينتظر كل من البنك العربي الأفريقي الدولي والمصرف المتحد اجتماعات لجان الأصول والخصوم.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة