أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

‮»‬مؤتمر هولندا‮« ‬حملة تصعيد جديدة لأقباط المهجر


فيولا فهمي

علمت »المال« أن المجلس القبطي الدولي بقيادة الناشط مايكل منير، اجتمع امس الاول في هولندا بحضور اعضائه من رؤساء المنظمات القبطية في الخارج، لوضع استراتيجية العمل تحت مظلة المجلس الدولي القبطي حتي نهاية العام الحالي وخلال 2010، والتي سوف تعتمد - في جزء منها - علي تصعيد الاجراءات الاحتجاجية ضد الحكومة من خلال عقد جلسات استماع في الكونجرس الامريكي والاتحاد الاوروبي.

كان من ابرز الحاضرين الدكتور نبيل عبد الملاك، رئيس المنظمة القبطية في كندا، والدكتور حلمي جرجس، رئيس هيئة اقباط المملكة المتحدة، والدكتور خيري مالك، رئيس هيئة الصداقة المصرية الامريكية، والمهندس سمير حبشي، رئيس الهيئة القبطية الاسترالية، وغيرهم من اعضاء المجلس القبطي الدولي.

واكد المهندس مايكل منير، رئيس منظمة اقباط الولايات المتحدة والمجلس القبطي الدولي، في اتصال هاتفي من الولايات المتحدة لـ»المال« ان المؤتمر يعتبر أول اجتماعات رؤساء المنظمات القبطية منذ الاعلان عن تأسيس المجلس القبطي خلال مارس الماضي، بهدف تخطيط استراتيجية لعمل المجلس داخل مصر وخارجها، وأضاف ان المجلس يسعي إلي تفعيل جميع اليات اصلاح شئون الاقباط في مصر، معلناً ان اجندة الاجتماع  ارتكزت علي مناقشة الكوتة البرلمانية للنساء وتقييم الحريات الدينية وبحث تطورات قضية المتنصر ماهر الجوهري والقانون الموحد لبناء دور العبادة.

واوضح منير ان زيارته المقبلة لمصر تستهدف تفعيل توصيات مؤتمر المجلس الدولي القبطي داخل المجتمع من خلال التعاون مع المنظمات الحقوقية المحلية والقوي السياسية الليبرالية داخل مصر، لتحقيق مبادئ المواطنة التي من شأنها انصاف الاقباط، مؤكدا ان المجلس الدولي سوف يسعي خلال الفترة المقبلة إلي عقد جلسات استماع في الكونجرس الامريكي والاتحاد الاوروبي لهذا الغرض.

من جانبه رحب ممدوح نخلة، مدير مركز الكلمة لحقوق الانسان، بالتحركات الخارجية لاقباط المهجر، مؤكداً ان المتغيرات التي يشهدها المجتمع تحتاج الي تضافر الجهود الداخلية والخارجية للاقباط، لدفع العديد من القضايا الي دائرة الضوء والاهتمام بعد  طول فترة تعتيم وتضليل واهمال، بسبب ما يتمتع به معظم اقباط المهجر من علاقات داخلية وخارجية قادرة علي لفت انظار الراي العام المحلي والدولي الي مطالب الاقباط ومعاناتهم في الداخل.

وفي مبادرة تتسم بالجرأة دعا الدكتور عماد جاد، الخبير السياسي بمركز الدراسات السياسية والاستراتيجية بالاهرام، اقباط المهجر الي الإقلاع عن الاهتمام بقضايا اقباط الداخل، نظراً لان تحركاتهم - يقصد المهجريين - باتت بالغة الضرر والخطورة علي اوضاع المسيحيين في مصر، لاسيما ان معظم هذه التحركات تدور في فلك الشخصنة والتنافس علي الزعامات الوهمية، انطلاقا من فرضية خاطئة بان الاقباط جسدهم في الداخل وعقلهم في الخارج.

وطالب »جاد« بأن يولي اقباط الخارج اهتماما بقضاياهم الخاصة واندماجهم في المجتمعات الغربية وتحسين اوضاعهم المهنية والعلمية، وترك القضايا الداخلية لاصحابها من المسيحيين الذين يعيشون في مصر دون حاجة الي قيادات او زعامات من خارجها، مؤكداً ان اقباط الداخل لن يكونوا حقل تجارب او رقماً في لعبة تطلعات وطموحات اقباط المهجر، في اشارة منه الي فشل مايكل منير في تحقيق مكاسب داخلية بعد التحاور مع القيادات السياسية في مصر.

واكد جاد ان الاعتماد علي الضغوط الخارجية غالباً ما يأتي بنتائج عكسية في منتهي الخطورة!.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة