اقتصاد وأسواق

‮»‬أوراسكوم تليكوم‮« ‬تحصل علي‮ ‬4.9‮ ‬مليون دولار في قضية‮ »‬تشاد موبايل‮«‬


كتب - أحمد مبروك:
 
حصلت شركة أوراسكوم تليكوم علي 4.9 مليون دولار، كمبلغ تسوية بموجب قرار التحكيم الصادر عن غرفة التجارة الدولية، في الدعوي التي رفعتها الشركة ضد شركة سوتل تشاد »Sotel Tchad « التي تتولي تشغيل الخطوط الثابتة بجمهورية تشاد.

 
كان النزاع قد نشب بسبب قرار أصدرته وزارة الاتصالات التشادية بالغاء نقل ملكية %51 من أسهم شركة »تشاد موبايل« إلي أوراسكوم تليكوم، لتمنع بذلك استحواذ الاخيرة علي كامل أسهم شركة »تشاد موبايل«، علي الرغم من إبرام اتفاقية بهذا الشأن في أواخر عام 2002 بين أوراسكوم تليكوم وسوتل تشاد ودفع ذلك أوراسكوم تليكوم الي وقف تشغيل »تشاد موبايل« في يوليو 2004.
 
كان هيكل ملكية شركة »تشاد موبايل« قبل نشوب النزاع يتوزع بواقع %49 لصالح شركة أوراسكوم تليكوم، و%51 لصالح شركة »سوتيل تشاد«.
 
ورفعت أوراسكوم تيلكوم دعوي تحكيم بغرفة التجارة الدولية في 4 مارس 2005، بعد عدد من المحاولات لحل النزاع بصفة ودية مع ممثلي شركة »سوتيل تشاد« والحكومة التشادية.
 
من جانبه.. استبعد عمرو الالفي، رئيس مجموعة البحوث بشركة »سي آي كابيتال« أن يؤثر الحكم بأي صورة علي تقييم شركة أوراسكوم تليكوم، بالنظر إلي ضآلة قيمة التسوية، بالاضافة الي أن شركة تشاد موبايل تم إيقاف التشغيل بها منذ عدة سنوات، مما لا يضيف أي قيمة للأداء التشغيلي لشركة أوراسكوم تليكوم، كما أن بنوك الاستثمار تعمدت في الفترة الاخيرة عدم ادراج شركة تشاد موبايل في أبحاثها وتقييماتها لشركة أوراسكوم تليكوم.
 
كما استبعد الالفي تأثر تقييم أوراسكوم تليكوم، حتي لو نص القرار علي تعويض أوراسكوم تليكوم بجزء من أصول الشركة محل النزاع، لافتاً إلي ضآلة أصول الشركة مقارنة بأصول باقي الشركات التابعة لها.
 
وأشار رئيس مجموعة البحوث بـ»سي آي كابيتال« إلي أن رأس المال المدفوع لشركة تشاد موبايل بلغ 5 ملايين دولار وقت نشوب النزاع، وقبل إيقاف الاعمال التشغيلية بها.
 
وفي الربع الأول من عام 2004 مثلت شركة تشاد موبايل أقل من %0.4 من اجمالي أعداد المشتركين بشركة أوراسكوم تليكوم وإيراداتها ايضا و%0.1 من صافي الارباح قبل خصم الضرائب والفوائد والاهلاكات.
 
وتعمل بجمهورية تشاد ثلاث شبكات محمول، الأولي »زين« بإجمالي عدد مشتركين 1.01 مليون مشترك، والثانية »تيجو« المملوكة لشركة »MIC « وبلغ عدد مشتركيها في مارس 2009 حوالي 691 ألف مشترك، والثالثة »سلام« بعدد مشتركين بلغ 120 ألفاً.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة