لايف

الحيتان».. عندما تتحول الشعوب لسمك سهل الهضم


كتبت -سلوى عثمان :

 

على خشبة مسرح زكى طليمات يعود المخرج المسرحى هشام عطوة، لتقديم آخر أعماله المسرحية «الحيتان » وهو العمل المسرحى، المأخوذ عن نص «سمك سريع الهضم » للمؤلف المسرحى الحداثى مانويل جاليتش، مع إضافات أدخلها على النص ليواكب الطبيعة العربية .

 

وينتمى مؤلف النص إلى أمريكا اللاتينية، وحاول أن يقدم رؤيته لثورات الشعوب التى يحكمها حكام مستبدون، وما الذى سينبعث من هذه الثورات، وكيف ستكون الأحداث بعد هدوء هذه الثورة؟

 

وحاول مخرج العرض هشام عطوة تسليط الضوء على بعض النقاط المهمة فى حبكة المسرحية ومنها التأكيد على أهمية تكاتف الشعب حتى يصبح أقوى من الحاكم، ونص «سمك سريع الهضم » هو اسم المسرحية الأصلية يقدم ممارسات حاكم ظالم يشبه شعبه بالسمك الصغير سهل البلع والهضم ولكن الأسماك تعى أنها معًا لها أهمية وتصبح أقوى بكثير من حاكمها مما يجعلها تثور وتنتصر عليه .

 

كما يطرح العرض أكبر المشكلات التى واجهت الثورات العربية عامة والمصرية بوجه خاص وهى الإعلام الموجه الذى أصاب الثورة بالوهن فى فترات عديدة، وجعل الرأى العام يخرج عن مساره فى كثير من الأحوال ليخدم وجهة نظر النظام .

 

ويلمس العرض الواقع العربى، ويؤكد أهمية استكمال الثورات العربية وعدم تفرق الشعب أو السمك، كما يسمى مؤلف النص الأصلى - الشعب ليظلوا «حيتان » أقوياء يهزون البحر تحتهم عندما يبدأون التحرك ويحدثون ضجة كبيرة عندما يسرعون من خطاهم فى البحر .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة