أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اتصالات وتكنولوجيا

خطوات حگومية مگثفة لتأمين الفضاء‮ ‬الإلگتروني


إيمان دراز
 
تأمين الفضاء الالكتروني.. مصطلح فضفاض تم تناوله خلال الفترة الأخيرة بين العاملين في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات إلا أنه يضم عدداً من التفسيرات، البعض يري أنه لا علاقة بالمسائل الاخلاقية، والبعض الآخر رأي أن الأمر يتعلق بمسائل تنظيمية لتكون هناك ثمة قواعد رادعة لاستخدامات الفضاء الالكتروني والمخالفات التي قد تنجم عن السلوك العبثي من جراء استخدام شبكات الانترنت وغيرها خاصة بعد المباحثات الاخيرة الذي تمت بين الجانبين المصري والامريكي بهذا الشأن خلال الزيارة الاخيرة لوزير الاتصالات الاسبوع الماضي.

 
وكانت المباحثات الاخيرة قد تمت مع مسئولين أمريكيين عن تكنولوجيا المعلومات وتأمين الفضاء الالكتروني خاصة في ظل اهتمام الحكومة المصرية بالتأمين الالكتروني باعتباره قضية دولية مهمة، بعد تأسيس مركز لتأمين الشبكات الالكترونية في مصر، معللين أن السبب الرئيسي وراء اهتمام مصر بقضية تأمين الفضاء الالكتروني ظهرت بعد حوادث انقطاع الكابلات البحرية بطريقة متكررة مما دفعها للاهتمام بالبنية الأساسية للإنترنت والاعتماد عليه بصورة كبيرة في النشاط الاقتصادي.
 
يقول الدكتور مصطفي الجبلي الخبير في مجال الاتصالات، إن الفترة الاخيرة شهدت تزايداً ملحوظاً في أعداد القنوات الفضائية، والمحطات الاذاعية وترددات الإنترنت، الأمر الذي تسبب في تكدس الفضاء الالكتروني، والذي يستعدي ضرورة أن تكون هناك ضوابط تنظيمية تتحكم في هذا الفضاء وكذلك تأمينه من العبث.
 
ويري الجبل أن الدولة النامية بحاجة لخبرات الدول المتقدمة في هذا الإطار لتأمين الترددات والنطاقات الخاصة بها من هجمات القراصنة والمجرمين، مشيراً إلي أن زيارة طارق كامل وزير الاتصالات الاخيرة للولايات المتحدة الأمريكية، تستهدف الاستعانة بخبراتها في هذا المجال بما لديها من تأثيرات قوية علي الاتحادات الدولية العاملة في المجال مثل الاتحاد الدولي للاتصالات.
 
وأوضح الجبلي أن فكرة التأمين تعني التقنين الي حد كبير، وأن تكون هناك الضوابط التي تقنن العمل من خلال شبكة الإنترنت وأن يكون ذلك تحت مظلة الهيئات المسئولة لحماية النشء من المحتوي غير المناسب وغير اللائق وكذلك الممارسات غير المسئولة لبعض الغوغائيين الذين يستخدمون شبكة الانترنت أوالفضائيات للتعبير عن أفكار متطفرة أو للتعدي علي حريات الآخرين. وأضاف أن العصابات والقراصنة ومنظمي الهجمات الالكترونية تقوم بالعديد من الاعمال التخريبية التي من شأنها عرقلة سير العمل واستقرار الفضاء الالكتروني الخاص بكل دولة، والذي من شأنه التأثير علي حماية الفضاء الالكتروني العالمي، وأشار الي أن لكل بلد الترددات والسعات الخاصة بها والتي يكون بعضها مجاني والبعض الآخر ذو مقابل مادي، وتتعرض هذه الترددات لاستهداف العناصر المخربة، الأمر الذي لا يمكن تحديد عواقبه. وأضاف الجبلي أن الاعطال المتكررة التي حدثت خلال الفترة الاخيرة في كابلات الانترنت، تجعلنا بحاجة مستمرة لتأمين مسارات بديلة عبرالاقمار الصناعية والتي تمر عبر الفضاء الالكتروني، الأمر الذي يعزز من أهمية السيطرة علي هذا الفضاء حتي لا نواجه مشكلات أكبر حجماً في حالة التعرض لهجمات اثناء استخدام هذه المسارات البديلة.
 
من جهته قال جمال عيد مدير الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، إن مسألة تأمين الفضاء الالكتروني ملخصها يتركز في الحد من انتشار القرصنة من جانب والجرائم الالكترونية واستخدام المتطرفين والمتشددين لشبكة الانترنت من جانب آخر ويري أن زيارة كامل للولايات الامريكية تهدف الي الاستفادة من الخبرات المتوفرة في هذا المجال. وأضاف عيد أن هناك توجهات لوزارة الاتصالات خلال الفترة المقبلة لتطبيق التعاون بين مصر وأمريكا بهذا الشأن وأضاف أن التأمين من الجانب الأمريكي لن يكون من خلال فرض قيود علي المستخدمين، والمتشددين والمفكرين والسياسيين والمدونين وغيرهم من الذين يمثلون عبئاً علي الحكومة، لكنه يجب أن يتم انتظار من تسفر عنه الفترة المقبلة دون أي توقعات استباقية.
 
من جهته قال الدكتور محمد الحملاوي مقرر لجنة الحروف في الهيئة العامة للمواصفات القياسية إن الفضاء يستعمل في نقل الاشارات والترددات المختلفة للمحطات التليفزيونية والاذاعية، لذا فإن حماية هذا الفضاء ستقينا من المحتويات غير الأخلاقية التي تمثل ضرراً كبيراً علي الشباب والاطفال وهو ما يشغل الحكومة المصرية في الوقت الحالي الي حد كبير مضيفاً أن التعاون بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية في هذا الاطار يستهدف بالأساس الوصول للسبل التي تقنن هذه المحتويات وتتحكم فيها.
 
وقال وائل الفخراني مدير جوجل مصر إن المقصود بتأمين الفضاء الالكتروني حماية المعلومات والبيانات الشخصية في ظل العالم الافتراضي الحالي الذي يصعب التأكد فيه من شخصية صاحب البيانات، فمن الممكن أن يستغل أحد الافراد الرقم السري لبطاقة الفيزا استغلالاً سيئاً، وعلي الجهة الاخري كيف يمكن للبنك أو أي كانت الجهة المعنية التأكد من شخصية مدخل هذه البيانات، فهي قضية مهمة وفي غاية الخطورة ويجب التنويه لهذا بشكل موضوعي. وأضاف الفخراني أن الأمر قد يصل لأبعد من ذلك، فإن الحروب الالكترونية من شأنها أن تعزل دولة عن العالم بشكل تام، وقد عاشت مصر بعض من هذه التجربة اثناء الانقطاع المتكرر لكابلات الانترنت البحرية، فماذا لو كان الأمر مدبراً. ويري مدير عام جوجل مصر إلي أن الأمر يحمل أكثر من بعد أحدهم اخلاقي والآخر قانوني والأخير اجتماعي، فلابد من وجود قانون رادع يجرم هذه الأمور، وأضاف أن السب والقذف في الطرقات أمر يجرمه القانون، لكن هل يجرمه القانون في حالة حدوثه عبر الانترنت، الأمر لايزال غير واضح بهذا الصدد، وأشار إلي ضرورة حماية الابناء والشباب من مخاطر التعرض للشبكة في بعض الاحيان وتعريفهم كيف يمكنهم كتابة رقم سري، وكيفية حماية أنفسهم من هجمات القراصنة. وأكد الفخراني أن الغرض من تأمين الفضاء الالكتروني التأمين وليس التقييد، وأضاف أنه بإمكاننا الحفاظ علي هويتنا والبعد عن التطرف في التفكير والتوجهات، وأن الطبيعة المفتوحة للوسيط هي السبب في ذلك ولابد من التعامل معها بشكل مختلف خلال الفترة المقبلة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة