أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

ردود فعل‮ ‬غاضبة ضد إساءات‮ »‬جاسم‮« ‬لمصر


محمد القشلان ـ هبة الشرقاوي
 
فجر هجوم الشيخ حمد بن جاسم آل ثان، رئيس الوزراء، وزير الخارجية القطري، علي مصر، حالة من الغضب في الأوساط السياسية، وتوالت ردود الافعال علي وصف جاسم مصر بأنها »المسئول الاول في المنطقة عن المؤامرات« ووصفه  الدكتور مفيد شهاب بأنه »دون حيلة«.

 
 
وبرلمانياً طالب عدد من النواب بعقد اجتماع طارئ للجنة الشؤون العربية بمجلس الشعب، وتقدم النائب المستقل جمال الزيني بسؤال برلماني لرئيس الوزراء ووزيري الاعلام والخارجية، للرد علي تصريحات رئيس الوزراء القطري واتخاذ الاجراءات اللازمة ضدها.
 
من جانبه، أكد النائب المستقل جمال الزيني أن رئيس وزراء قطر تحدث بطريقة غير لائقة عن مصر وحكومتها، ووجه لها العديد من الإهانات، حيث قال إن مصر وراء المكائد والمؤامرات التي تحاك لضرب العلاقات القطرية الأمريكية.
 
وأضاف الزيني، رئيس وزراء قطر، مسترسلاً في اهانة مصر حين قال »قطر ليست لديها حساسية تجاه التعامل مع مصر، بل إن مصر هي التي لديها هذه الحساسية.. وتحتاج لدواء حساسية«! واعتبر الزيني أن هذه الاهانات غير مقبولة، خاصة أنها موجهة من دولة بحجم قطر لدولة بحجم مصر، مشيرا الي أن صمت الحكومة المصرية علي الاساءات المتكررة من قبل قطر أمر غير مقبول، وهو ما دعاه - كبرلماني - للتوجه بسؤال لرئيس الوزراء ووزير الخارجية ووزير الاعلام مطالبا بالرد رسميا، اضافة الي مطالبته بعقد جلسة عاجلة للجنة الشئون العربية بالمجلس لبحث كيفية الرد علي هذه الاهانات، حتي لو وصل الأمر الي قطع العلاقات المصرية القطرية،علي حد قوله، ودعا الزيني وزارة الاعلام الرد من خلال حملة تستنكر المساس بمصر وسيادتها، وأن تطالب الخارجية المصرية قطر بالاعتذار الرسمي عن تصريحات رئيس وزرائها، بالاضافة الي استدعاء السفير القطري بمصر وتوجيه رسالة شديدة اللهجة له.
 
علي الجانب الآخر، يري عبدالغفار شكر، عضو المكتب السياسي بحزب التجمع، أن هذه الاهانات غير مقصودة، وحتي لو كانت مقصودة فيجب الرد عليها بالمثل، بمعني ان يتم الرد علي رئيس الوزراء القطري عبر التليفزيون المصري بألفاظ مشابهة لأسلوبه، ولكن لا يجب أن يصل الأمر الي قطع العلاقات المصرية القطرية مثلا، فالخاسر الوحيد من مثل هذا الاجراء سيكون المصريون المقيمون في قطر، لأن قطر ستقوم بترحيلهم، وبالتالي يري شكر الاكتفاء بالرد الاعلامي غير الرسمي، أو تجاهل الأمر برمته.
 
من جانبه، شدد النائب صبحي صالح، عضو كتلة الاخوان المسلمين في مجلس الشعب، علي أن أي مصري يأبي هذه الاساءة لمصر - سواء جاءت من قبل قطر تلك الدولة الميكروسكوبية، علي حد وصفه، أو حتي من الولايات المتحدة الامريكية اكبر قوة في العالم - وهو امر غير مقبول، ولابد من الرد عليه وعقد جلسة طارئة للجنة الشئون العربية بمجلس الشعب، ولكن يجب ايضا أن نعترف بأننا من وضعنا انفسنا في هذا المأزق، وسمحنا لانصاف الدول بان تهاجمنا بسبب مواقفنا وعلاقتنا باسرائيل، مشيرا الي ان امريكا تستخدم قطر لتأديب الدول العربية الكبري في المنطقة وهو الدور المرسوم لقطر. واوضح صالح أن سوء ادارة الملف الخارجي أعطي الفرصة للبعض للإساءة لمصر، قائلا اعتقد ان اصلاح مواقفنا، مع الرد بقوة بالطبع، سيكون كافياً للرد علي مثل تلك الاساءات التي تكررت وزادت مؤخراً. ويري الدكتور محمد عبدالله، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالحزب الوطني، ان ما تقوم به قطر من هجوم كل فترة علي مصر يعود الي سعيها للعب دور اكبر من حجمها، كما ان مواقفها معروفة تجاه مصر الدولة الكبري في المنطقة، فقد حاولت من قبل عقد قمة قبيل قمة الكويت، الا انها فشلت تماما في لعب اي دور، ولذلك تسعي كل فترة لإثبات أنها لا تزال موجودة، وذلك من خلال الاساءة لمصر، ولكن في جميع الاحوال لا يمكن ان تنال دولة مثل قطر من مكانة مصر، ولكن بالطبع لابد من الرد عليها فوراً
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة