أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

القروي الذي انبهر بلندن‮.. ‬و لا يعرف طريقاً‮ ‬للرجوع‮ ‬


كتبت ــ زينب الشرقاوي:
 
»إن موسم الهجرة الي الشمال كان تحدياً للنظرة الاستشراقية.. إذ لا يجب أن نصير مسوخاً لأخرين.. لابد أن نتطور في اطار ما لدينا من سياق إسلامي تاريخي حضاري خصب«.. كلمات بدأ بها الطيب صالح رائعته »موسم الهجرة للشمال« عام 1966 في مقدمة الرواية.

 
التي تعد من أهم رواياته علي الإطلاق، حيث تم اختيارها كواحدة من أفضل مائة رواية في القرن العشرين، علي مستوي العالم العربي، وقد نالت استحساناً وقبولاً عالمياً وتم تحويلها الي فيلم سينمائي يحمل نفس الاسم، تتناول الرواية في مضمونها مسألة العلاقة بين الشرق والغرب.
 
حيث تناولت لقاء الثقافات وتفاعلها وصورة الآخر الغربي بعيون الشرقي والعكس الذي ينظر اليه كشخص قادم من عالم رومانسي يسوده السحر ويكتنفه الغموض.
 
وقد تطرق الطيب صالح في روايته الي هذه العلاقة من خلال شخصية بطلها السوداني، الذي يذهب ليدرس في العاصمة البريطانية لندن وهناك يضيف الي جانب تميزه وذكائه العقلي وتحصيله الجامعي العالي، رصيداً كبيراً في  اثبات رجولته الجسدية مع نساء بريطانيا اللاتي احتللن بلاده مع تقديم صورة ساحرة عن الحياة في المجتمع الريفي السوداني.
 
في هذه الرواية يزور مصطفي سعيد وهو طالب عربي بلاد الغرب ويتبني قيم المجتمع البريطاني، هناك يتعرف الي زوجته، جين موريس، وهي امرأة بريطانية ترفض قبول املاءات زوجها، بعد سبعة أعوام يعود مصطفي الي بلاده حيث يلتقي هناك بصورة مفاجئة براوي القصة الذي عاش ايضا في بريطانيا القصة نفسها تروي عن طريق قصص يرويها الراوي والبطل.
 
أجمل ما في الرواية هو أسلوب صالح الذي يأخذك بالزمن من مرحلة الي أخري بكل سهولة وإتقان من القرية بكل تفاصيل الحياة فيها الي أرقي الاماكن اللندنية مع مصطفي سعيد ونري الحوارات بين الشخصيات دقيقة ومعبرة ولا تجد فيها تكلفاً بل تجدها منطقية وواقعية عكس أبناء الطبقة الراقية.
 
وتنتهي الرواية حين ينقلب الراوي علي نفسه.. علي قريته .. علي مصطفي سعيد وذكرياته.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة