أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

الاحتياطي الأجنبي يهزم الضباب السياسي ويسجل أول صعود منذ الثورة


كتبت ــ نشوي عبدالوهاب:
  
كشف البنك المركزي أمس، عن تسجيل أرصدة احتياطي النقد الأجنبي، أول ارتفاعاتها منذ ثورة 25 يناير، خلال تعاملات شهر أبريل الماضي، لتصعد إلي 15.212 مليار دولار، بزيادة قدرها 93.1 مليون دولار عما سجلته في شهر مارس الماضي، وكان يبلغ 15.119 مليار دولار، وذلك بعد سلسلة من الانخفاضات المستمرة للاحتياطي، فقد علي أثرها نحو 20.885 مليار دولار منذ يناير 2011.
 
ويأتي ذلك الارتفاع، ليؤكد توقعات مسئولي الحكومة الأخيرة بشأن تعافي محتمل في أرصدة الاحتياطي الأجنبي مع حلول شهر مايو الحالي، وكان الدكتور كمال الجنزوري، رئيس الوزراء قد أشار إلي أن الاحتياطي سيرتفع في شهر مايو نتيجة الاتفاق مع المملكة العربية السعودية علي مساعدات بقيمة 500 مليون دولار، كما هزم هذا الارتفاع الأجواء السياسية المتوترة وغموض المرحلة الانتقالية.

 
وكشف البنك المركزي علي موقعه الالكتروني، عن ارتفاع أرصدة العملات الأجنبية المكون الرئيسي للاحتياطي العام بنحو 94 مليون دولار، لترتفع إلي 11.139 مليار دولار في أبريل الماضي، مقابل 11.045 مليار دولار سجلتها في السابق، فيما استقرت أرصدة الذهب المكونة للاحتياطي عند 2.743 مليار دولار، وأرصدة الاحتياطي لدي صندوق النقد الدولي عند 86 مليون دولار، بينما سجلت وحدات حقوق السحب الخاصة »SDR’S « تراجعاً طفيفاً إلي 1.268 مليار دولار، مقابل 1.269 مليار دولار في السابق.

 
ومن جانبه وصف إسماعيل حسن، العضو المنتدب لبنك مصر - إيران، محافظ البنك المركزي سابقاً ارتفاع أرصدة الاحتياطي الأجنبي للبلاد للمرة الأولي منذ قيام ثورة 25 يناير بأنه ظاهرة ايجابية تدعو إلي التفاؤل لكونها تنعكس ايجابياً علي أداء سوق الصرف، وتدعم من استقرار أسعار الدولار أمام الجنيه خلال الفترة الحالية، وتساهم في الحد من ارتفاع أسعاره، إلي جانب التأثير الايجابي علي توجهات المستثمرين خلال الفترة المقبلة.

 
وأرجع حسن ارتفاع الاحتياطي إلي زيادة موارد الدولة بالنقد الأجنبي التي اتيحت للاقتصاد المصري خلال الشهر الماضي بكميات أكبر من المصروفات خلال تلك الفترة، وذلك عبر إيرادات السياحة وقناة السويس والحوالات بالخارج، ومن بينها الحوالات الصفراء، بغض النظر عن اعتماد الدولة علي جزء من القروض من الخارج لمساندة الاحتياطي، وإن كانت تؤكد قوة أداء الاقتصاد أمام المؤسسات الدولية للوفاء بالتزاماته.

 
وأشار محافظ البنك المركزي سابقاًإلي أن التأكيد علي الاتجاه الصعودي وإعادة تعبئة أرصدة الاحتياطي مرهونان باستمرار تدفق إيرادات الدولة من النقد الأجنبي في المرحلة المقبلة، ومن مواردها الأساسية كإيرادات السياحة، وعودة الاستثمارات الأجنبية للداخل.

 
وأشارت فايزة أبوالنجا، وزيرة التعاون الدولي في الشهر الماضي إلي ارتفاع مرتقب في أرصدة الاحتياطي نتيجة تراجع استهلاك الدولة من الاحتياطي من 3 مليارات دولار شهرياً إلي 600 مليون دولار، إلي جانب زيادة إنتاج مصر من القمح إلي 3 ملايين طن خلال العام الحالي، بما يوفر جانباً من الاستيراد، إضافة إلي التفاوض مع هيئات مالية دولية لاقتراض الهيئة العامة للبترول نحو مليار دولار، والتوصل إلي عدد من الاتفاقيات الأخري، إحداها مع البنك الإسلامي للتنمية علي قرض بقيمة 600 مليون دولار لشراء القمح، بما يخفض من الضغط علي الاحتياطي.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة