أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

رشيد‮: ‬حجم التجارة الداخلية مازال ضئيلاً‮ ‬


الإسكندرية ــ السيد فؤاد:
 
أكد المهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة، ان حجم التجارة الداخلية في مصر مازال ضئيلاً جداً، مقارنة بالدول المجاورة. وقال رشيد، في مؤتمر »مؤشر تطوير مناخ الأعمال المصري« بالإسكندرية أمس الأول، إن مشكلة نقص الأراضي، والسياسة غير الصحيحة لتوزيعها، خاصة في القاهرة والإسكندرية أدت لزيادة العشوائيات في الأراضي، والعشوائيات في التجارة الداخلية.

 
 
 رشيد محمد رشيد
وانتقد رشيد عدم توافر الخدمات اللوجيستية المتكاملة للتجارة الداخلية، من خدمات تخزين، وتوزيع، مما أثر علي معدلات الاستثمار في الجارة الداخلية، والتي ارتفعت معدلات نموها من مليار إلي 5 مليارات جنيه سنوياً، وهو ما اعتبره معدلاً منخفضاً.
 
وكشف عن أن خطة وزارة التجارة والصناعة من 2009 إلي 2013، تستهدف رفع معدلات النمو من 4 إلي %8 سنوياً، وتوليد مليون فرصة عمل مباشرة، ووضع مخطط جغرافي للتنمية المحلية، وتوفير الأراضي للاستثمارات الجديدة، مشيراً إلي أن الفترة المقبلة، سوف تشهد استثمارات جديدة تقدر بنحو 30 مليار جنيه، معظمها بالقاهرة والإسكندرية وتحتاج أراضي تصل مساحاتها إلي نحو 12 مليون متر مربع.
 
وانتقد رشيد ارتفاع أسعار الأراضي الصناعية داخل المحافظات المختلفة، حيث وصل سعر المتر بالمنصورة إلي 45 ألف جنيه، معتبراً تلك الأسعار تعجيزية وتهدد بزيادة نسبة البطالة.
 
وشدد رشيد علي ضرورة الاهتمام بصناعة الخدمات والتي تعد الحل الأمثل لمواجهة الأزمة المالية العالمية حيث أكدت الاحصائيات أن %60 من الاقتصاد المصري يعتمد علي تلك الصناعة.
 
وأكد أن إنشاء جمعية رجال الأعمال بالإسكندرية مؤشر لقياس الأعمال، والاستثمار، والذي يعرف بمؤشر »اصلاح«، موضحاً أن ذلك سيساعد علي دخول مرحلة جديدة من التطوير وتعظيم دور جمعيات رجال الأعمال، وقياس نقاط الضعف والقوة في الاستثمار والتحديات، التي يمكن التغلب عليها.
 
وأشار إلي أنه تم وضع استراتيجية واضحة لمناخ الصناعة في مصر، حيث زادت معدلات الاستثمار في الصناعة من 5 مليارات جنيه إلي 45 ملياراً. وارتفعت قيمة الصادرات المصرية من 3 مليارات دولار خلال 2004، ووصلت خلال 2008 إلي نحو 14 مليار دولار.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة