أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

تراجع مرتقب لأسعار النحاس خلال الشهور المقبلة


تراجعت أسعار النحاس يوم الجمعة الماضي نتيجة توقف طفرة المكاسب التي تحققت خلال الفترة القليلة الماضية، نتيجة إقبال المستثمرين علي جني الأرباح مع زيادة التوقعات بشأن استمرار نوبة التراجع خلال شهور الصيف.

ففي بورصة نيويورك للسلع »كومكس« تراجعت أسعار النحاس تسليم شهر سبتمبر بما نسبته %70 لتعود إلي 2.3090 دولار للرطل بعد أن قاربت الوصول لأعلي مستوياتها خلال أسبوعين لتسجل 2.3455 دولار للرطل في الجلسة الصباحية.

ويؤكد جونا جروس، الناشر في صحيفة كوبر جورنال، أن الأسعار تضاعفت من 1.25 دولار في نهاية العام الماضي حتي بلغت الآن 2.50 دولار.

وفي بورصة لندن للسلع فقدت أسعار عقود النحاس الآجلة تسليم ثلاثة شهور 95 دولاراً من قيمتها لتصل إلي 5.035 دولار للطن، وتراجعت الأسعار بين 5.014، و5.140 دولار للطن بعد أن قاربت الوصول لأقصي ارتفاع لها خلال أسبوعين.

وتوقع تشارلز كيرنوت، المحلل في مؤسسة إيفليوشن سيكيوتز للأوراق المالية، أن يؤدي تراجع الطلب، واستمرار الإنتاج من المعادن لخفض الأسعار خلال فصل الصيف.

كما توقع تلاشي تأثير الدعم الذي يتوقع أن تستفيد الأسعار منه بفضل انتعاش الآمال في حدوث تعاف اقتصادي عندما تكشف البيانات عن تراجع الواردات الصينية.

وأقبلت الصين التي تعد أكبر مستهلك للنحاس علي الشراء، وهو ما ساعد علي زيادة الأسعار بنسبة تبلغ %65 العام الماضي، بينما توقع المستثمرون عدم استمرار موجة الشراء الصينية لفترة أطول زمنياً.

وساهمت البيانات التي كشفت عن ادخار المستهلكين 768.8 مليار دولار في شهر مايو، في إضعاف الثقة نظراً لأن هذه الخطوة زادت المخاوف بشأن إمكانية تحقيق التعافي الاقتصادي المنشود لكونها تشير إلي  أن المستهلكين غير راغبين في زيادة الانفاق.

وتأتي علي خلفية ارتفاع معدلات الادخار الحالية، الزيادة التي طرأت خلال مايو الماضي في إنفاق المستهلك، وفي دخل الأفراد وصعود مؤشر ثقة المستهلك الأمريكي.

وأرجع »كيرنوت« زيادة إنفاق الأفراد إلي تأثير خطط التحفيز الماضي، وتوقع تراجعه مجدداً خلال الفترة المقبلة، كما توقع زيادة معدلات الادخار بسبب زيادة الدين، مما يعني إحباط فرص التعافي الاقتصادي، وكذلك أي امكانية لزيادة الطلب علي المعادن.

كانت البيانات الحديثة والتوقعات الاقتصادية المتفائلة التي أصدرتها منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، قد ساهمت في زيادة أسعار الأسهم والمعادن الصناعية الأسبوع الحالي.

وزادت دواعي الحذر، عندما توقع بنك الاحتياط الفيدرالي الأسبوع الماضي استمرار ضعف الاقتصاد لبعض الوقت.

ويتوقع عدد كبير من المحللين استناداً لتوقعات بشأن ضعف الطلب، تراجع أسعار النحاس خلال الشهور القليلة المقبلة.

وتوقع بنك »باركليز كابيتال« تعرض أسعار المعدن لمزيد من الضغوط بسبب زيادة مؤشرات تراجع الواردات الصينية.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة