أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

تگنولوجيا الرصف الحديثة ‮ ‬تقلل من تگاليف إنشاء الطرق


يوسف إبراهيم ـ علا العلاف
 
دشنت التكنولوجيا الجديدة التي طرحتها شركة »Bitu-tech « بداية انطلاقة جديدة في مشروعات الرصف وإنشاء الطرق وصيانتها، تعتمد هذه التكنولوجيا علي استخدام مواد أسفلتية باردة صديقة للبيئة.

 
من جانبها رحبت هيئة الطرق والكباري بالأساليب الحديثة في عمليات الرصف وأعلنت استعدادها للاستفادة بالتجارب الحديثة في هذا المجال.
 
وقال المهندس طارق العطار رئيس هيئة الطرق والكباري، أن هذه التكنولوجيا المستخدمة في عمليات الرصف تقلل  التكلفة لكونها أقل سعراً بجانب أنها صديقة للبيئة ولا يوجد أي مانع لدي هيئة الطرق من استخدامها بجميع الشركات، ولكن لابد أن تتمتع بمواصفات عالمية.
 
وطالب بوضع خطوات واضحة لاختيار المنتج الذي يتم »الرصف« به، وتجربته بشكل عملي من خلال برامج يتم عرضها علي استشاريين، وأساتذة جامعات متخصصين في القطاع بهدف إجراء دراسات، وتجارب معملية للاستفادة من هذه التكنولوجيا الحديثة وقياس مدي ملاءمتها مع نوعيات الطرق التي يتم رصفها.
 
وعن مناقصات الطرق والكباري.. أكد أن الهيئة تراعي تحقيق مبادئ الشفافية الكاملة، في عمليات طرح هذه المناقصات، حتي تخرج عمليات الرصف بشكل جيد، لخلق بنية أساسية قوية، لافتاً إلي أن هيئة الطرق والكباري حريصة علي ان تكون المواد المستخدمة في عمليات الرصف، ليست ضارة بالبيئة، وفي نفس الوقت تحقق جودة للمشروع الذي يتم تنفيذه.
 
فيما أوضح المهندس حسن شكري، رئيس مجلس إدارة شركة »Bitu-tech « لرصف الطرق ان شركته قامت بتنفيذ مشروعات طرق في مناطق عديدة، منها في التجمع الخامس، والسادس من أكتوبر، وتعاقدت علي اجراء صيانة لطرق عديدة بالتكنولوجيا الأسفلتية الباردة خاصة بالطرق الساحلية مثل مارينا.

 
وقال ان القطاع الخاص يتعاقد مع شركة لاستخدام التكنولوجيا التي تقوم شركته بانتاجها، نظراً لأن نسبة الهالك في هذه التكنولوجيا ضئيلة جداً وأنها ذات استخدام سريع، وآمن، واقتصادي، وأكد ان الكثافة السكانية العالية في مسارات الرصف تكشف أهمية استخدام هذه التكنولوجيا صديقة البيئة.

 
وأشار إلي ان هيئة الطرق والكباري واقفت علي استخدام هذه المواد التكنولوجيا في عمليات الرصف مثل مادة »الشوتاك« و»الشوكوت«، مؤكداً أنه يتم حالياً إجراء أبحاث من قبل هيئة الطرق والكباري علي تطوير المواد المستخدمة في الرصف، ومنها أسفلت الألوان الذي يستخدم في الأندية والمدن الجديدة.

 
من جانبه أكد علي إسماعيل، عضو مجلس إدارة شركة النيل العامة للانشاء والرصف، ان استخدام الأساليب التكنولوجية في عمليات الرصف يساهم في تخفيض تكلفة هذه العمليات، وسرعة الانتهاء منها في أسرع وقت، وبالتالي خروج الطرق التي تم تنفيذها بمستوي متميز من الجودة، وأكد ضرورة رصف الطرق طبقاً للرسومات التنفيذية التي يتم تصميمها، والتأكد من نوعية وجودة التربة المستخدمة في التنفيذ.
 
ولفت إلي ان استخدام التكنولوجيا بجانب مراعاة برامج ضبط الجودة والاشراف عند عمليات الرصف، والتأكد من معايرة الخلاطات الاسفلتية والخرسانية وإدارتها يضمن الاستخدام الجيد لمواد الرصف وتسليم مشروعات الرصف والانشاء في المواعيد الزمنية المحددة دون تأخير.
 
وأوضح »إسماعيل« أن استخدام التكنولوجيا لا يتوقف فقط علي مراعاة النسب في خلط المواد المستخدمة في الرصف، ولكن هناك ضرورة لتحديث الخلاطات، والآلات التي يتم العمل بها، وتدريب المهندسين لرفع كفاءتهم الإنتاجية، وأكد ان شركات الطرق القائمة تمتلك العديد من الامكانيات التي تؤهلها للدخول في مشروعات عملاقة.
 
وأضاف ان الأزمة المالية العالمية لم تكن بمعزل عن شركات الطرق، التي تأثرت بالفعل منها وأدت إلي تراجع المشروعات التي تحصل عليها، فضلاً عن وجود مستحقات مالية لهذه الشركات لدي الحكومة، لم يتم سدادها مقابل تنفيذ مشروعات.
 
وقال ان الدخول في مشروعات بنظام المشاركة، بين شركات قطاع الأعمال والقطاع الخاص، يساهم في تحقيق كفاءة عالية في إنشاء الطرق، ونقل التكنولوجيا المختلفة التي تعتمد عليها شركات القطاع الخاص المتقدمة إلي قطاع الأعمال، واعتبر ان تنفيذ مشروعات رصف الطرق بالأساليب الحديثة وتسليمها مبكراً في مواعيدها يساهم في تحقيق خطط الحكومة في التنمية وجذب مستثمرين، خاصة في الصعيد الذي يحتاج إلي بنية أساسية قوية لجذب المشروعات والاستثمارات الجديدة التي تحتاجها إحداث التنمية الشاملة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة