أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

اقتراح بوضع ضوابط لقروض الدواجن


محمد شحاتة
 
طالب عدد من منتجي الدواجن، بضرورة وضع سياسة واضحة بالنسبة لعمليات الإقراض البنكي، لتمويل وإنشاء المزارع والمجازر، مطالبين بأن تقتصر القروض علي المزارع الموجودة بالصحراء، وعدم إعطاء أي قروض للمزارع داخل الكتلة السكنية، أو المزارع غير المرخصة٠، وذلك بهدف تشجيع المنتجين علي الانتقال إلي الصحراء، وعدم التوسع داخل الكتل السكنية بالدلتا لحماية السكان من مخاطر انفلونزا الطيور وغيرها من الأراض.

 
 
من جانبه طالب الدكتور سيد سراج، مدير المبيعات بالشركة العربية للدواجن »أمات« بالعمل علي وضع ضوابط لهذه القروض علي أن تحدد نوعية المستفيدين منها، وشروط الاستفادة بحيث لا يتم إقراض شركة أو مزرعة لإنشاء مزرعة داخل الدلتا أو لتجديد مزرعة متهالكة بالدلتا أو المناطق السكنية، علي أن يقتصر منح القروض علي المزارع المرخص لها حتي يتم إجبار جميع الشركات والمزارع علي الحصول علي التراخيص اللازمة لإنشاء مزارع، إضافة إلي قصر القروض علي الإحلال والتجديد والانتقال إلي إنشاء مزارع بالظهير الصحراوي، وأضاف سراج أن القروض المقررة من جانب الصندوق الاجتماعي للتنمية، سوف تساهم في تسهيل عمليات نقل المزارع والمقرر الانتهاء منها خلال 5 سنوات، وذلك بنقلها من الدلتا إلي الصحراء، كما ستساهم في عمليات التوسع في إنتاج الدواجن وتطوير المعدات المستخدمة.
 
ويشدد الدكتور عبده رشاد، مدير عام الطب الوقائي بالهيئة العامة للخدمات البيطرية، علي ضرورة منع الشركات التي لا تنفذ اشتراطات الأمان الحيوي من الاستفادة من هذه القروض حتي نستطيع أن نحصر مرض انفلونزا الطيور، ونمنع أو نحد من انتشاره، كما طالب رشاد بالعمل علي تشجيع الشركات، خاصة صغار المربين المنتجين علي الانتقال إلي الصحراء بتوفير قروض بشروط ميسرة للمنتجين الذين يسعون لنقل مزارعهم إلي الظهير الصحراوي.
 
من جانبه أكد أحد كبار منتجي الدواجن، أن عمليات توجيه القروض ومنع غير الملتزمين من الاستفادة منها ممكنة، ولكن في الوقت نفسه فإن عمليات الانتقال الكامل للمزارع خارج الكتلة السكنية من الصعب تنفيذها، خاصة أن هناك أعداداً كبيرة من المزارع غير المرخصة، وغير المعروف مكانها ولا يمكن الوصول لها بسهولة، وهذه النوعية تعمل بأقل الامكانيات، دون الحصول علي أي نوع من القروض وبأقل المعدات، ولا تراعي شروط الأمان الحيوي، ومن الصعب انتقالها إلي الظهير الصحراوي.
 
أضاف أنه يمكن أن تساهم هذه القروض في تشجيع عدد قليل من أصحاب المزارع علي تقنين أوضاعهم بشرط توعيتهم بأهمية الحصول علي التراخيص المناسبة، والعمل علي الانتقال إلي الصحراء.
 
يذكر أنه كان قد تقرر تخصيص مليار جنيه لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة في مجالات الثروة الداجنة وغيرها، وذلك نهاية الأسبوع الماضي، حيث تم توقيع اتفاق بين الصندوق الاجتماعي للتنمية وبنك مصر، سيقوم  البنك بموجبه بتخصيص المبلغ لإقراض أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر بفائدة ميسرة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة