أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

بورصات الأسواق الناشئة مرشحة لاستمرار التفوق علي المتقدمة


نهال صلاح
 
شهد الربع الثاني من العام الحالي ارتفاعا في سوق الاسهم حول العالم، خاصة في بورصات الدول الناشئة اقتصاديا، لكن المستثمرين يشعرون بالقلق من تراجع سوق الاسهم اذا استمر الاقتصاد الدولي يعاني ازمات.

 
وتجاوزت المكاسب ربع السنوية في الدول الناشئة مثل روسيا والصين نظيرتها في كل من الولايات المتحدة وفرنسا وانجلترا، ولكن في شهر يونيو الماضي شهدت بعض اسواق المال العالمية هبوطا مع تسرب الشكوك الي المستثمرين قبيل نشر تقارير ارباح الربع الثاني مع اعادة المستثمرين للنظر بشأن ان كانت المكاسب التي حققتها الاسهم تعكس تحسنا جوهريا للاقتصاد ام كانت نتيجة فقط لسيادة شعور بالارتياح لعدم تحقق السيناريو الاسوأ للازمة الاقتصادية.
 
وذكر جوناثان ايورباك، المدير الاداري لدي مؤسسة السمسرة الدولية »ايورباك جرايون«، ان ما تشهده اسواق المال حاليا يمكن ان يطلق عليه فخا للدببة، واضاف ان الاسواق تعرضت لافراط شديد في البيع، فالعديد من المستثمرين تخلصوا من محتويات محافظهم المالية عن طريق عمليات البيع والشراء، حيث توفرت بالاسواق كميات ضخمة من السيولة وشعور من جانب المستثمرين بانهم ربما قد فاتتهم هذه الوفرة في السيولة، ولذا فهم بحاجة للمشاركة في عمليات البيع والشراء، وكان مؤشر بورصة شنغهاي الصينية قد حقق مكاسب بمقدار %25 علي مدار الربع الثاني من العام الحالي، كما ارتفعت البورصة في البرازيل بمقدار %26 في نفس الفترة بالمقارنة بزيادة مقدارها %11 في مؤشر داو جونز الصناعي ومكاسب مقدارها %8.2 حققها مؤشر فاينانشيال تايمز 100 البريطاني.
 
ففي بداية الربع الثاني كانت بورصات الاسواق الناشئة تتجه بالفعل للارتفاع مع تحسن التوقعات بالنسبة للاقتصاد الصيني، وكذلك مع قرار دول مجموعة العشرين الناشئة والصناعية منح مزيد من الاموال لصندوق النقد الدولي، لكي يتمكن من التعامل مع الازمات المالية، وقد ارتفع مؤشر يتابع حجم التداول في بورصات الاسواق الناشئة بمقدار %34 في الربع الثاني مقوما بالدولار وذلك وفقا لمؤسسة »MSCI BARRA « الاستشارية.
 
وذكرت صحيفة »وول ستريت« ان تقريرا بحثيا لمؤسسة سيتي جروب المالية قد توقع خلال الربع الثاني تحقيق الاسواق الناشئة نموا اقتصاديا في العام الحالي مقداره %5.8 قبل حساب تأثير التضخم، بالمقارنة بمعاناة الدول المتقدمة من تراجع اقتصادي بمقدار %4.7.
 
وكانت الاسهم في  الهند قد شهدت ارتفاعا كبيرا بالربع الثاني وحقق مؤشر »سنسكس« الرئيسي مكاسب مقدارها %49 خلال ثلاثة اشهر وقد ساعدت نتائج الانتخابات التي اجريت في منتصف شهر مايو بالهند والتي اسفرت عن نجاح ساحق لحزب الكونجرس الحاكم وحلفائه علي تغذية الشعور بالتفاؤل لدي المستثمرين.
 
وشهدت اسواق شرق اوروبا ايضا موجات صعود كبيرة وحقق سوق بودابست للاوراق المالية مكاسب بمقدار %38، كما صعدت البورصة البولندية WIG-20 بمقدار %23، ويقول ستيوارت شويتزير، الخبير الاقتصادي في الاسواق العالمية لدي »مورجان برايفيت بنك«، ان التحدي في هذا العالم يكمن في استمرار وجود مشاكل الديون.
 
وقد عانت معظم دول المنطقة من مشاكل للرهون العقارية مشابهة التي واجهتها الولايات المتحدة وبريطانيا، ولكن في شرق اوروبا زاد من حجم هذه المشكلات ان العديد من هذه القروض تم منحها باليورو او الفرنك السويسري للمقترضين الذين فقدت عملاتهم المحلية قيمتها، ولذلك فإن البنوك الاوروبية التي قامت بمنح هذه القروض يمكن ان تتعرض لخسائر مضاعفة.
 
علي صعيد اخر ذكر بول ساثير لاند رئيس مجموعة FIM ومدير قسم الاستثمارات بها، انه سيكون هناك مزيد من النشاط الاقتصادي في الدول التي يسعي مواطنوها لامتلاك اول منزل لهم او اول سيارة وهكذا، لكن هذه الاسواق تتأثر بشكل ضخم بتدفقات رؤوس الاموال، واضاف »ساثير لاند« ان المستثمرين في الولايات المتحدة واوروبا تزيد حماستهم للاستثمار ويحركون الاموال الي داخل الاسواق ومن ثم تصل تقييمات الاسهم الي مستويات مرتفعة بشكل غير واقعي وبعد لذلك يقومون بسحب جميع اموالهم مرة اخري.
 
واشار تقرير لمؤسسة سيتي جروب الي ان تدفقات رؤوس الاموال الي بورصات الاسواق الناشئة خلال العام الحالي كانت اكثر من نصف ما تم سحبه من استثمارات في العام الماضي.
 
ومن بين اسواق الدول المتقدمة كانت البورصة اليابانية صاحبة افضل اداء في الربع الثاني من العام الحالي من خلال مرورها بموجة صعود تجاوزت من خلالها المكاسب التي حققها مؤشر داوجونز الصناعي بالولايات المتحدة وكذلك مكاسب البورصات البريطانية والفرنسية والالمانية فلقد حقق مؤشر نيكاي الياباني الذي يضم 225 شركة مكاسب بنسبة %23.
 
وكان اداء اكبر اسواق المال في الدول الاوروبية المتقدمة سيئا للغاية بالمقارنة ببورصات الاسواق الناشئة واوضح لاري جلازير الشريك الاداري لدي »ماي فلاور ادفايزرز« في بوسطن ان الفكرة التي تتمحور حول دخول اوروبا للركود العالمي تأخرت وبالتالي فهي لم تلحق بالولايات المتحدة في اتجاهها للتعافي، مما اعاق الاداء في اسواق الدول الاوروبية.
 
وذكر جلازير ان الاجماع في وول ستريت حاليا عاد الي المراهنة علي الاسواق الناشئة والصين في تحقيق اسواقهما اداء جيدا، اما عن اوروبا فمن المتوقع ان تشهد اسواقها تباطؤا، واضاف انه من غير المرجح علي الاطلاق ان تتفوق الاسواق الاوروبية علي غيرها من الاسواق الاخري.
 
ومع ذلك فالمؤشرات ببريطانيا وفرنسا قد اوقفت سلسلة من الخسائر  استمرت علي مدي سبعة ارباع سنوية، كما قطعت المانيا خسائرها المتتالية التي تكبدتها علي مدي خمسة ارباع سنوية، حيث حقق مؤشر كاك 40 الفرنسي مكاسب بمقدار %12، كما صعد مؤشر داكس الالماني بمقدار %18.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة