أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

التصديري للگيماويات يدعو لزيادة التعاون مع مگاتب التمثيل التجاري


رشا شقوير
 
دعا أعضاء المجلس التصديري للصناعات الكمياوية والأسمدة بضرورة التعاون بين الشركات العاملة في قطاع الصناعات الكيماوية ومكاتب التمثيل التجاري الموجودة في الدول الخارجية من، أجل مساعدتهم في النفاذ إلي الأسواق الخارجية، خاصة أسواق القارة الأفريقية، التي تعتبر حالياً من الأسواق الواعدة بالنسبة للصناعات الكيماوية بدلاً من الأسواق الأوروبية والأمريكية التي أصيبت بالانكماش بعد الأزمة العالمية وانخفاض الطلب العالمي.

 
كما طالب أعضاء المجلس بضرورة وجود آلية محددة من أجل الحفاظ علي إجمالي حجم الصادرات التي وصل إليها القطاع حتي نهاية العام الماضي، يذكر ان قطاع الصناعات الكيماوية شهد تطوراً حيث بلغت قيمة صادراته حتي شهر نوفمبر 2008 حوالي 24.2 مليار جنيه مقابل 14.5 مليار جنيه خلال نفس الفترة من عام 2007 بمعدل زيادة تقدر بـ%66، بينما وصلت بنهاية عام 2008 إلي 25 مليار جنيه مقابل حوالي 16.3 مليار جنيه خلال عام 2007 بمعدل زيادة بلغ %53، ومن المتوقع أن يتراجع بمقدار 10 مليارات جنيه خلال العام الحالي وذلك بسبب الأزمة المالية التي تمر بها الأسواق الأوروبية والأمريكية.
 
وقد أكد عادل العزبي نائب رئيس الشعبة العامة للمستثمرين ان هناك مفهوماً خاطئاً لدي بعض المصدرين عن مكاتب التمثيل التجاري، حيث إنها غير مسئولة عن أعمال التجارة، ولكنها عامل مساعد يوفر البيانات والمعلومات عن البلد أو السوق الموجود فيه مكتب اتمثيل نفسها.
 
وأوضح العزبي ان مكاتب التمثيل التجاري دورها الأساسي القيام بدور الميسر في الاتصالات توضح المخاطر والمزايا والعيوب، مؤكداً ان دورها ليس خلق الأسواق أو إجراء الاتصالات فيما بين الأطراف لأنها ليست وسيطا بين المستثمرين أو المصدرين والمستوردين. مشيراً إلي أن خلق الأسواق الجديدة هو دور أصحاب الشأن وهم المصدرون مشيراً إلي ضرورة مطالبتهم لمكاتب التمثيل التجاري بما يريدونه.
 
وقال العزبي إنه من أجل زيادة الصادرات خلال الفترة المقبلة لابد للمصدرين من القيام بدراسة أسواقهم بشكل جيد وما إذا كانت تستطيع ان تستوعب البضائع المصرية أم لا.
 
وقال وليد هلال رئيس المجلس التصديري للصناعات الكيماوية ان الصناعات الكيماوية تواجه معوقات كبيرة الآن تحد من حجم صادرات القطاع، لذلك لابد من فتح أسواق بديلة للأسواق التي انخفض بها الطلب، مؤكداً ان السوق الأفريقية تعتبر من الأسواق الواعدة لكونها مستقرة نسبياً عن الأسواق الأخري، مؤكداً ضرورة مساعدة مكاتب التمثيل التجاري الموجودة في هذه الدول من أجل توفير المعلومات اللازمة للمصدرين في هذا القطاع، فضلاً عن ضرورة توفير البيانات اللازمة حول عمليات النقل والتكاليف الخاصة بالتخليص الجمركي والتأمين والصيانة وغيرها من المعلومات التي تفيد المصدرين.
 
وأشار هلال إلي أهمية دعم صادرات البتروكيماويات إلي القارة الأفريقية إضافة إلي اتخاذ جميع الإجراءات والأدوات التي تستطيع من خلالها مساندة ودعم الصادرات التي تتمثل في الترويج للصناعات المصرية وزيادة اقامة المعارض في الأسواق الواعدة والمستقرة.
 
وأشار هلال إلي أهمية مساندة المستثمرين في خفض التكلفة الإنتاجية لضمان قدرة الصادرات علي التنافسية في الأسواق الخارجية، مشبراً إلي استعداد المجلس لإعداد دراسة عن أفضل الدول الأفريقية التي يمكن اختراقها للوصول إلي أفضل نتيجة.
 
من جانبه قال خالد أبو المكارم نائب رئيس المجلس رئيس شركة »فايبر تكس« ان هناك دولاً أفريقية معينة يجب التركيز عليها كالسودان، باعتبارها من دول الكومسا إضافة لما شهدته من تنمية اقتصادية أسفر عنها ارتفاع قيمة الجنيه السوداني ليتجاوز الجنيه المصري، إلي جانب كونها دولة جاذبة للاستثمارات، كذلك دول شرق وغرب أفريقيا إلي جانب دولة جنوب أفريقيا.
 
وشدد أبو المكارم علي أهمية اجراء دراسات وبحوث كافية ودقيقة لتلك الأسواق المطلوب اختراقها بمساعدة مكاتب التمثيل التجاري في تلك الدول، حيث سيؤدي التعاون بين مكاتب التمثيل التجاري ومصدري الكيماويات لفتح هذه الأسواق بشكل أوسع خلال الفترة المقبلة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة