أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

خطط إنقاذ البنوك تهدد حرگة التجارة العالمية


إعداد: ماجد عزيز
 
حذر باسكال لامي رئيس منظمة التجارة العالمية من أن خطط انقاذ البنوك العالمية تحمل في طياتها تهديدات خطيرة تعرقل حرية التجارة العالمية. أكد »لامي« أن التجارة الحرة تواجه خلال الفترة الحالية اختباراً. وهو الأكثر »قوة« بسبب هذه الخطط.

 
وتوقع انخفاض حجم الاستثمار الأجنبي المباشر إلي ما نسبته %50 خلال 2009.. وأوضح أن تراجع الاستثمار المباشر يعني بالضرورة انخفاض حجم التجارة العالمية.
 
وأعلن »لامي« أنه يعتزم حضور قمة الدول الثماني الصناعية الكبري، والمقرر أن تبدأ غداً »الأربعاء« بايطاليا.. وأكد أنه سيطالب حكومات هذه الدول بمقاومة الضغوط المتنامية الناجمة عن التوسع في الإجراءات الحمائية، محذراً من أن استمرار هذه الإجراءات ستكون لها آثار سلبية تهدد حرية وحركة التجارة العالمية.
 
وأضاف »لامي« أنه سيدعو الحكومات الكبري إلي بذل مساعيها للابقاء علي قنوات التجارة العالمية »مفتوحة« دون قيود.
 
كما حذر رئيس منظمة التجارة العالمية من تعرض الاقتصادات العالمية لما يسمي اختبار »الضغط« مستقبلاً.
 
وأكد أن هذا الاختبار سيكون صعباً، خاصة مع تعرض الاقتصادات العالمية للانكماش وارتفاع معدلات البطالة، وآثارها علي تهديد الاستقرار الاجتماعي العالمي..
 
وأضاف أن إجراء الانكماش المرتقب وتداعياته علي الاقتصادات العالمية قد تدفع إلي اتخاذ قرارات سياسية تهدد السياسات التجارية والاقتصادية القائمة.
 
كانت منظمة التجارة العالمية قد حذرت خلال الأسبوع الماضي من أن زيادة الحواجز التي تم التوسع فيها مؤخراً، تهدد حركة التجارة العالمية. وتوقعت المنظمة أن ينخفض حجم التجارة العالمية بما نسبته %10 خلال العام الحالي.
 
وأكد »لامي« أن الحل الوحيد لاعادة احياء حركة التجارة العالمية، هو أن تبقي قنواتها مفتوحة دون قيود.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة