أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

المنظمات النسوية: مشاركة "باكينام" فى لجنة المرأة الدولية تعكس مصالح الإسلام السياسى


 فيولا فهمى:

أعربت المنظمات النسائية المشاركة فى اجتماع لجنة المرأة بالأمم المتحدة الـ57، عن بالغ الاستياء من التمثيل الحكومى وكلمة السلطات المصرية التى ألقتها الدكتورة باكينام الشرقاوى، مستشارة الرئيس للشئون السياسية.

وابدت المنظمات النسائية دهشتها من طبيعة التمثيل الحكومى في اعمال اللجنة وعدم وضوح الأدوار بين كل من الدكتورة باكينام الشرقاوى والسفيرة ميرفت التلاوى رئيسة االمجلس القومى للمرأة.

وكان من المنتظر أن تلقى الكلمة الرسمية السفيرة ميرفت التلاوى، ولكن وفى آخر لحظة فوجئ الجميع بحضور الدكتورة باكينام حيث ألقت كلمة مصر، بدون مشاورات مع أطراف حكومية أو غير حكومية.

وترى المنظمات النسائية في بيان اليوم، أن هذا النمط من التمثيل ينطوى على تعمد سياسى من قبل السلطات المصرية لخلق مسارات سياسية موازية لمؤسسات الدولة، وهى مسارات تعكس بشكل مباشر مصالح تيار الإسلام السياسى، مؤكدة أن مشاركة الدكتورة باكينام جاءت كظلال باهتة لسيطرة مؤسسات الرئاسة من خلال ما يعرف بالسيدات الأول .

واثارت كلمة الدكتورة باكينام الشرقاوى استياء منظمات المجتمع المدنى لسببين، الأول إخفاء الحقائق ومحاولة تجميل صورة حالة حقوق النساء فى مصر والتى تشهد الآن تراجعا على مستوى الضمانات اللازمة لكفالة هذه الحقوق، كما تشهد مصر تزايدا خطيرا فى الانتهاكات التى تتعرض منها النساء، ليس فقط الناشطات فى العمل العام والسياسى، بل الغالبية العظمى من النساء فى مصر ممن يعانين من تردى الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية وتفشى العنف الاجتماعى.

أما السبب الثانى فهو بسبب طبيعة الرسالة التى حملتها السيدة باكينام والتى تعيد انتاج رؤية المجتمع الأبوى الاستبدادى والذى يحتمى، كذبا وبهتانا، بالثقافة والقيم الثقافية من أجل الحط من الكرامة الإنسانية، لاسيما أن هناك انتهاكات جسيمة تمارس ضد النساء بسبب الخصوصية الثقافية ومنها جرائم الشرف، زواج القصر، ختان الإناث وغيرها.
 


بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة