أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

قمة متوقعة بين "مرسى" و"البشير" فى الدوحة


أ ش أ

 أعلن الدكتور مصطفي عثمان إسماعيل وزير الاستثمار السودانى أنه من المنتظر أن يجتمع الرئيسان محمد مرسي وعمر البشير مره أخرى في القمة العربية المقبلة بالدوحة نهاية الشهر الحالى.

 
 محمد مرسي
وأشار وزير الاستثمار السوداني - فى تصريحات عقب لقائه ووفد سودانى رفيع المستوى اليوم/الاثنين/ مع وزير الخارجية محمد كامل عمرو - إلى أنه ناقش مع وزير وزير الخارجية أهمية التعاون الثلاثي المصري السوداني الليبي ، لافتا الي أن وفدا سيقوم الأسبوع المقبل بزيارة المعابر بين البلدين لإفتتاح الطريق البري "شرق النيل" والإعداد لإفتتاح الطريق الآخر "غرب النيل".
 
وقال الدكتور مصطفي عثمان إسماعيل "إنه يمكن القول أن هناك بعض الإختلافات في وجهات النظر .. لكنها في تقديري مقدور عليها من خلال قنوات الحوار المفتوحة بين البلدين، فعلي سبيل المثال قد يكون لنا في السودان ملاحظة علي إتفاق الحريات الأربع ، وهذه الملاحظة منذ نظام الرئيس السابق حسني مبارك ، وليست بالأمر الجديد ، مضيفا " ولكن نحن نتحدث كيف يمكن أن تصل مصر إلى المستوى الذي يطبق فيه السودان الإتفاق" .

وتابع وزير الاستثمار السوداني "كما نتحدث عن الحدود ، ولكن السودان يقر بأن موضوع الحدود لا يمكن أن يكون أزمة بين السودان ومصر ، سواء فيما يتعلق بموضوع حلايب أو غيرها".

وجدد الدكتور مصطفي عثمان إسماعيل تأكيده أن هناك اختلافات في وجهات النظر بين البلدين ، ولكن القنوات المفتوحه بينهما قادرة على احتواء هذا الأمر ومعالجته .

وأضاف إسماعيل في رده على سؤال حول ما يتردد عن اتجاه لتأجيل تنفيذ إتفاق المعابر بين مصر والسودان "ليست هناك مشكلة في العلاقات المصرية السودانية، والدليل على ذلك أننا موجودون الآن في القاهرة ، والتقينا بوزير الخارجية محمد عمرو وسنلتقي الرئيس محمد مرسي ، بالإضافه الي وزراء الإستثمار والتعاون الدولي في الحكومة المصرية ، كما سنلتقي القيادات المختلفة علي الساحة السياسية المصرية".

وردا علي سؤال حول الأصوات التي تتعالي في الخرطوم ومصر بخصوص وجود أزمة حقيقية بين البلدين ، قال الدكتور مصطفي عثمان إسماعيل " هذا أمر طبيعي في ظل الحريات الموجودة، خاصة في مصر بعد ثورة 25 يناير ستكون هناك أصوات تردد مثل هذا الأمر ، ولكن المهم هو الموقف الرسمي ، وكما ذكرت في تقديري أن القنوات المفتوحة بين البلدين قادرة علي أن تمتص أي مشكلة في العلاقات بين القاهرة والخرطوم.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة