أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

تفعيل صندوق الاغاثة‮ ‬ينقذهم العمال‮ ‬يدفعون ثمن تعثر رجال الأعمال


يوسف إبراهيم- إيمان عوف
 
تركت الأزمة المالية العالمية تأثيراتها علي قطاعات العمل المختلفة، وأعلنت الشركات تضررها من تداعيات الأزمة، كما تعثر رجال الأعمال بصورة أضافت مزيداً من معاناة هذه الشركات بسبب هذا التعثر، »المال« تحاول أن تفتح ملف العمل في شركات رجال الأعمال المتعثرين والذين تم إجراء تسويات مع معظمهم في الفترة السابقة.

 
 
قال صالح نسيم، عضو اللجنة النقابية بشركة العاشر من رمضان، بعد تعثر صاحب الشركة رجل الأعمال رامي لكح، عاشت الشركة حالة من التوتر، والقلق علي مستقبلهم خاصة مع ظهور المشاكل، ومنها نقص الرواتب، وغياب أي مظلة حماية لهم، وأزمة التأمينات، وغيرها من المشكلات التي تصدي لها عمال الشركة، وهو ما دفع العمال إلي الإدارة الذاتية، والضغط علي هيئة التأمينات من أجل إعادة العمال وتسديد الاشتراكات التأمينية لهم من خلال الإدارة.
 
وأشار »نسيم« إلي أن العمال هم الضحية بعد تعثر رجال الأعمال، وطالب بأن تقوم الدولة ممثلة في وزارة القوي العاملة والهجرة بالحفاظ علي العمال من مشكلات تعثر شركاتهم، وتفعيل صندوق الإغاثة التابع للشركات التي تعثرت حفاظاً علي الاستثمار، والعمال لهذه الشركات.
 
من جانبه أكد المهندس أبو العلا أبو النجا، نائب رئيس جمعية مستثمري العاشر من رمضان، أن تعثر رجال الأعمال من الأمور المطروحة في الفترة الراهنة خاصة مع تزايد حدة الأزمة المالية العالمية، مدللاً علي ذلك بتعثر شركات العاشر من رمضان في الفترة السابقة، إلا أنه نتيجة وقوف الدولة بجوار الشركات المتعثرة من خلال صندوق إعانة الشركات التي تعاني من التعثر تراجع بصورة كبيرةانهيار هذه الشركات، مضيفا أن هذا لا يعني علي الإطلاق إهدار حقوق العمالة، مدللاً علي ذلك بمشكلة عمال »المصابيح« وهي إحدي الشركات المملوكة لرجل الأعمال رامي لكح، ومدي التعاون الذي حدث من الدولة في استمرارية العمل بالشركة رغم المشكلات التي كانت قائمة بين صاحبها والبنوك.
 
مشيراً إلي أنه رغم عدم تسديد لكح تأمينات العمال لسنوات طويلة، فإن الدولة سمحت لهم بالبقاء وساعدتهم الإدارة الذاتية علي تنمية الموارد الخاصة بالشركة.
 
وأوضح أن السماح لرجال الأعمال بتسوية مديونياتهم في الفترة الأخيرة في مقدمتها يعقوب ولكح إنما يعكس بصورة واضحة حرص الدولة علي العمال وفتح آفاق جديدة للاستثمار.
 
فيما دعا عبد المنعم الغزالي، نائب رئيس اتحال العمال، إلي تقديم الحكومة مزيداً من التسهيلات للشركات المتعثرة حتي يمكنها أن تحافظ علي استقرار العمالة دون اللجوء إلي  تصفية هذه الشركات وإغلاقها، وأكد  أهمية أن تكون التسهيلات في شكل إعفاءات ضريبية وجمركية خاصة بمنتجات هذه الشركات.
 
وطالب بحصول الشركات المتعثرة علي نصيب الأسد من التعويضات الموجودة في صندوق الطوارئ التابع لوزارة القوي العاملة والهجرة، وأوضح أن اتحاد العمال يقوم بصرف إعانات من ميزانيته للعمالة المتضررة في الشركات المتعثرة، وقال إن هذه الإعانات غير كافية في ظل ارتفاع الأسعار في بعض السلع كل فترة. وأضاف أن الشركات التي تتم تصفيتها، بسبب تعثرها تضم خبرات هائلة يمكن الاستفادة بها في مشروعات جديدة، كما طالب بوضع خطة حكومية للاستفادة بهذه الخبرات والحفاظ علي الشركات القائمة بالفعل وحمايتها من الاغلاق في حال التعثر.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة