أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

ترقب نتائج مفاوضات النقابات مع القطاع الخاص حول العلاوة


يوسف إبراهيم
 
تستعد النقابات العمالية البالغ عددها 23 نقابة برئاسة حسين مجاور تضم العاملين في القطاعات الصناعية المختلفة لعقد اجتماعات مع إدارات الشركة بهدف إبرام اتفاقيات صرف العلاوة الاجتماعية بقيمة %15 من الأجر بعد أن انابت عائشة عبدالهادي وزيرة القوي العاملة والهجرة هذه النقابات بالتفاوض حول العلاوة.

 
وعلمت »المال« أن قرار الوزيرة بتكليف النقابات لإجراء مفاوضات مع منشآت القطاع الخاص لصرف العلاوة الاجتماعية للعاملين أثارت حالة من الاستياء وسط النقابات العمالية خاصة أن الاخيرة لا تمتلك آليات قوية لاجبار الشركات علي صرف العلاوة للعمال فضلا عن وجود نصوص في قانون العمل رقم 12 لسنة 2003 تتيح للشركات التهرب من العلاوة وفقاً للظروف الاقتصادية لكل منشأة.
 
ووفقاً لمصادر في اتحاد العمال فإنه ستعقد اجتماعات مع كل قطاع صناعي يضم العمالة التابعة له في القطاع الخاص خلال الاسبوع المقبل حتي يمكن الانتهاء سريعاً من إبرام اتفاقيات تنص علي صرف العلاوة مع راتب شهر يوليو الحالي.
 
وأوضحت المصادر أن عدم التزام الشركات بصرف قيمة العلاوة سيزيد من حالة الاحتقان العمالي في الشركات وبالتالي تحملها مزيداً من الخسائر بسبب الاعتصامات التي تتزايد بشكل مستمر، مشيرة الي أن هذه القرارات التي اتخذتها الحكومة بشأن عقد الاجتماع السنوي بين اتحاد الصناعات واتحاد العمال ووزارة القوي العمالة والهجرة والذي يعقد في أول يوليو من كل عام جاء ضمن حزمة من التسهيلات التي تقدمها الحكومة لرجال الأعمال بهدف الحفاظ علي العمالة الموجودة في شركاتهم في ظل الازمة المالية، حيث طالب العديد من المستثمرين بعدم تحميل الشركات أعباء مالية اضافية من بينها قيمة العلاوة الاجتماعية في ظل تداعيات الازمة.
 
من جانبه قال عبد الرحمن خير عضو المجلس القومي للأجور إن قيمة العلاوة الاجتماعية تتحدد بناء علي معدل التضخم، فعندما زادت نسبة التضخم فوق %20 في العام الماضي نتجت عنه زيادة قيمة العلاوة إلي %30 من الأجر حتي يمكن للمواطنين مواجهة الاعباء المعيشية المتزايدة في ذلك الوقت، مشيراً إلي أن هذه العلاوة تمثل بالفعل اعباء اضافية علي الشركات في ظل معاناتها من خسائر بسبب الازمة المالية العالمية.
 
وأضاف خير أن الاتهامات الموجهة لوزارة القوي العاملة والهجرة بالتخلي عن مسئوليتها في ابرام اتفاقيات العلاوة الاجتماعية التي تحدث كل عام غير صحيح حيث إن تفاوض النقابات العمالية حول قيمة العلاوة سيتم خلال حضور ممثلين عن وزارة القوي العاملة والهجرة عند توقيع اتفاقية خاصة بكل نقابة وذلك من خلال مديريات القوي العاملة والهجرة بالمحافظات المختلفة.
 
بينما أكد صلاح هيكل رئيس نقابة العاملين بالصناعات الهندسية أن نقابته قامت بإصدار تعليمات مشددة للجان النقابية التابعة لها في 35 شركة بالقطاع الخاص حتي تبدأ في عقد اجتماعات مع الإدارة لصرف العلاوة للعاملين مع راتب شهر يوليو موضحاً أن هذه الشركات تضم حوالي 70 ألف عامل يجب علي الحكومة السعي للحفاظ علي حقوقهم المالية.
 
أضاف هيكل: إذا لم تنجح خطط النقابة مع لجانها النقابية لصرف العلاوة الاجتماعية للعاملين فستكون هناك آليات جديدة للضغط علي الإدارة في كل شركة من خلال تدخل وزارة القوي العاملة والهجرة لحسم الأمر مع المستثمرين.
 
بينما قال محمد الشرقاوي رئيس نقابة العاملين بالسياحة إن هذا القطاع الأكثر تأثراً بالأزمة المالية العالمية ولكن من حق العاملين الحصول علي العلاوة الاجتماعية المقررة لهم ولذلك ستسعي النقابة لإبرام اتفاقيات صرف العلاوة مع إدارات الفنادق في الاسبوع المقبل.
 
وأضاف: هناك التزام تام من قبل النقابة بقرار وزيرة القوي العاملة والهجرة حول العلاوة الاجتماعية مطالباً بعدم لجوء النقابات للتصعيد واتباع أسلوب التفاوض والحوار حول قيمة العلاوة للوصول إلي حلول ترضي جميع الأطراف.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة