أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

تراجع عنيف للبورصة بنسبة‮ ‬%4.4‮ ‬في‮ »‬جلسة حمراء‮«‬


كتب ــ فريد عبد اللطيف:
 
تعرضت البورصة أمس لهزة عنيفة تحت ضغط من مبيعات مكثفة من المؤسسات المحلية والأجنبية، ضغطت علي حركة الأسهم الكبري بقوة منذ بداية الجلسة، وواصلت استهدافها حتي نهايتها. وتدافعت شريحة عريضة من حملة الأسهم للبيع علي الأسعار المتاحة خوفاً من اتساع نطاق الهبوط، مع ارتعاش أيدي الراغبين في الشراء ليسحبوا طلباتهم من علي الشاشة، لتتسارع وتيرة الهبوط، ويشمل التراجع جميع القطاعات. وانعكس ذلك علي مؤشر »EGX30 « ليخسر %4.38 مسجلاً 5524 نقطة مقابل 5777 نقطة في اقفال الجلسة السابقة.

 
قال حسام وحيد، نائب رئيس إدارة المبيعات المحلية والخليجية في شركة »اتش سي سكيوريتز« إن تراجع البورصة العنيف في جلسة الأمس الذي غلب علي شاشات التداول فيها اللون الأحمر الدال علي الهبوط يرجع في المقام الأول إلي مبيعات الصناديق المحلية والأجنبية التي جاءت تحت ضغط من معدلات الاستردادات المرتفعة لوثائق الاستثمار في الفترة الأخيرة، وتطلب ذلك من مديري المحافظ البيع لتوفير السيولة اللازمة للتعامل معها.
 
 وألمح وحيد إلي أن ما ساهم في اتساع نطاق الهبوط اعطاء المحللين الفنيين توصية بتخفيف المراكز كون البورصة مرشحة للتوجه نحو 5000-5200 نقطة.
 
وتزامن ذلك مع التراجع القوي للبورصة الأمريكية في جلسة الثلاثاء، مما تبعه اتجاه المحافظ الأجنبية للبيع لتوفير السيولة اللازمة للتعامل مع مراكزهم المهتزة في أسواقهم.
 
وأشار وحيد إلي ان تلك العوامل التي ضغطت علي السوق في الجلسات الأخيرة تعد مؤقتة، ودعا المستثمر متوسط الاجل للتمسك بما في حوزته من أسهم، واستغلال السيولة المتاحة لديه في تكثيف المراكز تدريجياً حال اقتراب المؤشر من 5000 نقطة. ملمحا إلي ان عوامل الاقتصاد الكلي تعد مرضية في ظل الأزمة العالمية، وستكون دعماً قوياً للبورصة علي المدي المتوسط. وألمح إلي ان ما يؤكد قوة تلك المؤشرات - بغض النظرعن الأرقام الحكومية - اقبال الصناديق الأجنبية المغلقة علي أسهم الشركات والبنوك الكبري من جديد بعد دراسات جدوي مستفيضة، وآخرها صفقة »التجاري الدولي« في ظل هبوط البورصة العنيف منذ مطلع الشهر الحالي.
 
وأشار إلي ان ذلك يوضح الاختلاف الجذري للظروف الاقتصادية عن الوضع في أوروبا وأمريكا، وان أي هبوط عنيف لأسواقهم، سيكون تأثيره مؤقتاً علينا بعد امتصاص مبيعاتهم المحتملة.
 
أضاف وحيد ان نتائج أعمال الربع الثاني التي سيتم الاعلان عنها تباعاً في الأسابيع المقبلة ستساهم في استعادة البورصة لاتزانها، لتشهد صعوداً انتقائياً بعد ذلك وفقاً لمضاعفات الربحية التي ستتحدد علي أثرها.
 
وكان هبوط البورصة أمس قد جاء وسط تعاملات معتدلة بلغت قيمتها 902 مليون جنيه. واتجه الأجانب للبيع بصافي قيمة 27 مليون جنيه، ومثلت تعاملاتهم %15.8 من إجمالي السوق. من جهة أخري اتجه العرب للشراء بصافي قيمة 8 ملايين جنيه، ومثلت تعاملاتهم %4.5 من السوق. واتجه المصريون للشراء بصافي قيمة 19.2 مليون جنيه، ومثلت تعاملاتهم %79.7 من السوق. وارتفعت تعاملات المؤسسات عن مستوياتها المعتادة لتمثل %28.8 من السوق مقابل %71.2 للأفراد.
 
أشار إيهاب السعيد، رئيس قسم التحليل الفني في شركة أصول للسمسرة، إلي ان البورصة تتحرك نحو مستوي دعم رئيسي قرب 5400 نقطة، وفي حال كسره سيتحول الاتجاه قصير الآجل من عرضي إلي هابط، ولن يكون هناك أي قاع حقيقية لحركة البورصة إلي أن يتم تكوينها. مضيفاً أن ما سيساهم في قدرة هذا المستوي علي الصمود تمكن البورصة الأمريكية من الارتداد لأعلي بعد ان كسر مؤشر »داوجونز« في جلسة أمس الأول الثلاثاء مستوي دعم عند 8200 نقطة لأول مرة منذ مطلع مايو، وكان ذلك قد آثار حالة من الارتباك الكبير في أسواق المال علي مستوي العالم.
 
وألمح السعيد إلي أن ارتباك البورصة الأمريكية دفع القوة البيعية الكامنة للظهور، وسيضغط ذلك علي الأسهم في الجلسات المقبلة لتقترب من نقاط وقف خسارة، ونصح المستثمرين قصار الآجل بتصفية المراكز عندها، والمتوسط بالتخفيف.
 
شهدت أسهم الاتصالات هبوطاً جماعياً قوياً بقيادة اوراسكوم تليكوم بنسبة %5.7 مسجلاً 29.3 جنيه مقابل 31 جنيهاً.
 
أشار ايهاب السعيد إلي ان السهم كسر بالفعل نقطة وقف الخسارة عند 29.6 جنيه، وفي حال عدم نجاحه في بداية جلسة اليوم من العودة للتحرك فوقها، نصح بالخروج وترقب تماسكه قرب 27 جنيهاً التي ستتزامن مع وصول المؤشر إلي 5400 نقطة. وتراجعت شهادات الايداع الدولية للشركة في منتصف تعاملات بورصة لندن أمس مسجلة 26.3 دولار، تعادل 29.4 جنيه، الشهادة تمثل خمسة أسهم.
 
وبدوره تراجع سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة بنسبة %5.1 مسجلاً 189 جنيهاً مقابل 200 جنيه في اقفال الجلسة السابقة.
 
أشار السعيد إلي ان السهم يقترب من مستوي وقف خسارة قرب 185 جنيهاً، وفي حال كسره سيتجه بعجلة تسارع نحو 175 جنيهاً، بالتزامن مع تحرك المؤشر نحو 5400 نقطة. وتراجعت شهادات الإيداع الدولية للشركة في منتصف تعاملات بورصة لندن امس مسجلة 33.7 دولار، تعادل 189 جنيهاً - الشهادة تمثل سهماً واحداً.
 
وتكبدت أسهم البنوك خسائر جماعية بقيادة »التجاري« الذي أغلق علي تراجع بنسبة %4.6 مسجلاً 46.7 جنيه مقابل 49 جنيهاً.
 
أشار السعيد إلي أن السهم يتحرك قرب مستوي وقف خسارة عند 45 جنيهاً بالتزامن مع توجه المؤشر نحو 5400 نقطة.
 
وتكبدت باقي الأسهم الكبري التي تقبل عليها المؤسسات المحلية والأجنبية خسائر جماعية، وتراجع سهم هيرمس بنسبة %5.1 مسجلاً 20.6 جنيه مقابل 21.7جنيه.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة