أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

اتهام‮ »‬الرملي‮« ‬و»البلتاجي‮« ‬و»كامل‮« ‬بالدعوة للتطبيع مع إسرائيل


 كتبت - رحاب صبحي:
 
تقدم المخرج المسرحي حسام الدين صلاح للمرة الثانية بمذكرة لكل من نقيب المهن التمثيلية، أشرف زكي، ونقيب المهن الموسيقية، ونقيب السينمائيين تمهيداً لعرضها علي وزير الثقافة فاروق حسني، للمطالبة بالتحقيق مع ثلاثة أعضاء لمحاولاتهم تهيئة الأجواء الثقافية والفنية في مصر لقبول فكرة التطبيع الثقافي والفني مع إسرائيل، بعد توقيع نخبة من أعضاء النقابات الفنية الثلاثة عليها.

 
الأعضاء الثلاثة الموجه في حقهم المذكرة هم الكاتب المسرحي لينين الرملي، وفنان الأوبرا جابر البلتاجي، والمخرجة نادية كامل.
 
 نادية كامل

 
ومن بين الاسماء التي وقعت علي المذكرة المخرج محمد فاضل، ونادية رشاد، وسعد أبو النصر، ومحمد السيد عيسي، وآثار الحكيم، وسامح الصريطي، والسيد حافظ، وعبدالغني داود، ومحمد ناجي، والمخرج المسرحي عادل عبده، وفهمي الخولي، وفريدة النقاش، ومحمد الرفاعي.. وغيرهم. وأشار صلاح إلي أن عدداً من الفنانين والمثقفين المصريين قاموا بانشاء موقع الكتروني خاص بقضيتهم بعنوان »فنانو مصر ضد التطبيع الثقافي والفني مع إسرائيل«.
 
وتساءل حسام الدين عن أسباب اصرار مسئولي المهرجان القومي للمسرح علي تمرير كاتب دعي للتطبيع - يقصد الكاتب لينين الرملي - وتجاهل التحقيق معه، موضحاً أنه كان قد تقدم العام الماضي منفرداً بمذكرة إلي أشرف زكي طالب فيها بالتحقيق مع الكاتب لينين الرملي الذي وجه الدعوة للملحق الثقافي الاسرائيلي لمشاهدة عرض »اخلعوا الاقنعة« من تأليفه وإخراجه، وقام بالتقاط صور تذكارية معه، وأعرب حسام الدين عن استغرابه يومها من موقف النقيب أشرف زكي ودفاعه عن الرملي، بل إن الاول حاول العام الماضي اشراك الرملي كعضو لجنة تحكيم في المهرجان القومي للمسرح المصري الذي يترأسه مؤكدا اعتراض جميع المسرحيين علي وجود الاخير لأن أغلب العروض المقدمة علي خشبات المسارح ضد الصهيونية وبالتالي لا تناسب أفكاره بعد أن تحول عن المسار وأضاف المخرج المسرحي: نحن لسنا ضد أشخاص ولكن علي الرملي أن يوضح موقفه من التطبيع لذا طالبنا في المذكرة بالكشف عن آخر ما توصلت اليه التحقيقات معه ومع جابر البلتاجي الذي غني أمام المعبد اليهودي، ونادية كامل التي أخرجت فيلم في اسرائيل بعد صدور قرار اتحاد عام النقابات الفنية عام 1981 وعام 1994 بتوقيع عقوبة الحبس والشطب ضد أي فنان يتعامل مع اسرائيل بأي شكل وطالبنا بعقد مؤتمر يجلس فيه ثلاثتهم أمام الصحفيين والاعلاميين لإعلان موقفهم من قضية التطبيع ولتعريف الاجيال الجديدة بالأسباب الحقيقية وراء اتخاذ النقابات الفنية قرارات رفض التطبيع التي احترمتها الدولة، والنقيب الذي لا يستطيع حماية قلعة الثقافة والفن ضدد محاولات الاختراق عليه أن يعتذر عن الخدمة العامة ويترك من هو قادر علي حماية الفكر والعقل والوجدان المصري، ويستكمل ما بدأه الراحل سعد الدين وهبة والراحل الفنان السيد راضي في هذه القضية المصيرية.
 
من جانبه أكد الفنان سامح الصريطي رفضه للتطبيع مؤكداً أن من يخالف قرار اتحاد النقابات الفنية الذي صدر من قبل عن أي فنان يقبل فكرة التطبيع في ظل ما تفعله اسرائيل في فلسطين يستحق المساءلة والعقاب.
 
من جانبها نفت المخرجة نادية كامل، مخرجة فيلم »سلطة بلدي« والتي صورت اجزاء منه في تل أبيب، أن يكون لها أي علاقة بالتطبيع مع اسرائيل ثقافياً، مؤكدة أنها من انصار المقاطعة مع اسرائيل لأنها وسيلة مقاومة غير عنيفة، حيث إنها لا تقبل أي خلط بين ثقافتنا وتاريخنا العريق بثقافة اسرائيل.
 
وأكد الدكتور أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية انه ضد التطبيع الثقافي والفني مع اسرائيل لأن مصر هي قلعة الثقافة والفنون موضحاً أنه لا يقبل أي تبادل ثقافي مع اسرائيل.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة